×
×

عرض لأبرز المحطات في تاريخ “جيتكس شوبر”

استطاع معرض “جيتكس شوبر“، الذي يحتفل هذا العام بمرور خمسة وعشرين عامًا على تأسيسه، أن يعزز مكانته كأكبر حدث للإلكترونيات الاستهلاكية في منطقة الشرق الأوسط. ونما المعرض في جميع جوانبه منذ انطلاقه لأول مرة في العام 1991، وتمكّن طوال تلك السنين من استقطاب أبرز العلامات التجارية في العالم وأهمّ شركات التجزئة في المنطقة.

ويتسم “جيتكس شوبر” بنجاحه في بيع جميع المساحات المخصصة للعرض سنويًا، وتحقيقه نموًا ثابتًا في المساحة وأعداد العارضين والزوار والمبيعات، ما يعكس النمو الحاصل في مكانة دولة الإمارات وأهميتها كبوابة رئيسية للتجارة في كل القطاعات تقريبًا.

 

1991 – تمّ إطلاق معرض “جيتكس كومبيوتر شوبر” في مركز دبي التجاري العالمي. وأقيم الحدث كذراع البيع بالتجزئة لـ”معرض الخليج لتكنولوجيا المعلومات”، وقدّم للجمهور، بالتزامن معه، أحدث أجهزة الحاسوب والإلكترونيات المنزلية ومستلزماتها.

 

1992 – افتُتح “جيتكس كومبيوتر شوبر” قبل “معرض الخليج لتكنولوجيا المعلومات” التجاري بيومين، لإتاحة المجال أمام الجمهور لزيارة المعرض في عطلة نهاية الأسبوع. شاركت في الحدث أكثر من 30 شركة قدمت عروضًا على أسعار التجزئة على مساحة عرض بلغت 750 مترًا مربعًا في القاعة رقم 1. وزار أكثر من 10 آلاف متسوق من المستهلكين والتجار المعرض الذي حقق مبيعات قُدرت بنحو 10 ملايين درهم.

 

1993 – زار معرض “كومبيوتر شوبر” أكثر من 12 ألف زائر، وأفاد العارضون بتحقيق مبيعات قياسية.

 

1994 – أفاد مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة الحدث، ببيع مساحات العرض بالكامل قبل شهرين، فضلًا عن زيادة مساحة العرض إلى 1,000 متر مربع. أكثر من 17 ألف زائر زاروا الحدث، بزيادة بلغت 41 بالمئة عن الدورة السابقة. وحقق العارضون عائدات تجاوزت 20 مليون درهم.

 

1995 – نظرًا للطلب المتزايد من شركات التجزئة، قامت الجهة المنظمة بتوسيع معرض “كومبيوتر شوبر” بنسبة 50 بالمئة ليقدّم المعرض 1,500 متر مربع من مساحات العرض التي ضمّت 64 عارضًا واستقبلت 35 ألف زائر. وقد أدى ذلك إلى تحقيق عائدات قدرها 22.5 مليون درهم.

 

1996 – أعلن معرض “كومبيوتر شوبر” عن ساعات عمل أطول على مدى أيامه الأربعة، وعن زيادة في المساحة بلغت 33 بالمئة، وأكثر من 100 شركة عارضة مشاركة فيه. وزار الحدث 62 ألف زائر وارتفعت عائدات مبيعات الشركات إلى 45 مليون درهم.

 

1997 – الزيادة غير المسبوقة في نتائج الحضور والمبيعات أدّت بمنظمي معرض “كومبيوتر شوبر” إلى تمديد الحدث يومًا آخر، وجذب أكثر من 150 شركة محلية وإقليمية. وأصبح الحدث الممتد على مدى خمسة أيام واحدًا من أبرز الفعاليات على أجندة التسوّق لدى العارضين وتجار التجزئة في المنطقة، مستقطبًا 91,500 زائر بزيادة 47 بالمئة عن العام الماضي.

 

1998 – استقطب معرض “كومبيوتر شوبر” 100 ألف زائر من الشرق الأوسط وإفريقيا وشبه القارة الهندية وجمهوريات كومنويلث الدول المستقلة، للحصول على أفضل العروض الترويجية على أحدث الإلكترونيات الاستهلاكية.

 

1999 – نمت مساحة العرض في “كومبيوتر شوبر” إلى 3 آلاف متر مربع في مركز دبي التجاري العالمي، وحقق المعرض مبيعات قُدّرت بنحو 65 مليون درهم.

 

2000 – تمّ نقل معرض “جيتكس كومبيوتر شوبر” إلى مركز معارض مطار دبي وتمديده إلى ثمانية أيام.

 

2001 – استقطب “جيتكس كومبيوتر شوبر” أكثر من 125 شركة تجزئة عاملة في قطاع تقنية المعلومات تمثل 200 شركة من 15 بلدًا، عارضة أحدث الحواسيب ومستلزماتها وملحقاتها على مساحة بلغت 12 ألف متر مربع.

 

2003 – بالرغم من التوتر الذي ساد المنطقة بسبب الحرب على العراق، علاوة على تراجع الاقتصاد العالمي، واصل “جيتكس كومبيوتر شوبر” السير في منحنىً إيجابي وحقق نموًا بلغ 14 بالمئة.

 

2004 – حطمت هذه الدورة جميع الأرقام المسجلة سابقًا، إذ شارك بها أزيد على 140 عارضًا مثلو 500 شركة، وزاره 108 آلاف متسوق احتشدوا لشراء أحدث الإلكترونيات والأجهزة.

 

2005 – تمّ تغيير اسم المعرض في دورته الخامسة عشرة إلى “جيتكس شوبر”، وتضاعفت مساحة العرض بإضافة قاعة جديدة إلى مركز معارض المطار، لاستيعاب الزيادة السريعة الحاصلة في المعرض. وشارك في المعرض 140 عارضًا من 15 بلدًا وزاره 117,994 زائرًا في قاعات مركز معارض مطار دبي التي خضعت للتجديد. وقد أفاد العارضون في هذه الدورة بتحقيق مبيعات بلغت 76 مليون درهم.

 

2006 – بلغ إنفاق المتسوقين في جيتكس شوبر 82 مليون درهم على مدى سبعة أيام الحدث، مستفيدين من تخفيض الأسعار على مجموعة واسعة من الإلكترونيات الاستهلاكية. وارتفع عدد زوار المعرض إلى 125,753 زائر.

 

2007 – نما “جيتكس شوبر” بنسبة 18 بالمئة عن الدورة السابقة، واحتل مساحة بلغت 26 ألف متر مربع في مركز معارض مطار دبي، واشتمل على 170 عارضًا وأكثر من 20 ألف منتج. واختتم المعرض بتحقيق مبيعات قُدّرت بنحو 97 مليون درهم.

 

2008 – واصل “جيتكس شوبر” نموه بالرغم من الأزمة المالية العالمية. وأفاد عارضون بتحقيق زيادة في المبيعات خلال أيام الحدث الأولى تراوحت بين 25 و50 بالمئة مقارنة بدورة العام الماضي.

 

2009 – افتتح “جيتكس شوبر” خلال عطلتي نهاية أسبوع كاملتين لمنح الزوار مزيدًا من الوقت للاستفادة من العروض الترويجية الحصرية والصفقات الخاصة التي يقدّمها العارضون على تشكيلة واسعة من المنتجات التقنية. وقد سجّل 20 ألف زائر تسجيلًا مسبقًا لزيارة الحدث، بزيادة قدرها 40 بالمئة عن العام السابق.

 

2010 – قدّم “جيتكس شوبر” الذي أقيم على مساحة 32 ألف متر مربع، جوائز بلغت 2.5 مليون درهم، ما ساهم في استقطاب أعداد كبيرة من المتسوقين. وزاد العارضون المشاركون بانتظام مساحات العرض بنسب وصلت إلى 55 بالمئة، فيما طرح آخرون سلسلة من العروض الترويجية. ومدد “جيتكس شوبر” في تلك الدورة ساعات العمل في اليوم الأخير حتى الحادية عشرة ليلًا، نظرًا للإقبال الكبير من الزوار.

 

2012 – عاد “جيتكس شوبر” ليقام في مركز دبي التجاري العالمي، موقعه انطلاقته الأولى، ما ساهم في النجاح الاستثنائي الذي شهده المعرض. وحقق العارضون مبيعات بلغت 237 مليون درهم خلال أيامه الثمانية، بزيادة قدرها 23 بالمئة عن دورة 2011. كذلك ارتفع عدد الزوار إلى 206,201، بنمو بلغ 22 بالمئة عن العام السابق. وقد ساهم الموقع المركزي للحدث وسهولة وصول الزوار وزيادة مساحات العرض بنحو 25 بالمئة، في عرض الشركات لما يزيد على 25 ألف منتج من أبرز علامات الإلكترونيات الاستهلاكية العالمية.

 

2013 – استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أطلق مركز دبي التجاري العالمي دورة جديدة من “جيتكس شوبر” هي دورة الربيع التي أقيمت في شهر إبريل. وفي دورة أكتوبر من ذلك العام أعلن عارضون من شركات التجزئة والعلامات التجارية العالمية المشاركة في الحدث عن تحقيق مبيعات ممتازة قُدرت بنحو 245 مليون درهم على مدى أيام المعرض الثمانية. واستقطب المعرض الذي يحظى بشعبية واسعة 210,324 زائرًا.

 

2014 – احتفل المعرض بتحقيق نتائج مرتفعة في المبيعات والعائدات التي حققتها الشركات، فضلًا عن أعداد المتسوقين الذين زاروه في مركز دبي التجاري العالمي. ونجح العارضون في تحقيق مبيعات وصلت إلى 259 مليون درهم على أكثر من 35 ألف منتج، فيما زار الحدث طوال أيامه الثمانية 211,398 زائرًا.

 

وتتواصل فعاليات “جيتكس شوبر 2015” حتى يوم السبت المقبل 10 تشرين الأول/أكتوبر، ويفتح المعرض أبوابه للزوار يوميًا بين 11 صباحًا و 11 ليلًا، وتباع تذاكر الدخول بسعر 30 درهمًا، وهي متاحة على أرض الحدث وفي عدد من محطات “إمارات” للبترول، علمًا بأن الدخول مجاني للأطفال دون الخامسة.

كما تتوفر تذكرة بسعر 10 دراهم للطلبة في مجموعات لا تقل عن خمسين طالبًا يتم تنسيق زيارتها مسبقًا بين المؤسسات التعليمية وإدارة المعرض.

  • 219359
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE