مشكلة في بطاريات حواسيب Shield اللوحية تدفع إنفيديا لاستدعائها

51

قالت شركة إنفيديا إنها استدعت حواسيبها اللوحية “شيلد” Shield بقياس 8 بوصات في الولايات المتحدة إثر اكتشاف وجود مشكلة في بطارياتها قد ينجم عنها ارتفاع زائد في درجة الحرارة يُعرض المستخدمين لخطر الاحتراق.

ويستهدف الحاسوب اللوحي العامل بنظام التشغيل أندرويد، والذي يُباع بسعر يتراوح بين 300 و 400 دولار أميركي، عشاق الألعاب، وهو يأتي مزودا ببطاريات صُنعت لتدوم لمدة زمنية أطول.

وقالت شركة إنفيديا، المعروفة بصناعة بطاقات الرسوميات، إنها ستسحب كافة الحواسيب اللوحية التي تم بيعها في الولايات المتحدة منذ إطلاق المنتج في تموز/يوليو 2014، والبالغ عددها 83,000 وحدة.

ويقدر خبراء أن تكلف عملية سحب الحواسيب اللوحية المعيبة إنفيديا، التي أكدت أن عملية الاستبدال لن تضر بأي منتج آخر لها، ميلون دولار على الأكثر.

وطلبت إنفيديا من مُلاك “شيلد” استخدام الحاسوب اللوحي فقط لإجراء عملية التبديل على موقع الشركة، بعد أخذ نسخة احتياطية عن بياناتهم.

وكانت الشركة الأميركية قد تلقت أربعة تقارير عن ارتفاع درجة حرارة بطاريات الحاسوب بسبب تدهور حراري، بما في ذلك تقريرين عن إحداث ضرر للأرضية، وفقا لبيان لجنة سلامة منتج المستهلك بالولايات المتحدة.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد