×
×

هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية تطلق “مخيم هيئة تنظيم الاتصالات للابتكار “

 أعلنت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات عن إطلاق “مخيم هيئة تنظيم الاتصالات للابتكار” والمخصص للفئة العمرية من سن 6 سنوات ولغاية 17 سنة، والذي تقام نشاطاته على فترات مختلفة، خلال فصل الصيف الحالي، في مختلف إمارات الدولة.

وتأتي إقامة هذا المخيم لتكون خطوة عملية في هذا السياق، حيث سيتم التركيز على غرس بذور الابتكار والإبداع في مرحلة مبكرة من عمر الجيل الناشئ ، إذ أن التركيز على هذه المرحلة العمرية سيكون له فوائد مستقبلية جمة تعود بالخير والفائدة المرجوة والمتوقعة لمستقبل التطور الاقتصادي والتنمية المستدامة التي تشهدها الإمارات.

ويظهر هذا بشكل واضح من خلال مجموعة من النشاطات الجماعية التي تهدف إلى تقديم مجموعة من الأفكار والحلول المتميزة حيال موضوع ما، ومن ثم اختيار الأنسب منها لكل موضوع والعمل على نقلها إلى حيز التنفيذ بطريقة مبتكرة ومتميزة تساعد على توفير الوقت والجهد في آن واحد. وسيتم أيضا القيام بمتابعة دقيقة للمشاركين الموهوبين والمبدعين بهدف تنمية مهاراتهم الإبداعية وصقلها بطريقة مبتكرة ومدروسة تساعدهم على المضي قدما في هذا المجال، وتقديم أفكار وحلول بناءة تسهم في رسم وصياغة المستقبل المشرق لدولة الإمارات.

وفي هذا السياق، قال حمد عبيد المنصوري، مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: “يأتي دعمنا لنشاطات مخيم هيئة تنظيم الاتصالات للابتكار في إطار تعزيز ونشر ثقافة الابتكار بين النشء الإماراتي في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك تكريسا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله في هذا المجال. ونحن على ثقة تامة بأن غرس بذور المعرفة، والحث على التميز والإبداع في هذه المرحلة العمرية، سيكون له انعكاسات إيجابية جمة على طريقة مقاربة التحديات العملية والحياتية وإيجاد الحلول المناسبة لها، فالشباب المؤهل علميا وثقافيا هو أساس مسيرة بناء الوطن”.

وأضاف المنصوري:” يشكل هذا الالتزام بجيل الشباب جزءا من مسؤوليتنا المجتمعية، حيث يأتي هذا استكمالا للعديد من المبادرات التي قمنا بها سابقا والتي شملت العديد من المجالات التي تخص جيل الشباب مثل: اليوم العالمي للفتيات في مجال تكنولوجيا المعلومات. ونحن على ثقة بأن هذا المخيم سيكون له دور بارز في تعليم الطلاب مهارات جديدة تغني ثقافتهم في مجال الابتكار والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتساعدهم على توسيع مداركهم في كل ما يتعلق بالتقنيات الحديثة، الأمر الذي يفتح لهم أبوابا واسعة وآفاقا جديدة للإبداع والابتكار”.

,تنطلق فعاليات المخيم اعتباراً من تاريخ 26 يوليو الجاري ولغاية 20 أغسطس، فمن تاريخ 26-6 أغسطس المقبل في كل من أبو ظبي، دبي، الشارقة وعجمان. وفي إمارة رأس الخيمة أم القيوين خلال الفترة من 9-13 أغسطس المقبل، ثم ينتقل إلى إمارة الفجيرة اعتبارا من 16 ولغاية 20 أغسطس. وتتضمن النشاطات الخاصة بهذا المخيم التركيز على العديد من الجوانب الهامة مثل تقنية المعلومات، والمهارات الإبداعية والحياتية، والأنشطة الرياضية، وتقييم الشخصية، وصناعة المستقبل، والاتيكيت الإماراتي، بالإضافة إلى بعض الرحلات الهادفة. ويتوج المخيم نشاطات المشاركين من خلال عملهم معا على إنجاز مشروع جماعي يتم تقديمه في اليوم الأخير.

ويتمثل الهدف الرئيسي لهذا المخيم في نشر ثقافة الابتكار بين النشء الإماراتي في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال مساعدة الطلبة المشاركين على تطوير مهارات الحياة، التدرب على إدارة المواقف الصعبة، وتهدئة الانفعالات والمشاعر السلبية، وتعزيز الثقة بالنفس خاصة في المواقف الحرجة، وبناء المرونة والذكاء العاطفي، والتدرب على حل المشاكل، وتطوير المهارات التقنية، تعزيز الصحة النفسية والعاطفية، وبناء السلوك الايجابي ومقاومة الضغوط السلبية المحيطة، وتمكين المنتسبين من بناء علاقات ايجابية ومثمرة، وتطوير مهارات التواصل مع الآباء والمدرسين والزملاء، ودعم الرغبة في التعلم والتطوير والتنظيم الذاتي، وممارسة ضبط النفس والمواكبة الفعالة لتحديات المستقبل.

الجدير بالذكر أن فعاليات المخيم تقام في ثانويات التكنولوجيا التطبيقية في كل من أبو ظبي ورأس الخيمة والفجيرة، وفي أكاديمية اتصالات في دبي. وقد تم تقسيم الطلاب إلى ثلاث مراحل هي المرحلة الابتدائية من 6-10 سنوات، والمرحلة الإعدادية من 11-14 سنة، والمرحلة الثانوية من 15-17 سنة.

  • 209758
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE