×
×

سامسونج تطور نموذجا تجريبيا لمعالج بدقة تصنيع 3.8 نانومتر

كشف كينام كيم، رئيس وحدة أشباه الموصلات بشركة سامسونج، عن خطط شركته حول تطوير صناعة المعالجات خاصة فيما يتعلق بحجمها، وذلك لتصل إلى حجم بالغ الصغر.

وقال كينام كيم، خلال كلمته في مؤتمر ISSCC المنعقد حالياً في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، أن سامسونج لا تملك أي صعوبات تقنية أساسية لتصنيع معالجات بدقة تصنيع 5 نانومتر، وأنها قد تصل بالمعالجات إلى أصغر من ذلك.

وأوضح كيم أن سامسونج طورت بالفعل نموذج تجريبي لمعالج بدقة تصنيع 3.8 نانومتر، وذلك بغرض أعمال البحث والتطوير، مُضيفا أن شركته تسعى للوصول إلى معالجات بدقة تصنيع أصغر تبلغ 3.25 نانومتر رغم الصعوبات التقنية المتوقعة.

وكشفت سامسونج خلال المؤتمر عن أول المعالجات المطورة بدقة 10 نانومتر، والتي ينتظر أن يبدأ الإنتاج التجاري لها خلال العامين المقبلين، لتستهدف بشكل أساسي الاستخدام مع الهواتف.

هذا، وأشار كيم إلى أن شركته تعتزم في المرحلة المقبلة الخروج بمعالجات بدقة تصنيع 7 نانومتر، قبل الوصول إلى 5 نانومتر وأقل، وذلك دون أن يضع موعد محدد للكشف عن تلك المعالجات بالغة الصغر.

وكانت سامسونج قد بدأت خلال العام الجاري تصنيع أول معالجاتها المطورة بدقة تصنيع تبلغ 14 نانومتر، وهي Exynos 7420، ووصفت إياها بالأقوى مقارنة بالمعالجات المطورة بدقة تصنيع 20 نانومتر وذلك بنسبة تتراوح ما بين 30 إلى 35%.

يذكر أن شركة إنتل كانت قد كشفت سابقا سعيها هي الأخرى لتصنيع معالجات بالغة الصغر، حيث تستهدف الوصول إلى معالجات مطورة بدقة تصنيع تبلغ 5 نانومتر عام 2020، وتصل إلى 1 نانومتر بحلول عام 2028.

  • 195730
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE