×
×

إل جي تنفي ارتفاع درجة الحرارة المفرط لدى المعالج “سنابدراجون 810”

قالت شركة إل جي اليوم الخميس إنها لم تواجه أية مشكلات من حيث ارتفاع درجة حرارة معالج شركة كوالكوم الجديد، وهو المعالج الذي يشغل الجيل الثاني من هاتفها المنحني الجديد التي سيُطرح للبيع في وقت لاحق من هذا الشهر.

وقال وو رام-تشان، نائب رئيس إل جي لتخطيط المنتجات المحمولة، للصحفيين خلال مؤتمر صحفي خاص بالهاتف الذكي الجديد، “جي فلكس 2” G Flex 2، “أنا مدرك جدا للمخاوف المختلفة في السوق عن سنابدراجون 810، لكن أداء المعالج مرضٍ تماما”.

وجاء التعليق بعد يوم واحد فقط من تقرير لوكالة بلومبيرج الإخبارية ذكر أن شركة سامسونج، التي تعد أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم، قررت عدم استخدام معالج كوالكوم الجديد في هاتفها المرتقب “جالاكسي إس6”.

وأفادت بلومبيرج أيضا بأن المعالج الجديد، “سنابدراجون 810″، شهد ارتفاعا في درجة الحرارة أكثر مما ينبغي خلال اختبارات سامسونج، لذلك قالت وكالة الأنباء التي تهتم بأخبار التجارة والاقتصاد أمس إن الأخيرة تعتزم استخدام المعالجات الخاصة بها بدلا من ذلك.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن تقوم سامسونج بكشف النقاب عن هاتفها الذكي الجديد على هامش المعرض التجاري “المؤتمر العالمي للجوال” MWC 2015 الذي ينطلق في أوائل آذار/مارس القادم بمدينة برشلونة الإسبانية.

وبالمقابل، قال مسؤول إل جي اليوم إن الاختبارات الداخلية الخاصة بالهاتف “جي فلكس 2″، الذي يضم المعالج “سنابدراجون 810″، أظهرت أن المنتج الجديد يبعث حرارة أقل من الأجهزة الأخرى الحالية. ومن المقرر أن يبدأ بيع الهاتف في كوريا الجنوبية يوم 30 كانون الثاني/يناير الجاري بسعر 700 دولار.

  • 167674
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE