×
×

أوّل هاتف مُرخّص من شبكة “تور” لحماية خصوصية المُستخدم (تحديث)

تُعتبر حماية الخصوصية عبر شبكة الإنترنت، من بين المسائل التي تمّت مُناقشتها بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، على ضوء فضائح التجسس الحكومي على شبكات الإنترنت، وقضايا الاختراق وتسرّب المعلومات الشخصية والمالية للكثير من مُستخدمي الإنترنت.

وقد ظهرت في الفترة الأخيرة العديد من المشاريع التي تهتم بتقديم حماية الخصوصية عبر الهواتف الذكية، من بين هذه المشاريع هو هاتف جديد أطلق القائمون عليه اسم BOSS Phone قالوا أنه أوّل هاتف مُرخّص لتشغيل شبكة الحماية الشهيرة “تور” Tor على مستوى نظام التشغيل. يقوم القائمون على الفكرة حاليًا بجمع التمويل عبر منصّة التمويل الجماعي Indiegogo بهدف الوصول إلى 150 ألف دولار أمريكي.

(تحديث: رغم ما ذكره القائمون على الهاتف في صفحته الرسمية، نفى مشروع Tor عبر الحساب الرسمي الخاص به على تويتر أن يكون الهاتف مُرخّصًا من Tor أو The Guardian Project).

وتم تصميم هاتف BOSS Phone خصيصًا بحيث يضمن مرور حركة الإنترنت الخاصّة بالمُستخدم عبر شبكة Tor بشكل كامل، بحيث يكون كُل ما يفعله المُستخدم على الهاتف مُشفّرًا ومجهول الهوية. الهاتف مُرخّص رسميًا من مؤسسة The Guardian Project المتخصصة بتطوير برمجيات حماية الخصوصية، وهو موجّه -بحسب القائمين عليه- للمُستخدم العادي، أو للاستخدامات العسكرية وللصحفيين والناشطين وغير ذلك من المُستخدمين الذي يُريدون اتصالات آمنة عبر الإنترنت.

عتاديًا، يجمع الجهاز ما بين الهاتف والحاسب اللوحي حيث يُقدّم شاشة بقياس 7 بوصات ودقة 1920×1200 بيكسل ويعمل بنسخة أندرويد 5.0 الأخيرة ويُشغّل الجهاز مُعالج ثُماني النواة من شركة “ميدياتيك” ويدعم شريحتي اتصال وتقنية الجيل الرابع LTE. كما يحمل كاميرا خلفية بدقة 8 ميغابيكسل وامامية بدقة 2 ميغابيكسل.

من المُفترض أن يُباع الهاتف بحوالي 400 دولار، في حين يُمكن للمتبرعين الأوائل للمشروع الحصول عليه بسعر 329 دولار، ومن المنتظر أن يصل للمُستخدمين في أكتوبر 2015.

  • 166521
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE