×
×

8 أسباب وراء التوقف عن متابعة علامتك التجارية على تويتر

إعداد: أحمد الخضر

أكدت شركة SocialBro البريطانية أنّ مفهوم التسويق عبر تويتر لا يقتصر فقط على مجرد زيادة عدد المتابعين، وذلك على الرغم من أن 67% من المغردين يميلون للشراء من علامات تجارية يتابعونها، إلا أنه يتوجب على الشركات القيام بما هو أعمق من ذلك للمحافظة على هؤلاء المتابعين. 

وترى شركة SocialBro، التي تُوفّر منصتها الشهيرة لتسويق وإدارة الحسابات على تويتر، أنّ 55% من المستخدمين سيتابعون العلامة التجارية التي يميلون إليها، ولكن إذا سارت الأمور على نحو سيء وقاموا بإلغاء المتابعة، لن يكون بمقدور الشركة تغيير رأيهم بسهولة فيما بعد.

ويقول أندي فيل من “سوشيال برو”: “إن لم تكن العلامة التجارية الخاصة بك حَذِرة قد يأتي وقت لا يرغب فيه الناس بكل بساطة في مواصلة متابعتك بعد الآن”.

وأضاف فيل: “أنت لا تريد أن تكون تلك هي علامتك التجارية، فتويتر – كما كل الأعمال – سيكون أفضل عندما يكون لديك علاقة إيجابية مستمرة مع عملائك. ولكن لا يمكنك التأكيد على كل عامل صغير يمكن أن يدفع أحد مُتابِعيك إلى التوقف عن ذلك”

وللحفاظ على التركيز، قّدّم أندي فيل الأسباب الرئيسية التي تجعل المغردين يتوقفون عن متابعة أي علامة تجارية، والتي يمكن تجنبها تمامًا دون الكثير من المتاعب، حسب قوله:

1- عدم التفاعل

يتوقف 21% من المستخدمين عن متابعة الحسابات التي لا تبادلهم التغريدات. ومع أنه ليس من الضروري أن تكون العلامة التجارية الخاصة بك “حياة وروح الطرف الآخر” (إلا إذا كان هذا في استراتيجية العلامة التجارية الخاصة بك)، فإذا لم تجد وقتًا تُفرغه لمستخدمي تويتر الذين يتفاعلون معك، سيجدون هم الوقت الذي يتوقفون فيه عن متابعتك.

2- عدم الرد عليهم بما هو مفيد

يتوقع 55% من مستخدمي تويتر أن تتم الإجابة على أسئلتهم في غضون ساعة، وترتفع هذه النسبة إلى 72% عندما يكون السؤال شكوى. وعندما يكون ردك في الوقت المناسب فإن 34% من الزبائن أكثر احتمالاً لإجراء عملية شراء منك. وإذا كنت تضيع الوقت ولا ترد على الأشخاص الذي يطالبونك برد سريع ومفيد، لا تتفاجأ من رؤيتهم وهم يختفون من عَدّاد متابعيك.

3- الترويج المزعج

يُسمح لكل علامة تجارية بمقدار محدد من الترويج لأنفسهم، فالأمر متوقع. ولكن يَتجه 47% من المستخدمين إلى إلغاء متابعة الحسابات المزعجة. لذا إذا كنت تُمطِر المستخدمين بوَابلٍ من روابط صفحات الشراء ولا تُنوّع المحتوى الخاص بك، فإنه من المحتمل أن يأتي يوماً تنزعج فيه أنت. إبحث عن المحادثات ذات الصلة بك، وتفاعل مع الناس الذي يُغردون عنك، وردّ على الأمور التي من المحتمل أن تجدها مفيدة وتلامس اهتمام جمهورك.

4- استخدام الأتمتة السيئة

الأتمتة الحسنة يمكن أن توفر لك قوة شخصية وجاذبية، وتخدم غرضًا، وفي نهاية المطاف قد تساعدك في التسويق إذا كان من غير الواقعي بالنسبة لك أن تفعل كل شيء بنفسك. ولكن إن شعر المتابعون أنهم يتابعون رجلًا آليًا، فقد يفضلون متابعة بشرًا بدلًا من آلة. كن مستعدًا للرد على تغريدات مجدولة، التي يُستَحسن أن تشمل عرضًا أو هدية ترويجية في أي رسائل تلقائية ترسلها إلى متابعيك، واستخدم مجموعة متنوعة من الرسائل.

5- أنت لا ترد الجميل

يتابع 33% من الناس العلامات التجارية على تويتر طمعًا في الهدايا الترويجية و53% منهم طمعًا في مواكبة أخبار الخصومات أو العروض الترويجية. وفي حين أنه ليس من الضروري شراء سيارة باهظة الثمن لكل من يُتابعك على تويتر، فإن إعطاء العروض، والعينات المجانية أو حتى التحديثات الحصرية أحيانًا، سوف يُبقي على 52% من متابعيك وقد يساعدك على كسب آخرين.

6- التوقف عن التغريد

ثمة سبب شائع يدفع الناس إلى إلغاء المتابعة وهو تحقيق توازن بين المُتابِعين والمُتابَعين، لذا يقومون بإلغاء متابعة المستخدمين الخاملين. وإذا لم تكن تغرد، سيفترض الناس أنك غير موجود على الخدمة ومن المحتمل أن تكون أول من يخرج من دائرة اهتمامهم. والسيناريو الأسوء قد يصل إلى حد أنهم يعتقدون أن شركتك لم تعُد تعمل.

7- لم تكن بين أيديهم عندما كانوا بحاجتك

سيتابع ما يقرب من 60% من الناس العلامات التجارية على تويتر بحثًا عن خدمة العملاء والدعم. وإذا كنت لا تعطيهم ذلك عندما يحتاجونه، فإنهم قد يلغون متابعتك. وإذا لم تكن قادرًا على الرد على العملاء على مدار الساعة، فأعلِمهم متى تكون قادرًا على ذلك في النبذة الخاصة بك.

8- علامتك التجارية ليست منبرك الشخصي

ما تعتقد به في وقت فراغك متروك لك. ولكن إذا بدأت تنشر آراءك السياسية المثيرة للجدل عبر حساب العلامة التجارية الخاصة بك، أو تنشر التعليقات الاجتماعية غير ذات الصلة بعلامتك، جهز نفسك بعدها لرحيل أولئك الذي لا يوافقونك الرأي.

إرضاء الناس غاية لا تدرك، لذا لا تقلق حيال كل من يترك متابعتك. ولكن قبل أن تدرك ما يجعل الناس يقررون المغادرة، يمكنك تقليل ذلك مع امتلاك حساب تويتر مسلٍ وجذاب.

وأخيرًا، برأيك ما هي الأشياء التي يمكن أن تتجنبها العلامات التجارية، والتي تدفعك إلى إلغاء المتابعة على تويتر؟

  • 162951
  • مقالات متخصصة
  • technology-opinion
Dubai, UAE