سناب تشات تطالب مستخدميها بالابتعاد عن التطبيقات غير المصرح بها

قررت خدمة الرسائل المصورة المؤقتة “سناب تشات” SnapChat الطلب من المستخدمين التوقف عن استخدام تطبيقات غير مصرح بها، وذلك بعد اختراق أحد التطبيقات التي تقدم الصور المحفوظة ما أثار تساؤلات حول مدى أمن الصور التي يجري مشاركتها على التطبيق نفسه.

وكانت الشركة، التي تقول إنها تقوم بحذف المحتوى من الخوادم الخاصة بها ومن تطبيق “سناب تشات” على الأجهزة المحمولة بعد أن تعرض من قبل المستقبل، حذرت أيضا في السابق من أن أي تطبيق غير رسمي يدعي تقديم خدمات “سناب تشات” ينتهك شروطها ولا يمكن الوثوق بها.

وقالت الشركة في منشور لها على مدونتها إنه وابتداء من يوم الثلاثاء، سوف تقوم “سناب تشات” بإخطار المستخدمين الذين تجد أنهم يستخدمون تطبيقات الطرف الثالث. وسوف تطلب منهم تغيير كلمة المرور الخاصة بهم والتوقف عن استخدام تطبيقات غير مصرح بها.

وأضافت الشركة: “سرتنا بعض الطرق التي سعى من خلالها المطورون إلى تحسين سناب تشات، وللأسف، قام بعض المطورين ببناء خدمات تقوم على خداع مستخدمي شناب تشات وتعرض حساباتهم للخطر”.

وفي الشهر الماضي، قال موقع Snapsaved.com، المطور لتطبيق يسمح للمستخدمين بحفظ الصور الملتقطة عبر “سناب تشات”، إنه تعرض للاختراق، وذلك بعد أنباء عن تسريب صور على الخدمة.

واستغلت “سناب تشات” الحادثة لتحذر من تطبيقات الطرف الثالث التي تستخدم واجهة تطوير البرمجيات API الخاصة بالخدمة، والتي تقوم بطلب بيانات اعتماد تسجيل الدخول إلى “سناب تشات” وتستخدمها لإرسال واستقبال الصور والوصول إلى معلومات الحساب.

وعلى إثرها قامت “سناب تشات” بمراجعة سياسة الخصوصية الخاصة بها والبيانات العامة الأخرى لتشدد على مسألة قدرة المستقبلين على حفظ الصور، مع أنها تقوم بحذفها فور عرضها من قبلهم.

   إقرأ أيضا: سنابشات أصبح أكثر شيوعًا عبر أندرويد

حصدت الشركة سناب فوائد إنشاء تطبيق سناب شات لنظام أندرويد بكامل الإمكانات، حيث أعلنت الشركة في تقرير أرباحها أن قاعدة مستخدميها تستخدم في الغالب نظام أندرويد بدلاً من iOS.

وأظهر التقرير مدى شعبية التطبيق لمستخدمي أندرويد، حيث تستمر قاعدة مستخدمي أندرويد الإجمالية في النمو.

وخلال الربع الأول من عام 2021، وصل عدد مستخدمي التطبيق إلى 280 مليون مستخدم نشط يوميًا، بزيادة قدرها 22 في المئة على أساس سنوي.

ووصف الرئيس التنفيذي إيفان شبيجل اللحظة التي تجاوز فيها مستخدمو أندرويد مستخدمي iOS بأنها علامة بارزة تعكس القيمة الطويلة الأجل للاستثمار الذي قامت به الشركة من خلال إعادة بناء تطبيق أندرويد.

وقال شبيجل: تعمل الغالبية العظمى من الهواتف الذكية في العالم بنظام أندرويد، وأصبحت قاعدة مستخدمي أندرويد لدينا الآن أكبر من قاعدة مستخدمي iOS لدينا.

وكانت الشركة قد أطلقت التطبيق في الأصل عبر نظام التشغيل iOS فقط وأصدرت تطبيق أندرويد للمرة الأولى في عام 2012.



التعليقات مغلقة.