×
×

خدمة البريد الأمريكية تتعرض للاختراق

قالت خدمة البريد الأمريكية إنها كانت ضحية لهجوم إلكتروني عبر الإنترنت قد يكون قد طال معلومات شخصية تتعلق بموظفيها وبعض العملاء.

وتوظف الوكالة أكثر من 600,000 عامل ولكنها لم تحدد عدد المتضررين من الهجمة. وقالت الوكالة إن العملاء الذين استخدموا مكاتب البريد المحلية أو موقع USPS على الإنترنت لم يتضرروا، ولكن أولئك الذين اعتادوا استخدام مركز الاستدعاء ربما تكون المعلومات الخاصة بهم قد سرقت.

ويقود مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI التحقيق في الهجوم. وقال ديفيد بارتنهايمر، المتحدث باسم الوكالة إن أسماء الموظفين، وتواريخ ميلادهم، وأرقام الضمان الاجتماعي والعناوين الخاصة بهم، ربما تكون من بين المعلومات المسروقة في الإختراق.

وقال مدير عام البريد باتريك دوناهو في بيان “إنها لحقيقة مرة هذه الأيام أن تكون كل منظمة متصلة بشبكة الإنترنت هدفا دائما لأنشطة التسلل السيبرانية”. وأضاف “خدمة بريد الولايات المتحدة ليست استثناء”.

وأفادت صحيفة “واشنطن بوست” بأن مجموعات مرتبطة بالحكومة الصينية هي المشتبه به في التحقيق، وقد اتهمت هذه الجماعات بعمليات اختراق شملت شركات أمريكية خاصة، بما في ذلك شركات الصلب والطاقة.

ومن جهتها تنفي الحكومة الصينية مسؤوليتها وترد كل تهمة ضدها بالسرقة الإلكترونية والتجسس.

  • 160918
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE