×
×

“باناسونيك” تكشف عن أسرع الطابعات متعددة الوظائف والمزدوجة خلال “جيتكس 2014”

تعتبر الطباعة على جانب واحد من الصفحة إسرافا للوقت والمال وتشير إلى عدم كفاءة العمل في المكاتب، ولتفادي هذا الإسراف، قامت “باناسويك”، الشرق الأوسط وأفريقيا للتسويق PMMAF، خلال مشاركتها في “أسبوع جيتيكس للتقنية 2014″، بالكشف عن مجموعة طابعات KX-MB2100 الجديدة المزدوجة متعددة الوظائف.

وتهدف الشركة من خلال هذه الطابعات الجديدة إلى مساعدة قطاع الأعمال على التقليل من استخدام الأوراق والوقت اللازم للطباعة.

تعمل الطابعات التقليدية المتخصصة بطباعة الأوراق بحجم “أيه 4” A4 على قلب الأوراق بشكل فردي عند الطباعة على وجهي الورقة، مما يؤدي إلى بطء الأداء وقلة الإنتاجية، إلا أن طابعات KX-MB2170، و KX-MB2130، و KX-MB2120 متعددة الوظائف – وفقا لـ “باناسونيك” – تتميز بخاصية قلب الورق السريع، التي تساهم في طباعة عدد كبير من الأوراق على الوجهين بسرعات تصل إلى 24 صفحة بالدقيقة الواحدة.

وقالت “باناسونيك” إن هذه المجموعة الجديدة من الطابعات تتميز بقدرتها على القيام بالعديد من المهام التي تلبي احتياجات بيئة الأعمال الحديثة بدءا من الطباعة الروتينية، وتوفير المزيد من معايير الأمان للمستندات، إلى الطباعة المتنقلة.

وبالإضافة إلى مزاياها المتعددة، فإن هذه المجموعة الجديدة من الطابعات تساهم في تقليل المساحة المطلوبة لتخزين الورق، وستحتاج المكاتب بعد الآن إلى نصف المساحة التي كانت تخصصها لهذه المهمة أو أقل من ذلك.

كما ستعمل الطابعة المزدوجة 2 في 1 على تقليل استهلاك الورق بنسبة 75 بالمئة، مما يساهم في المحافظة على الأوراق والتقليل من استهلاك الكهرباء وتخفيض التكاليف. ويمتد عمر الطابعة إلى K75، كما يمتد عمر الخزان فيها إلى 10K، ما يعني أنها تبقى صالحة للعمل حتى مدة زمنية طويلة جدا، وفي نفس الوقت يؤكد هذا على أن تكلفة طباعة الورقة الواحدة أصبحت، بفضل هذه الطابعات، أقل بكثير مما كانت عليه في السابق.

وتم تصميم هذه الطابعات خصيصا للحفاظ على السرية في المكاتب، حيث أضافت “باناسونيك” إمكانية الطباعة الآمنة للمستندات وفقا لأعلى مستويات الأمن والحماية.

ويمكن للمستخدم اختيار حفظ البيانات المطبوعة على الأقراص الثابتة في أجهزة الحاسوب الخاصة بهم ووضع كلمة سر حيث لا يمكن طباعة نفس البيانات مرة أخرى إلا مع إدخال كلمة السر الصحيحة، مما يساهم في حماية البيانات من التسريب.

و على عكس معظم أنظمة الطباعة الآمنة ، فإن طابعات KX-MB2100 لا تضع حدا أقصى لعدد الصفحات التي يمكن تخزينها.

وفي هذا السياق، تحدث نيلسون إدوارد، مدير أنظمة الشبكات والاتصالات في “باناسونيك” الشرق الأوسط وأفريقيا للتسويق، عن الحاجة للطابعات متعددة الوظائف في المكاتب الحديثة قائلا: “تعتبر سلسلة طابعات KX-MB2100 حلا مثاليا للمكاتب التي تحرص على توفير الوقت والطاقة والاعتماد على الأجهزة سهلة الاستخدام. إن الطابعات المزدوجة السريعة لاتعمل على تجنب مشكلة إهدار الورق المتنامية فحسب، بل إنها أيضا تقدم خيارا مثاليا لطباعة الوثائق بسرية تامة. وتقدم الطباعة الآمنة ميزة إضافية للشركات التي ترغب في حماية وثائقها السرية من التسرب. ونحن على ثقة تامة بأن هذه الطابعات متعددة الوظائف ستعمل على تعزيز تجربة الطباعة لدى عملائنا”.

وتسعى “باناسونيك” إلى مواكبة أحدث الابتكارات التقنية الرائدة من خلال منتجاتها المختلفة. وتماشيا مع هذا المسعى، فقد تم تصميم سلسلة KX-MB2100 لتكون متوافقة مع تطبيقي Google cloud Print و “باناسونيك للطباعة المتنقلة” Panasonic mobile print.

ويأتي هذا ليؤكد على التزام “باناسونيك” بمواكبة التغيرات السريعة في العالم، وتوفير حلول عملية لعملائها تمكنهم من الطباعة أثناء التنقل باستخدام الأجهزة المحمولة مثل الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية.

ومن الجدير ذكره، أن طابعات KX-MB2100 توفر خيارا مميزا للطباعة السريعة، حيث يمكن للمستخدم أن يقوم بحفظ إعدادات الطباعة المتكررة أو النسخ / المسح الضوئي لمعاودة استخدامها في المرات القادمة باستخدام خيار الطباعة السريعة دون الحاجة إلى إعادة برمجة الخيارات واتباع تسلسل الخطوات مرة أخرى.

  • 158974
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE