×
×

“هواوي” تطلق حلول “أوشن ستور” الذكية للتخزين خلال قمة جيتكس للبيانات الضخمة

مع استمرار النمو في حجم المعلومات الرقمية في مختلف أنحاء الشرق الأوسط، تستعد “هواوي”، المتخصصة في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، للكشف عن أحدث حلولها المبتكرة للتخزين “أوشن ستور” Oceanstor9000 وذلك في إطار دعم المؤسسات والشركات في تلبية الطلب المتزايد على تأمين أصولها القيمة من البيانات.

وتكشف “هواوي” عن نظام تخزين البيانات الضخمة “أوشن ستور”، والمصمم لإدارة تدفق البيانات الضخمة، خلال قمة جيتكس للبيانات الضخمة التي تنعقد يوم الثلاثاء 14 تشرين الأول/أكتوبر، الذي تتم فيها مناقشة تركيز الشركات في أعمالها على متطلبات تقنيات التخزين الأكثر ذكاء وابتكارا. حيث تحتاج المؤسسات الكبرى إلى أداء أفضل في أنظمة التخزين وسرعة في استعادة المعلومات منها للتمكن من اقتناص فرص الأعمال.

ويبحث مدراء تقنية المعلومات في المنطقة عن أحدث السبل لمواكبة التغيرات في حجم وتنوع وأشكال البيانات المتوفرة اليوم. وقد صمم نظام “أوشن ستور” ليتعامل مع جوانب متعددة بدءا من تدفق مقاطع الفيديو وحتى متابعة وتحليل التعاملات المصرفية ليحوي مستويات متزايدة التعقيد من التقنيات الناشئة التي تتبناها الشركات بغرض تلبية متطلبات الأعمال الحالية والمستقبلية.

في هذا السياق قال سانجاي سايناني، نائب الرئيس الإقليمي لحلول تقنية المعلومات لدى “هواوي” في الشرق الأوسط: “بسبب الكم الهائل من البيانات الواردة، فقد اضطر مدراء تقنية المعلومات إلى إعادة النظر في أساليب الاستثمار في حلول التخزين المتطورة. تحتاج تلك الشركات إلى أداء يضاهي أهدافها العملية، وهي بالطبع ترغب في الحفاظ على صدارتها وتنافسيتها، فيما تدرك تماما أن فقدان البيانات الحيوية والمهمة في عملها، سواء كان بسبب كارثة طبيعية أو انقطاع التيار الكهربائي، قد يكبدها خسائر بملايين الدولارات. توفر حلول أوشن ستور المتطورة للتخزين من “هواوي” مزايا غير مسبوقة للهيئات الحكومية ومشغلي الاتصالات والشركات الكبرى تتيح لها أداء أفضل فيما يتعلق بالتخزين والقياس والتكلفة”.

يشار إلى أن حلول “هواوي” للتخزين تتسم بالذكاء والتقارب، لتلبي متطلبات البنية الافتراضية والبيانات الضخمة والحوسبة السحابية، وتساعد في مواجهة التحديات التي يفرضها النمو الهائل في حجم البيانات والمخاطر الضخمة التي ترتبط بمتطلبات تخزينها.

طورت “هواوي” حلول “أوشن ستور” لتكون منصة موثوقة يمكن الاعتماد عليها للتخزين، وتستهدف المؤسسات في مختلف القطاعات، وبخاصة الطاقة والبنوك والحكومات نظرا لما تتعامل معه من كم هائل من البيانات في بيئات تقنية الأعمال المعقدة.

وقد قام عدة عملاء من مختلف أنحاء العالم بالفعل بتجربة حلول “أوشن ستور” في تطبيقات مختلفة، كالتنقيب عن مصادر الطاقة وأرشفة البيانات المالية والمسح بالأقمار الصناعية ومراقبة المناطق السكنية بالفيديو.

وتؤكد “هواوي” بأن المؤسسات لا زالت في بداية الطريق نحو تحقيق كافة الإمكانات وتعزيز القيمة إلى الحد الأقصى، رغم سيطرة البيانات الضخمة على معظم حوارات مدراء تقنية المعلومات.

ويلقي السيد مهدي زيان، المدير الأول للحلول لدى “هواوي”، خلال قمة جيتكس للبيانات الضخمة التي تنعقد في تمام الساعة العاشرة صباح الثلاثاء 14 تشرين الأول/أكتوبر في مركز دبي التجاري العالمي.

وسيتطرق زيان في كلمته إلى الجوانب العملية الحرجة في مجال إدارة تقنية المعلومات موضحا قيمة تخزين البيانات الضخمة في قطاعي التمويل والاتصالات.

وأردف سايناني قائلا: “بدأت “هواوي” الابتكار في مجال البيانات الضخمة منذ فترة، ولدينا رؤية واضحة لتوجهاتنا في المنطقة. نعتبر اليوم من أبرز شركات قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في الشرق الأوسط بفضل ما نتمتع به من خبرة واسعة وقدرات متفوقة تمكننا من توفير حلول البيانات الضخمة في جميع القطاعات المعنية، وبخاصة شركات التمويل والاتصالات”.

الجدير بالذكر أن “هواوي” عملت في مجموعة واسعة من مشاريع التخزين لدى المؤسسات في الشرق الأوسط خلال الأعوام الماضية، ومنها العمل مع مشغلي الاتصالات في المملكة العربية السعودية لتزويدهم بحلول التخزين المتقدمة، والتي تتيح الإدارة المركزية للبيانات على نطاق ضخم.

كما عملت “هواوي” مؤخرا بالشراكة مع شركة هندسية كبرى في الكويت لتوفير حلول التخزين لأنظمة المراقبة بكاميرات الفيديو ومتابعة الجوانب الأمنية للمرافق.

وتقدم “هواوي” حلول التخزين المؤسسية لأكثر من 2,000 عميل في ما يزيد على 80 دولة حول العالم.

  • 158522
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE