×
×

“جوجل” تبدأ مشروعا بحثيا للحوسبة الكمية

قالت شركة “جوجل” إن فريقًا بحثيًا بقيادة الفيزيائي جون مارتينيز من جامعة كاليفورنيا سانتا باربرا سينضم إلى الشركة للبدء بمشروع بناء أنظمة جديدة لمعالجة المعلومات الكمومية، أنظمة قائمة على إلكترونيات فائقة التوصيل.

ويأتي “مختبر الذكاء الاصطناعي الكمي” كتعاون بين “جوجل”، ومركز أبحاث “أميس” Ames التابع لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، ورابطة جامعات بحوث الفضاء USRA، وذلك بهدف دراسة التطبيق الكمي الأمثل والمتعلق بعلوم الذكاء الاصطناعي.

وتعتمد الحوسبة الكمومية على مبادئ ميكانيكا الكم وظواهره، وتقاس فيها كمية البيانات بالـ “كيوبت” qubit، ويعتمد المبدأ الأساسي اللحوسبة الكمية على القدرة على الاستفادة من الخواص الكمية للجسيمات لتمثيل البيانات ومعالجتها، إضافة لاستخدام قواعد ميكانيكا الكم لبناء وتنفيذ التعليمات والعمليات على هذه البيانات.

وقال مدير “جوجل” للهندسة، هارتموت نيفين على مدونة الأبحاث “مع مجموعة أجهزة متكاملة، سيكون فريق الذكاء الاصطناعي الكمي الآن قادرًا على تنفيذ واختبار تصاميم جديدة لتحسين العلم الكمي ومعالجات الاستدلال المبنية على الرؤى النظرية الأخيرة وكذلك على ما نعلمه من معمارية “دي-ويف” D-Wave للتصلب الكمي”.

وأصبحت “جوجل”، التي تعمل على مشاريع بما في ذلك سيارات ذاتية القيادة وروبوتات، في السنوات الأخيرة تركز أكثر فأكثر على علوم الذكاء الاصطناعي.

وكانت “جوجل” قد استحوذت في شهر كانون الثاني/يناير الماضي بالاستحواذ على شركة “ديب مايند” DeepMind المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي.

  • 155112
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE