×
×

مؤتمر IDC لمدراء تقنية المعلومات 2014 في السعودية يحدد معالم التطور المعلوماتي في المنطقة

تعتزم شركة “آي دي سي” IDCلأبحاث الأسواق، تحت رعاية وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية، عقد مؤتمر مدراء تقنية المعلومات Saudi Arabia CIO Summit 2014في العاصمة الرياض يومي التاسع والعاشر من شهر أيلول/سبتمبر الجاري في فندق فور سيزنز الرياض.

ويقول القائمون على الحدث إنه يأتي ثمرة التعاون بين الوزارة وشركة “آي دي سي” للسنة الرابعة على التوالي، حيث يعرض المؤتمر مجموعة من التحاليل والرؤى المعمقة يقدمها فريق “آي دي سي” الدولي بمشاركة ممثلي أهم الشركات التقنية في العالم.

وسيركز هذا التجمع لأبرز القادة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات على استكشاف الدور المحوري الجديد الذي يتولاه مدراء المعلوماتية في التحول التقني الجديد في قطاع الأعمال.

ويُذكر أن المملكة العربية السعودية تبذل جهودًا كبيرة لرفع مستوى الخدمات الحكومية الإلكترونية التي تقدمها، ويتجلى ذلك بوضوح في القفزة التي حققتها المملكة في التصنيف العالمي للتعاملات الإلكترونية، إذ انتقلت من المرتبة 105 عام 2003 إلى المرتبة 36 في العام 2014، وفقًا لمؤشر تطور خدمات الحكومة الإلكترونية لعام 2014 الصادر عن منظمة الأمم المتحدة.

ومن المتوقع أن يصل إنفاق القطاع الحكومي على تقنية المعلومات والإتصالات إلى 1.63 مليار دولار في العام 2014 (بزيادة 9.3 بالمئة عما كان عليه عام 2013)، وأن ينمو بمعدل سنوي مركب قدره 11.4 بالمئة على مدى السنوات الخمس المقبلة.

وستشهد شركات النفط والغاز في المملكة نموًا كبيرًا في الإنفاق على تقنية المعلومات والإتصالات خلال السنوات القليلة المقبلة، من 623.76 مليون دولار أميركي عام 2014 لتصل إلى 870.89 مليون دولار في العام 2018 (بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 8.69 بالمئة).

وستواصل هذه الشركات تحولها نحو النظم والعمليات الذكية في مجالات التنقيب والإنتاج والمعالجة في السنوات القليلة المقبلة، مع تزايد الإعتماد على مفهوم “الحقول المرنة” في المملكة.

ويقول عبدالعزيز الهليل، المدير الإقليمي لشركة “آي دي سي” في السعودية والكويت والبحرين إن السنوات الخمس الأخيرة شهدت بزوغ عصر جديد من الحوسبة، هو عصر “المنصة الثالثة”.

وتقوم المنصة الثالثة على عدة أركان أساسية، تشمل، البيانات الكبيرة، والتقنيات المتنقلة، والحوسبة السحابية، ووسائل التواصل الاجتماعي، ويتطلب توظيف هذه التقنيات بالشكل المناسب تطور دور مدراء المعلوماتية بحيث يتمكنون من إحداث التحول في كافة القطاعات وخدمة الزبائن بطرق جديدة.

وإزاء ذلك، يرى الهليل ضرورة أن يتم تمكين مدراء المعلوماتية فعليا لمساعدتهم على إحداث تغيير حقيقي في شركاتهم، وهو السبب الذي يجعل تركيز مؤتمر “آي دي سي” لمدراء تقنية المعلومات 2014 في المملكة على نشر أفضل الممارسات العالمية المتطورة يحظى بشعبية كبيرة”.

ويتضمن جدول أعمال المؤتمر تقديم مجموعة متنوعة من العروض التقديمية المعمقة ودراسات حالة من الحياة الواقعية وحلقات نقاش مفيدة حول كل شيء؛ من تطوير الإستراتيجيات الجوالة للشركات الكبرى وبناء المدن الذكية إلى الإستفادة من أفضل الممارسات العالمية لمدراء تقنية المعلومات واقتناص المزايا التنافسية باستخدام تحاليل البيانات الكبيرة والحوسبة السحابية.

وسيشارك في المؤتمر أكثر من 100 شخصية من كبار مدراء تقنية المعلومات والإتصالات يعملون في مجموعة متنوعة من القطاعات تشمل المصارف والخدمات المالية، والإدارات الحكومية، والنفط والغاز، والإنشاءات والعقارات، والمرافق العامة، والرعاية الصحية.

وبسبب التنوع الكبير في تخصصات الحضور، سيتم تنظيم سلسلة من الجلسات المتخصصة حسب القطاع، حيث تناقش التحديات الفريدة التي تواجه مدراء المعلوماتية العاملين في تلك القطاعات المختلفة.

ومن جهته قال جيوتي لالشانداني، نائب رئيس مجموعة “آي دي سي” والمدير العام الإقليمي لها في منطقة الشرق الأوسط وافريقيا وتركيا، “تترك طبيعة التطور المستمر للمشهد التقني أثرا عميقا على التحديات التي تواجه القادة المكلفين بإدارتها. ومن الواضح أن قادة تقنية المعلومات بحاجة الآن إلى مصادر موثوقة للمعلومات والإستشارات، وإلى مصادر تساعدهم على تحديد استراتيجياتهم وتطوير الإجراءات ورسم خرائط الطريق المستقبلية لأقسامهم. ومع احتفالنا بمرور 50 عامًا على بدئنا بتزويد الأسواق الدولية بتحاليل رائدة حول تقنية المعلومات، فإننا سعداء جدا وفخورون بتعاوننا مرة أخرى مع وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات في المملكة في مساعينا لإحداث موجة جديدة من التطوير في تقنية المعلومات في أنحاء المنطقة”.

  • 155073
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE