×
×

“إنتل” تعلن عن أول معالج ثماني النوى للحواسيب المكتبية

أعلنت شركة “إنتل” اليوم عن معالجات “هازول-إي” Haswell-E التي تنتمي إلى سلسلة معالجات “هازول” Haswell أو ما يُعرف أيضًا بالجيل الرابع من معالجات “كور آي” Core i، وهي مجموعة من معالجات “كور آي7” Core i7 المخصصة للحواسيب المكتبية.

وتأتي هذه المعالجات في خضم الحديث عن الجيل الخامس الذي يحمل الاسم الرمزي “برودول” Broadwell من معالجات “كور آي”والذي يتوقع أن تصل طلائع الأجهزة العاملة به العام القادم، بالإضافة إلى الحديث عن خط جديد من المعالجات المخصصة للأجهزة منخفضة الطاقة، وتحمل الاسم “كور إم” Core M والتي يتوقع أن تصل منتجاتها في وقت لاحق من العام الجاري.

وقالت “إنتل” إن معالج “هازول-إي” هو أول معالج ثماني النوى – مع وجود خطة لتوفير نسخة سادسية النوى – مخصص للحواسيب المكتبية، ويتوافق هذا المعالج مع رقائق اللوحات الرئيسية “إكس 99” X99 الجديدة من “إنتل”، كما يدعم أيضًا الجيل الرابع من ذواكر الوصول العشوائي “دي دي آر 4” DDR4، ويدعم حتى أربع بطاقات رسوميات.

ومن المعالجات التي تطرحها “إنتل” في إطار معالجات “هازول-إي” الجديدة، معالج “كور آي7-5960 إكس” Core i7-5960X وهو معالج ثماني النوى بتردد 3.0 جيجاهرتز، بالإضافة إلى معالجي “كور آي7-5930 كيه” Core i7-5930K و “كور آي7-5820 كيه” Core i7-5820K، ويأتي كلاهما بست أنوية.

وتقول “إنتل” إن أداء المعالج ثماني النوى الجديد يتفوق على سلفها “كور آي7-4960 إكس”، بنسبة 20 بالمئة فيما يتعلق بمعالجة الفيديو بتقنية “فور كيه” 4K، وبنسبة 32 بالمئة أكثر من حيث معالجة الصور ثلاثية الأبعاد.

كما أنه يعد أول معالج يدعم أصلًا موصلات “ثندربولت 2” Thunderbolt 2 للاتصال ونقل البيانات على نحو أسرع، خاصة مع نمو تقنية الفيديو فائق الوضوح “فور كيه”.

ويتوقع أن يقوم عدد من مصنعي الحواسيب المكتبية المخصصة لهواة الألعاب بتصنيع أجهزة تدعم معالجات “هازول-إي” الجديدة ابتداءً من نهاية شهر آب/أغسطس الجاري، بما في ذلك شركات مثل “مينجير” Maingear، و “فيلوسيتي ميكرو” Velocity Micro. هذا وقد أعلنت شركة “ألينوير” Alienware اليوم عن حاسوب يدعم هذا المعالج.

يُذكر أن معالجات “هازول-إي” أصبحت متوفرة ابتداءً من اليوم وبسعر يترواح بين 390 و 1,000 دولار.

  • 154822
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE