×
×

إنتل تكشف عن الجيل الجديد من مُعالجاتها

كشفت شركة إنتل رسميًا عن تقنيتها الخاصة بتصنيع المُعالجات بدقة 14 نانومتر، وهي التقنية التي تهدف إنتل كي تزوّد بها الجيل الجديد من الحواسب اللوحية، وأجهزة الألترابوك.

وأطلقت إنتل على تقنية التصنيع بدقة 14 نانومتر اسم “برودويل” Broadwell، وقالت أن أولى المُنتجات التي تحمل الجيل الجديد من التقنية سيتم الكشف عنها خلال مؤتمر IFA 2014  في برلين الشهر القادم، في حين ستصل أولى الأجهزة الداعمة لها إلى الأسواق مع نهاية العام 2014.

وقالت الشركة بأن الحواسب المحمولة واللوحية التي تعتمد على شرائح “برودويل” ستقدّم نفس الأداء العالي الذي يقدمه الجيل الحالي “هازويل” Haswell لكن باستهلاك أقل بكثير للطاقة، وهذا يعني اختلافًا جذريًا في تصميم الأجهزة الداعمة للتقنية، حيث ذكرت الشركة أنه وبفضل “برودويل” سيُصبح من الممكن صناعة حواسب لوحية بسماكة 8 ميليمتر أو أقل.

وبفضل الاستهلاك المُنخفض للطاقة في “برودويل” والذي لا يتجاوز 3 إلى 5 واط، إضافةً إلى التصميم النحيف، فهذا سيفتح إمكانية الاستغناء عن المروحة في أجهزة الحاسب المحمول، وذلك بحسب ما أكد نائب رئيس الشركة “راني بوركار”.

وتقدّم تقنية “برودويل” زيادة في الأداء الحسابي بنسبة 5 بالمئة مقارنةً بـ “هازويل” وزيادة بنسبة 20 بالمئة من حيث الأداء الرسومي وضعفي أداء مُحرّك الفيديو، وستدعم الشريحة تقنية Direct X 11.2 والشاشات بدقة 4K.

وأضافت إنتل بأن تقنية التصنيع 14 نانومتر خفّضت استهلاك الطاقة بنسبة 25 بالمئة مقارنةً بتقنية 22 نانومتر المُستخدمة في هازويل كما حققت ضعفي الأداء لكل واط وأتاحت تصميم شريحة أصغر بنسبة 50 بالمئة مقارنةً بـ “هازويل”.

 

  • 153420
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE