×
×

مقارنة بين أجهزة جالاكسي تاب إس، نوت وبرو

لاتتشابه جميعاً من ناحية الأداء والمواصفات، بحيث يُمكن توجيه كل فئة لاستخدامات مُعينة.

توفر سامسونج الكثير من الخيارات عندما يتعلق الأمر بالحواسب اللوحية. فالشركة أضافت مؤخراً فئة جديدة إلى حواسبها اللوحية حملت اسم جالاكسي تاب إس Tab S، فضلاً  عن فئات أُطلقت في السابق هي جالاكسي نوت وجالاكسي برو. لكن هذه الفئات لاتتشابه جميعاً من ناحية الأداء والمواصفات، بحيث يُمكن توجيه كل فئة لاستخدامات مُعينة.

جالاكسي تاب إس – Tab S

تعتبر الأجهزة ضمن هذه الفئة أحد أفضل أجهزة الحواسب اللوحية التي قدمتها الشركة، فهي تتميز بوزنها الخفيف وأبعادها النحيلة فضلاً عن استخدام نفس تصميم هواتف جالاكسي إس 5. وعلى الرغم من استخدام شاشات بنفس دقة الشاشات الموجودة في فئة برو، إلا أنها تُقدم نسبة تباين عالية في الألوان،  وإمكانية عرض حزمة أكبر من الألوان ومستويات عميقة من اللون الأسود وهو بدوره يجعل الصور تبدو بألوان زاهية أكثر مقارنة بالشاشات الأُخرى.
 وتأتي هذه الحواسب مُزوّدة بجهاز قارىء للبصمة الذي يتوفر لأول مرة في حاسب لوحي من سامسونج، بالإضافة إلى كاميرا خلفية بدقة 8 ميجابيسكل وأمامية 2 ميجابيكسل. أما وحدة المعالجة فهي متميّزة جداً، حيث تعمل بوحدتين معالجة الأولى بتردد 1.9 جيجاهيرتز رباعية النواة، والثانية 1.3 جيجاهيرتز رباعية النواة أيضاً مما يسمح بتوفير كبير للطاقة حيث يمكن استخدام الجهاز حتى 11 ساعة عند مشاهدة الفيديو.
ذواكر الوصول العشوائي رام في هذه الأجهزة هي 3 جيجابايت، أما ذاكرة التخزين الداخلية فهي 16 جيجابايت مع إمكانية إضافة ذاكرة خارجية حتى 128 جيجابايت. وتتوفر هذه الحواسب بقياسين مختلفين للشاشة، الأول 8.4 إنش والثاني 10.5، حيث تبدأ الأسعار من 400$ للقياس الأول و500$ للقياس الثاني.

http://www.youtube.com/watch?v=qwpfT9jtsMk

جالاكسي نوت – Note

يُفضل الكثير من المستخدمين هذه الفئة بفضل حزمة التطبيقات والملحقات التي تجعل منها خياراً مناسباً لزيادة الإنتاجية وتنظيم الوقت وإنجاز المهام. فهذه الأجهزة تأتي مُزوّدة بقلم Stylus مع حزمة تطبيقات مُصممة خصيصاً للاستفادة القصوى منه، بالإضافة إلى تخصيص نظام آندرويد وتقديم ميزات مثل قسم الشاشة إلى قسمين مع إمكانية استخدامهم في نفس الوقت.

وكما هو الحال في جالاكسي تاب إس، يتوفر أيضاً قياسين للشاشة. الأول 8 إنش يعمل بمعالج 1.6 جيجاهيرتز رباعي النواة، وذاكرة وصول عشوائي 2 جيجابايت فضلاً عن ذاكرة تخزين داخلية 16 جيجابايت قابلة للزيادة حتى 64 جيجابايت فقط. أما الكاميرا الخلفية فهي 5 ميجابيسكل والأمامية 1.3 ميجابيكسل، وهذا القياس يبدأ سعره من 330$.

أما القياس الثاني 10.1 إنش فحصل في العام الحالي على تحديث جعل من ميّزاته مشابه لميزات جالاكسي تاب إس. حيث يأتي مُزوداً بوحدتين للمعالجة 1.9 جيجاهيرتز و1.3 جيجاهيرتز وهي رباعية النواة، فضلاً عن ذاكرة وصول عشوائي 3 جيجابايت. الكاميرا الخلفية هي 8 ميجابيكسل والأمامية 2 ميجابيسكل. ويمكن للمستخدمين الاختيار بين ذاكرة تخزين داخلية 16 جيجابايت أو 32 جيجابايت مع إمكانية زيادتها إلى 64 جيجابايت. أخيراً سعر هذا القياس يبدأ من 550$.

http://www.youtube.com/watch?v=FvH6vbhOs6Y

جالاكسي برو – Galaxy Pro

تعتبر هذه الفئة هي الأمثل بالنسبة للمحللين عند مقارنة حواسب سامسونج اللوحية مع حواسب آبل اللوحية آيباد. فهذه الأجهزة تُقدم أداء مُميز جداً فيما يخص تعدد المهام Multitasking ودقة عرض عالية فضلاً عن معالجة عالية للرسوميات عند تشغيل الألعاب عليها.

القياس الأول 8.4 إنش بوزن 0.73 كيلو غرام، ووحدة معالجة رباعية النواة 2.3 جيجاهيرتز. ذاكرة وصول عشوائي 2 جيجابايت وذاكرة تخزين داخلية 16 جيجابايت قابلة للزيادة حتى 64 جيجابايت. الكاميرا الأمامية بدقة 2 ميجابيكسل أما الخلفية 8 ميجابيكسل ويبدأ سعرها من 400 دولار أمريكي.

أما القياس الثاني 10.1 إنش فهو بوزن 1 كيلوغرام فقط، ووحدتي معالجة كل واحدة منها رباعية النواة، الأولى بتردد 1.9 جيجاهيرتز والثانية 1.3 جيجاهيرتز. الكاميرا وذاكرة الوصول العشوائي هي نفسها المستخدمة في القياس الأصغر مع خيار واحد لذاكرة التخزين الداخلي وهو 16 جيجابايت مع إمكانية الزيادة إلى 64 جيجابايت، أما سعرها فيبدأ من 500 دولار أمريكي.

http://www.youtube.com/watch?v=XY2L_G7s35Q

  • 148640
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE