×
×

“سانديسك” تطرح أول بطاقة “ميكرو إس دي” بسعة 128 جيجابايت

كشفت شركة “سانديسك” عما وصفتها ببطاقة الذاكرة الأعلى سعة بين بطاقات الذاكرة الخارجية فائقة الصغر من نوع “ميكرو إس دي”، وذلك خلال مشاركتها بمعرض MWC التقني المنعقد حالياً في برشلونة.

وأوضحت “سانديسك” أن بطاقة الذاكرة الخارجية الجديد تنتمي لسلسلة “سانديسك ألترا” SanDisk Ultra، وهي بطاقة “ميكرو إس دي” من نوع MicroSDXC، وتعد الأكبر من نوعها حيث تبلغ سعة التخزين خاصتها 128 جيجابايت.

وأشارت الشركة إلى أن بطاقة الذاكرة الخارجية الجديدة متوافقة للعمل مع الحواسب اللوحية والهواتف الذكية العاملة بنظام “أندرويد”، حيث ينتظر أن يدعم الجيل الجديد من الأجهزة الذكية السعة الكبيرة لبطاقة التخزين الخارجية تلك.

وكانت “سامسونج” كشفت بالأمس عن الهاتف الذكي “جالاكسي إس 5”، وأكدت أن الجهاز يدعم تركيب بطاقة ذاكرة خارجية من نوع “ميكرو إس دي” تصل سعتها حتى 128 جيجابايت.

هذا، وأكدت “سانديسك” أن بطاقة الذاكرة الجديدة قابلة لتخزين نحو 16 ساعة من مقاطع الفيديو بدقة Full HD، إضافة إلى 7500 ملف موسيقي و3200 صورة وأكثر من 125 تطبيق.

وأضافت الشركة أن البطاقة تدعم العمل مع تطبيق “ميموري زون” Memory Zone خاصتها، والمتوافر على متجر “جوجل بلاي”، وهو التطبيق الذي يتيح للمستخدم التحكم في البطاقة وفي كيفية تخزين الملفات عليها، كما يساعد مُلاك الأجهزة الذكية على توفير أكبر مساحة من سعة ذاكرة التخزين الداخلية.

وطرحت “سانديسك” بطاقة الذاكرة الخارجية الجديد خاصتها في الأسواق العالمية، حيث أكدت أنها ستتوافر ضمن مجموعة بطاقات “ميكرو إس دي” خاصتها بسعر يبلغ 199 دولار أمريكي.

يذكر أن إطلاق بطاقة الذاكرة فائقة الصغر “سانديسك الترا” ذات سعة 128 جيجابايت يأتي بعد عشر سنوات تقريباً من إطلاق “سانديسك” لأول بطاقة “ميكرو إس دي” والتي كانت بسعة 128 ميجابايت.

  • 138735
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE