×
×

جوجل تدمج مشروع الهواتف ذو القطع القابلة للتغيير مع “أندرويد”

احتفظت شركة “جوجل” بمشروع “آرا”، Project Ara، لصناعة الهواتف ذو القطع القابلة للتغيير من “موتورولا”، والتي سوف تنتقل ملكيتها إلى شركة “لينوفو”.

وكانت “جوجل” وافقت الأربعاء على بيع “موتورولا” إلى شركة “لينوفو” نظير 2.91 مليار دولار أمريكي، في صفقة تنتظر موافقة السلطات الأمريكية والصينية لتتم بشكل رسمي.

وأكدت شركة “لينوفو”، في مؤتمر صحفي لها، أن مجموعة المشاريع والتكنولوجيا المتقدمة التي تتبع “موتورولا” لن تنتقل لها ضمن الصفقة، حيث ستبقى تحت إدارة “جوجل”.

ويعد مشروع “آرا” أحد أبرز المشاريع التي تقوم مجموعة المشاريع والتكنولوجيا المتقدمة بالعمل عليه، وهي المجموعة التي تشرف عليه المهندسة الأمريكية “ريجينا دوجان”.

وتعتزم “جوجل” دمج مشروع “آرا” مع قسم “أندرويد” لديها، ليتولى “سندار بيتشاي”، رئيس فريق “أندرويد”، رئاسة المشروع على أن تبقى “دوجان” مديرة تنفيذية للمجموعة ومسؤولة أولى عن مشروع الهاتف ذو القطع القابلة للتغيير.

وكانت تقارير سابقة أشارت إلى أن “موتورولا” تنوي الكشف عن أول نموذج للهاتف المطور تحت مشروع “آرا” خلال العام الجاري، إلا أن الخطط قد تتغير بإنتقال المشروع تحت قيادة “جوجل” المباشرة.

يذكر أن مجموعة المشاريع والتكنولوجيا المتقدمة لا تعمل على مشروع “آرا” وحده، حيث تعمل على تطوير مشاريع لإنتاج مستشعرات التكنولوجيا الحيوية ومنها مشروع تطوير “وشم إلكتروني” يحل محل كلمات السر التقليدية.

ويشار إلى أن “جوجل” كانت احتفظت لنفسها بمجموعة كبيرة من براءات الاختراع المملوكة لشركة “موتورولا” بعد الموافقة على بيعها، حيث ستحصل “لينوفو” على الحقوق الكاملة لألفي براءة اختراع فقط.

  • 136703
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE