×
×

“كاسبرسكي”: تطبيقات الصيرفة على هواتف “أندرويد” هي الأكثر عرضة لخطر الفيروسات

قال المدير التنفيذي والمؤسس الشريك لشركة “كاسبرسكي لاب” Kaspersky Lab، الإثنين إن تطبيقات الصيرفة على الهواتف الذكية العاملة بنظام التشغيل “أندرويد” هي الأكثر عرضة للاختراق.

وأضاف “أوجين كاسبرسكي” أن حوالي 99% من الهجمات الإلكترونية استهدفت هواتف “أندرويد” مفتوح المصدر، مشيرًا إلى أن شركة “آبل” تمتاز بفرض قيود صارمة ولا تسمح بتطبيقات الطرف الثالث على أجهزتها الذكية.

ونقلت وكالة “رويترز” عن كاسبرسكي قوله، إن الإتجاه الأكثر إثارة للقلق في الهجمات الإلكترونية كان تحول المستخدمين المتزايد إلى الأجهزة المحمولة من أجهزة الحاسب الشخصي، فكان لابد من حدوث هجمات إلكترونية باستخدام الهواتف المحمولة كون مستخدمي الأجهزة الخليوية يفتقرون إلى الحماية المطلوبة.

ولفت كاسبرسكي إلى أنه يتوقع حدوث شيء سيء، حسب وصفه، يجبر الناس على تغيير الطريقة التي يفكرون بها، مُذكرًا بـ “فيروس تشرنوبيل” الذي أجبر الناس في عام 1998 على البحث عن الحماية المطلوبة لحاسباتهم الشخصية.

وقال كاسبرسكي خلال مشاركته في مؤتمر عن التقنية يعقد في إسرائيل حيث يعتزم إنشاء مختبر للأبحاث والتطوير: “الجرائم الإلكترونية في طريقها إلى الأجهزة المحمولة ولكن الناس لا يدركون خطورة ذلك”، مؤكدًا أنها ليست بخطورة تلك التي تستهدف الحاسبات الشخصية، ولكنها تنمو بسرعة.

وأشار كاسبرسكي إلى صعوبة تحديد الموقع الجغرافي لانطلاق الهجمات الإلكترونية، ولكن المجرمين الإلكترونيين غالبًا يتكلمون الصينية أو الإسبانية أو البرتغالية أو الروسية، حسب تعبيره.

تجدر الإشارة إلى أن شركة “كاسبرسكي لاب” التي سجلت 315 ألف ملف خبيث جديد يوميًا خلال 2013، أكدت من خلال دراسة لها أجرتها مع منظمة “بي تو بي إنترناشيونال” B2B International نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي عن أن أكثر من 40% من أصحاب الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي تعمل بمنصة “أندرويد” في الإمارات العربية المتحدة لا يستخدمون أي برامج أمنية لحماية أجهزتهم من التهديدات الإلكترونية.

  • 136443
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE