×
×

شركة “حسوب” تُعلن عن أكثر 100 ألف مستخدم لموقع الخدمات “خمسات”

أعلنت شركة “حسوب” (Hsoub) لحلول الويب عن وصول عدد أعضاء موقع “خمسات” لأكثر من مئة ألف مستخدم، وهو ما اعتبرته الشركة وفاءً بعهدها في أن تعمل على تطوير الموقع وإيصاله إلى فئات جديدة من الشباب العربي.

وقالت الشركة التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرًا لها، إنه وبعد شراء الموقع في تموز/يوليو 2012، قامت بإضافة العديد من التطويرات والتحسينات بشكل مستمر على آلية عمل الموقع وواجهته، وفي أقل من عام ونصف تمكنت “حسوب” إعتمادًا على “إعلانات حسوب” وخبرة فريق التسويق لديها من مضاعفة عدد المستخدمين لأكثر من 30 ضعف ليتجاوز عدد المستخدمين 100 ألف مستخدم، وتضاعف عدد الزيارات لـ 100 ضعف كما حصد الموقع أرقام مبيعات أعلى ب 50 ضعف.

وأضافت “حسوب” أن موقع “خمسات” أضحى السوق العربي الذي يوفر للشباب فرصًا في العمل الحر بما يضيف لمهاراتهم وحيث لا تقف اللغة عائقًا أمامهم، واليوم، وبحسب الشركة، هناك آلاف الشباب العرب الذين يتكسبون من “خمسات” بل بات العديد منهم يعتمد عليه كمصدر رئيسي لدخله.

و “خمسات” هو موقع يتيح للمستخدمين العرب بيع وشراء خدمات إلكترونية، فيمكن لأي شخص في خمسات أن يشتري أو يبيع أنواعًا عديدة من هذه الخدمات التي يصل عددها في الموقع اليوم إلى 35.000 خدمة، وأمثلة شائعة عليها هي الكتابة والترجمة والتحرير، التصميم الجرافيكي، ومونتاج الفيديو والصوت، وكتابة السيرة الذاتية، وتقديم استشارات مهنية في كافة المجالات، وتصميم وتطوير المواقع والمنتديات والمدوّنات، وتعزيز مكانة المواقع في محركات البحث، وزيادة عدد المتابعين في الشبكات الاجتماعية (التسويق الالكتروني)، تقديم دروس تعليمية عبر الانترنت، تطوير تطبيقات أندرويد وآيفون، وغيرها الكثير، مقابل أجور معينة تتراوح مابين 5 دولار إلى 25 دولار يتفق عليها البائع والمشتري.

يُشار إلى أن هذه التطورات الضخمة تأتي في ظل ارتفاع نسبة البطالة عربيًا لتصبح الأعلى في العالم، إذ يصل عدد العاطلين عن العمل في الدول العربية إلى 20 مليون مواطن كما أظهر تقرير للجنة الاقتصادية والاجتماعية لدول غرب آسيا التابعة للأمم المتحدة (إسكوا) والذي نشر في أيلول/سبتمبر الماضي.

كما أنها تأتي وسط توقعات بازدياد نسبة البطالة في الدول العربية في العام 2014 نتيجة سرعة نمو الطلب على فرص العمل وفي وقت تتراجع فيه قدرة الاقتصاديات العربية على توليد فرص العمل، حيث يبدو أن الشباب العربي بات يبحث حثيثًا عن بدائل يمكن أن تشكّل مصدر رزق جزئي أو كلّي. وهذا هو سبب إصرار شركة “حسوب” على صب جهود كبيرة جدا لتطوير موقع خمسات وإبقائه العنوان الأول للشباب العربي الباحث عن العمل الحر، وأولئك المهتمين بتنمية وتطوير قدراتهم ومواهبهم”، كما قال عُمر خرسة، المدير التنفيذي لإدارة العمليات في شركة “حسوب”.

وأضاف عُمر خرسة: “فموقع خمسات لم يعد مجرّد بوابة إلكترونية يمكن من خلالها كسب المال”، مؤكدًا أنه أصبح محطّة هامة جدًا في حياة الآلاف من الشباب العربي الذين فُتحت أمامهم أبواب كثيرة لتنمية مهاراتهم الإبداعية والتقنية وانكشافهم على السوق العربية، ويمكن استعراض العديد من قصص النجاح والتجارب لشباب عربي واعد على موقع “خمسات” لهؤلاء الذين وجدوا في العمل الحر عبر موقع “خمسات” ملاذًا يدعم تقدمّهم بصورة كبيرة، خاصة وأنه يعتمد إجراءات عديدة من شأنها حماية البائع والمشتري وضمان حقوقهم.

  • 135700
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE