×
×

“كاسبرسكي لاب” تبحث التهديدات الإلكترونية والحلول الأمنية في السعودية

نظّمت شركة “كاسبرسكي لاب” يومي 19 و20 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري منتدىً أمنيًا في المملكة العربية السعودية حول الأمن وذلك لعملائها وشركائها، حيث عقدت الشركة بعد ذلك مؤتمرًا صحفيًا خاصًا.

وقالت الشركة الروسية المختصة في مجال الأمن المعلوماتي، إن ذلك يأتي تماشيًا مع سياستها الرامية إلى تسليط الضوء على أحدث المستجدات والقضايا في عالم التهديدات الإلكترونية ومساعدة المستهلكين والشركات والمؤسسات الحكومية على الحفاظ على أمنها وحماية أعمالها في ضوء التغييرات السريعة التي تطرأ على عالم الإنترنت.

وشهد الحدث مشاركة حشدٍ من كبار المسؤولين والخبراء في الشركة، على رأسهم “يوجين كاسبرسكي”، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لـ “كاسبرسكي لاب”، و “جاري كونداكوف”، مدير المبيعات والتسويق ومسؤول الدعم في الشركة، و “نيكولاي “جريبنيكويف”، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا، حيث بحثوا مجموعة من القضايا المهمة مع كبار المسؤولين الحكوميين وممثلين عن الجهات الحكومية والمجتمع التعليمي، لإبراز جهود الشركة الرامية في نشر خبراتها من خلال شبكتها الواسعة من القنوات الشريكة والشركاء أمام أصحاب المصلحة في السعودية.

وقال يوجين كاسبرسكي: “إننا اليوم شاهدون على تحوّل الإنترنت من شبكة لتبادل المعلومات إلى منصة اتصالات عالمية تمثل حجر أساس البنى التحتية لأي مؤسسة أو شركة”، مشيرًا إلى أن هذه المنصة عرضة لهجمات إستراتيجية مدمّرة. ومشددًا على سعي “كاسبرسكي لاب” على مدار الساعة من أجل تزويد عملائها بأحدث الحلول الفعّالة. إلى جانب سعيها مع الحكومات والمنظمات الدولية ونتبادل معها المعارف والخبرات وأحدث الإتجاهات والرؤى بما ينسجم مع أهدافنا المشتركة الرامية إلى جعل الإنترنت بيئة آمنة ومحميّة.

يُشار إلى أنه، ووفقًا للإحصائيات الصادرة عن “كاسبرسكي لاب” للربع الثالث من العام 2013، فإنّ 39.4% من المستخدمين في السعودية وقعوا ضحايا للتهديدات الإلكترونية المحلية التي تنتشر عن طريق مصادر غير متصلة بالانترنت مثل أقراص “يو إس بي” (USB) و “سي دي” (CD)، و “دي في دي” (DVD) وغيرها، بينما عانى 27.4% منهم من البرمجيات الخبيثة على شبكة الإنترنت.

هذا ويواجه العديد من المستهلكين في المنطقة وبصورة متزايدة مشكلات عدة نتيجة البرمجيات الخبيثة التي تأتيهم إما عن طريق هواتفهم الذكية العاملة بنظام التشغيل “أندرويد” أو الشبكات الاجتماعية، إلى جانب رسائل الإحتيال والرسائل غير المرغوب فيها مع رسائل تتعلق بالوضع السياسي في المنطقة.

وبالنسبة للشركات، أشارت الشركة إلى أنه يتم توسيع قائمة التهديدات بسبب مشاكل مثل “الهجمات الحرمان من الخدمة الموزعة” (DDoS) وهجمات تشويه الويب أو التهديدات المطورة المستمرة (مثل أكتوبر الأحمر للتجسس الإلكتروني التي تم تحديدها في المملكة العربية السعودية).

وتطرّق خبراء “كاسبرسكي” خلال أعمال المنتدى في السعودية إلى هذه التهديدات وبحثوا استراتيجيات حماية المنظمات وأحدث القضايا والإتجاهات في سوق الحلول الأمنية. وقال غاري كونداكوف إن الشركة قد قامت بضخ استثمارات ضخمة في بناء سلسلة من الشراكات مع صنّاع القرار وتوفير خدمات التدريب بما يلبي احتياجات مجموعتها الواسعة من العملاء في المملكة. ومن خلال التركيز على السوق السعودية خلال العام الماضي، لفت كونداكوف إلى أن “كاسبرسكي لاب” استمرت في تعزيز مكانتها في السعودية لتصل حصتها السوقية إلى 24% بحسب تقرير صادر عن مؤسسة “آي دي سي” (IDC) البحثية بعنوان “المحتوى الآمن ومتتبع إدارة التهديدات”.

يُذكر أيضًا أن يوجين كاسبيرسكي، وخالد أبوبكر، العضو المنتدب لـ “كاسبرسكي لاب” في الشرق الأوسط، قاما بعقد لقاء موسع مع “جامعة الملك سعود” التي تعتبر الأولى عربيًا. وبحث الطرفان آفاق التعاون المشترك في مجال نقل المعرفة الأمنية في المراكز البحثية التابعة للجامعة، وكيفية المساهمة في تطوير الجيل القادم من المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات الأمنية في السعودية.

  • 130317
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE