×
×

إنتل تعتزم إنتاج معالج رُباعي النواة بمعمارية ARM وبتقنية 64 بت

تعتزم "إنتل" تصنيع هذا المعالج لصالح شركة "Altera" التي تقدم حلولاً في مجال الاتصالات والشبكات

تعتزم شركة “إنتل” Intel الأمريكية تصنيع معالج بتقنية 64 بت، رُباعي النواة، مبني وفقاً لمعمارية “ARM”، حسب ما كشفت شركة “Altera”، ضمن فعاليات مؤتمر “ARM” للمُطورين، يوم الثلاثاء.

وأضافت “Altera”، وهي إحدى شركاء “إنتل”، أنها تعتزم تزويد أحد منتجاتها بمعالج مبني وفقاً لمعمارية “ARM Cortex-A53″، متطور الأداء، رُباعي النواة، بتقنية 64 بت، من إنتاج “إنتل”.

وتعتزم “إنتل” تصنيع هذا المعالج لصالح “Altera” بتقنية 14 نانومتر، وهي تقنية التصنيع الأكثر تقدماً من “إنتل”، حيث تتفوق هذه التقنية على تقنية 22 نانومتر التي تستخدمها الشركة في معالجات الجيل الرابع “هازويل”.

وأكدت شركة “إنتل” لموقع “CNET” أن معالجها الجديد هو أول معالج بتقنية 64 بت، رُباعي النواة، ومبني بمعمارية “ARM”، حيث يذكر أن شركة “آبل” كانت قد زودت هاتف “آيفون 5 إس” بمعالج ” A7 ” المبني وفقاً لمعمارية “ARM” وبتقنية 64 بت أيضاً، لكنه معالج ثنائي النواة.

وأشار خبراء إلى أن المعالج الجديد الذي تعمل عليه “إنتل” سيدخل ضمن تجهيزات “Altera” المخصصة لتقديم حلول في مجال الشبكات والاتصالات، أي أنها غير مخصصة لاستهداف سوق الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، أو الدخول في منافسة مع الشركات المصنعة لمعالجات هذه الأجهزة، مثل “سامسونج”، و”كوالكوم”، و”إنفيديا”.

  • 128401
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE