×
×

مايكروسوفت تدرس استخدام تقنية بديلة لملفات الكوكيز

يأتي هذا التقرير بعد تقارير مشابهة تحدثت عن اعتزام جوجل تبني تقنية بديلة عن ملفات كوكيز

تدرس شركة مايكروسوفت الأمريكية تقنية جديدة لتتبع المستخدمين كي تكون بديلةً عن تقنية ملفات “الكوكيز” المستخدمة حاليًا لتتبع المستخدمين عبر أجهزتها وأنظمة تشغيلها وخدماتها على الإنترنت، وذلك بحسب تقرير نشرته شركة Ad Age المتخصصة بالتسويق الإلكتروني.

ويأتي التقرير بعد أقل من شهر من ظهور معلومات حول قيام جوجل بتطوير تقنية مشابهة تستغني فيها عن ملفات الكوكيز المستخدمة على الويب منذ سنوات.

وبحسب التقرير فإن التقنية التي تعمل مايكروسوفت على تطويرها تتبع المستخدمين على أجهزة الكمبيوتر والحواسب اللوحية والهواتف الذكية التي تعمل بنظام ويندوز، بالإضافة إلى منصة إكس بوكس للألعاب وخدمات الإنترنت مثل متصفح “إنترنت إكسبلورر” ومحرك البحث “بينغ”.

ملفات “كوكيز” هي عبارة عن أجزاء صغيرة من الشيفرة البرمجية تستخدمها الشركات لتتبع تصفح الإنترنت، ويستخدمها المسوقون لإظهار الرسائل الإعلانية التي تستهدف المستخدمين عبر الويب. لكن من جهة أخرى يُنظر إلى هذه الملفات على أنها تساعد في خرق خصوصية المستخدم.

وقد بدأ توجه الشركات نحو إلغائها بشكل تدريجي حيث تقوم النسخة الأخيرة من متصفح آبل “سافاري” بحجب هذه الملفات، كما ستقوم النسخ الحديثة من متصفح فايرفوكس بمنعها كذلك، ويقوم متصفح إنترنت إكسبلورر بتفعيل ميزة “عدم التتبع” Do Not Track بشكل افتراضي ضمن المتصفح، وهي الميزة التي تمنع ملفات الكوكيز من تتبع المستخدمين.

  • 125615
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE