مشكلة في خدمة “جي توك” تؤدي لوصول الرسائل إلى المستخدم الخطأ

المشكلة ظهرت عندما حاول مستخدمو "جي توك" من التواصل مع من يستخدم "هانج آوتس" الجديدة.
30

أبلغ عدد من مستخدمي خدمتي التراسل الفوري التابعتين لشركة “جوجل” (Google)، “هانج آوتس” (Hangouts) و “جي توك” (Gtalk) اليوم، عن وجود مشلكة تؤدي لوصول الرسائل التي تم إرسالها عبر خدمة “جي توك” إلى الأشخاص الخطأ ممن يستخدم خدمة “هانج آوتس”.

حيث قال عدد من المستخدمين لموقع “تك كرينتش” (TechCrunch)، إنهم حاولوا، باستخدام البرنامج الخاص بخدمة “جي توك” على نظام “ويندوز 7″، إرسال رسائل إلى أصدقائهم في العمل، ولكنهم تفاجأوا بوصول تلك الرسائل إلى الشخص الخطأ.

ويبدو أن المشكلة مقتصرة على المستخدمين الذي ما يزالون يصرون على استخدام “جي توك” والذين يحاولون التواصل مع أصدقائهم ممن قاموا بالتحول إلى استخدام “هانج آوتس”، لذا يرى الخبراء أن السبب وراء هذه المشكلة يعود إلى عملية الانتقال الجارية بين الخدمتين من قبل “جوجل”.

وينصح الخبراء المستخدمين بالتوقف عن استخدام إحدى الخدمتين أو كليهما معًا، أو الاكتفاء بإرسال الرسائل التي لا يُخشى أن تصل إلى الشخص الخطأ.

ومن جهته، أكد الناطق الرسمي باسم “جوجل” وجود المشكلة، وقال إنهم يحققون في ذلك، على أن يقوموا بتزويد المستخدمين بالمزيد من التفاصيل لاحقًا.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد