×
×

“اتصالات” تناقش أثر تكنولوجيا اتصال الأجهزة على مستقبل الإمارات

استعرضت دورها في مؤتمر الشرق الأوسط لاتصال الأجهزة.

جمعت مؤسسة الإمارات للاتصالات – “اتصالات” – عددًا من أهم الخبراء والمختصين من قطاعات الحكومة والأعمال لمناقشة التطورات في مجال اتصال الأجهزة (machine to machine) وأثرها على مستقبل دولة الإمارات وذلك في منتدى الشرق الأوسط لاتصال الأجهزة 2013 والذي يعتبر المنتدى الأول من نوعه في المنطقة وأكبر تجمع مختص بتكنولوجيا اتصال الأجهزة.

وجمع مؤتمر الشرق الأوسط لاتصال الأجهزة أهم المؤسسات والخبراء في مجال تقنيات اتصال الأجهزة لمشاطرة الخبرات ومناقشة الحلول الجديدة والتحديات المستقبلية. وشملت النقاشات مواضيع مثل المدن الذكية والأعمال الذكية والحكومية الذكية والمراقبة والتحكم عن بعد ومشاريع الصحة الذكية.

وفي كلمة ألقاها عبد الله هاشم، نائب رئيس أول، تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في “اتصالات” بعنوان “حلول التنمية المستدامة في الإمارات” توقع أن تؤدي الزيادة المضطردة في تبني هذه التقنيات إلى توفير فرص جديدة في مختلف القطاعات تمكن المؤسسات والشركات من تحقيق الكفاءة والإدارة المثلى المستدامة للعمليات.

وقال عبدالله هاشم أن المنتدى كان نجاحًا كبيرًا حيث تمكن من جمع أهم الشركاء والمهتمين من عددٍ من المؤسسات الحكومية والخاصة وجاء قرار “اتصالات” باستضافة المنتدى الذي يعتبر الأول من نوعه في المنطقة تعبيرًا عن استراتيجية المؤسسة الخاصة بقطاع الأعمال والمؤسسات والتي تضع الاستثمار في تكنولوجيا اتصال الآلات ضمن أعلى أولوياتها.

وحول الكلمة التي ألقاها في المؤتمر قال عبدالله هاشم أن الآثار المترتبة على توظيف تكنولوجيا اتصال الأجهزة سيكون لها عظيم الأثر في كافة نواحي الحياة مستقبلًا، وأضاف أن “اتصالات” ترى أن من واجبها العمل على دفع عجلة التطور في الدولة قدمًا من خلال استثمار التقدم التكنولوجي لتشجيع الابتكار حيث تعتبر الشركة الرائدة في مجال اتصال الأجهزة بفضل القدرات المتفوقة لشبكاتها والبنية التحتية التي تمتلكها والشراكات التي عقدتها مع أهم العاملين في هذا المجال، وكشف عن خطط المؤسسة للمزيد من التوسع في تطوير منصات عمل اتصال الأجهزة والاستثمار فيها.

واستضافت “اتصالات” أثناء المؤتمر جلسة حوارية ناقشت الدور المستقبلي لحلول اتصال الأجهزة في مسيرة التنمية في دولة الإمارات وشارك فيها عدد من الخبراء من شركة “باسيفيك كونترول” و وكليات التقنية العليا وفريزرز هوسبيتاليتي وسلطت الجلسة الضوء على نماذج من النجاحات المتحققة في تطبيق مشاريع اتصال الأجهزة.

وفي حديثه حول أهمية الشراكات مع مختلف الأطراف في استراتيجية “اتصالات” المستقبلية قال عبدالله هاشم أن “اتصالات” تسعى لتوفير منصات العمل اللازمة لتطبيق وإدارة مشاريع اتصال الأجهزة على المستوى الإقليمي وتهدف للتوسع في عقد الشراكات وتقديم المزيد من الحلول المبتكرة بالتعاون مع مزودي الحلول والعاملين على تطوير التطبيقات والأجهزة.

ومن خلال تكنولوجيا اتصال الأجهزة تتمكن الآلات والأجهزة من التواصل والتخاطب فيما بينها مباشرة دون تدخل بشري مباشر ويتوقع لهذه التقنيات أن تدفع بآفاق الابتكار وتخدم المشاريع والشركات في تقصير دورة الإنتاج والقدرة على الوصول إلى المستهلك والأسواق وخفض الكلفة كما تلعب دورًا كبيرًا في الحد من تكاليف الطاقة والمساهمة في تحقيق مستقبل مستدام.

  • 123335
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE