×
×

“إنتل” تُطور رقائق مُخصصة للأجهزة القابلة للإرتداء

تتميز الرقائق الجديدة والتي تحمل اسم "Quark" بحجم بالغ الصِغر، وباستهلاك منخفض جداً للطاقة

أعلنت شركة “إنتل” يوم الثلاثاء عن قيامها بتطوير رقائق بالغة الصِغر، مُخصصة للأجهزة القابلة للإرتداء، وذلك خلال مؤتمرها السنوي، في مدينة سان فرانسيسكو، في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية، “براين كرزانتش”، في كلمته خلال المؤتمر، إلى قيام الشركة بتطوير رقائق تتميز بانخفاضها الشديد في استهلاك الطاقة، وموجهة لسوق الأجهزة القابلة للإرتداء.

ويُقدر حجم الرقائق الجديدة والتي تحمل اسم “Quark” بحوالي خُمس حجم رقائق “Atom” التي تُنتجها “إنتل”، كما تستهلك حوالي عُشر الطاقة التي تستهلكها رقائق “Atom”.

وأكد “كرزانتش” خلال المؤتمر، على قُدوم جيل جديد من الحوسبة، يعتمد على الأجهزة القابلة للإرتداء، والحساسات المُعقدة، كما أكد أن “إنتل” ستُتابع مع شركائها في تطوير آفاق جديدة تخُص الأجهزة القابلة للإرتداء.

ويُشار إلى أن العديد من الشركات كانت قد بدأت فعلاً بإنتاج هذا النوع من الأجهزة القابلة للإرتداء، على اعتبارها جيلاً جديداً من الأجهزة المحمولة، حيث قامت عدة شركات مثل “سوني“، و”سامسونج” بتطوير ساعات ذكية، كما دخلت شركة “جوجل” هذا المجال من خلال تطويرها لـ”نظارة جوجل“.

  • 121511
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE