×
×

فيسبوك في تصريح حصري: لا علاقة بقرار عدم مكافأة “مخترق حائط مؤسس فيسبوك” وبين جنسيته الفلسطينية

أوضح مسؤولو “فيسبوك” أسباب عدم مكافأة المبرمج الفلسطيني “خليل شريتح” الذي أكتشف ثغرة أمنية في الموقع واضطر لاختراق حائط “مارك زوكربيرج” ليثبت وجودها.

وقال “ايان ماكينزي” مدير الاتصالات بشركة “فيسبوك” في تصريح خاص “للبوابة العربية للأخبار التقنية” أن لا علاقة بقرار عدم مكافأة “شريتح” وبين جنسيته الفلسطينية.

وأكد “ماكينزي” أن مخالفة المبرمج الفلسطيني للوائح وسياسة الخصوصية في “فيسبوك” هي السبب في عدم مكافأته، وذلك عندما قام “شريتح” باختراق حسابات غير مملوكة له من أجل اثبات وجود الثغرة.

واخترق “شريتح” حائط “مارك زوكربيرج” مؤسس “فيسبوك” لكي يثبت وجود الثغرة التي تتيح لأي مستخدم نشر روابط ومشاركات على حائط أي مستخدم للموقع، كما قام باختراق حائط حساب أخر مملوك لإحدى شريكات “زوكربيرج” السابقات في الدراسة وأرسل رابط الاختراق للفريق الأمني لموقع التواصل.

ومن جانبه أشار “مات جونز”، أحد مهندسي “فيسبوك” وعضو الفريق الأمني الذي تولي التحقيق في أمر الثغرة، إلى أن المبرمج الفلسطيني لم يوضح جيداً تفاصيل الثغرة سواء عند التبليغ عنها أول مرة أو عندما طلب الفريق توضيحاً أكبر للثغرة.

وتابع “جونز” تصريحه، قائلاً “عندما طلبنا توضيحاً للثغرة أرسل لنا (شريتح) رابط لحساب مخترق غير مملوك له، وهو ما يعد انتهاك لشروط وقواعد برنامج المكافأت التي تنص على ضرورة عدم استغلال الثغرة ضد اي من مستخدمي الموقع”.

وكان “شريتح” أكد في تصريح خاص “للبوابة العربية للأخبار التقنية” أنه لم يملك أي خيار سوى النشر على حائط مارك زوكربرج شخصياً حتى يرى الثغرة، إلا أن “جونز” وجد هذا التصرف غير مقبول.

وشدد “جونز” على أن “فيسبوك” ليس لديه أي مشكلة في مكافأة قراصنة “القبعات البيضاء” الذين يثبتون حسن نيتهم ويتجنبوا انتهاك خصوصية الأخرين، مضيفاً “كان عليه (شريتح) أن يستخدم حساب مملوك له او تجريبي لتوضيح الثغرة وليس اختراق حسابات دون إذن اصحابها”

واختتم مهندس “فيسبوك” بالتأكيد على أن الثغرة تم إغلاقها يوم “الخميس” الماضي، وأن القرار الذي اتخذ تجاه المبرمج الفلسطيني ليس شخصياً وأنه يتخذ تجاه أي مخالف لقواعد برنامج مكافأت “القبعات البيضاء” الخاص بالشركة الأمريكية.

  • 118958
  • تحت الضوء
  • technology-infocus
Dubai, UAE