×
×

“إنتل” تعتزم الكشف عن معالجات Atom بتقنية 14 نانومتر

تسعى الشركة من خلال ذلك لدخول سوق معالجات الأجهزة المحمولة بقوة.

أفاد تقرير نشرته مجلة Barron المالية بأن شركة “إنتل” تعتزم الكشف عن جيل جديد من معالجات “آتوم” (Atom) تأتي بتقنية 14 نانومتر، بحيث تستهدف بها الهواتف الذكية والحاسبات اللوحية.

وأشارت المجلة الأمريكية في تقريرها الذي نشرته السبت إلى أن الكشف عن المعالج الجديد الذي يحمل الاسم الرمزي Bay Trail-T سيكون خلال المؤتمر السنوي الذي تعقده الشركة للمطورين ويُعرف بـ (IDF)، وسينطلق في العاشر من سبتمبر/أيلول المقبل.

ويرى الخبراء أنه وعلى الرغم من أن شركة “إنتل” هي الأقوى في مجال إنتاج معالجات الحاسبات الشخصية، إلا أنها تعاني حاليًا وهي تحاول الانتقال إلى إنتاج معالجات لأجهزة العصر الجديد، وهي الأجهزة المحمولة، مثل الهواتف الذكية والحاسبات اللوحية.

ويُتوقع أن تقوم الشركة الأمريكية أيضًا بالكشف عن معالجات بتقنية 14 نانومتر ومن نوع Core التي تستهدف به عادة الحاسبات الشخصية، وستدخل هذه المعالجات حيز الإنتاج خلال النصف الثاني من العام القادم 2014، أما بالنسبة لمعالجات “آتوم” التي تعمل بنفس التقنية فإنها ستدخل حيز الإنتاج بعد ستة أشهر من دخول نظيرتها معالجات Core، وذلك حسبما نقلت المجلة عن مصدر مقرب من “إنتل”.

وبحسب الخبراء، فإن إطلاق المعالجات الجديدة سيعطي شركة “إنتل” الأفضلية على الشركات المنتجة لمعالجات ARM المستخدمة بكثرة في تصنيع الأجهزة المحمولة، وسيضع الشركة في مقدمة الشركات المنتجة لمعالجات الأجهزة المحمولة للمرة الأولى.

  • 119008
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE