×
×

“زين” و”هواوي” تتعاون لإطلاق الشبكة الممتازة E2E في الكويت

تعتبر الشبكة الأولى من نوعها في الشرق الأوسط وتوفر سرعات تصل إلى 100 جيجابت في الثانية.

كشفت كلٌّ من شركة “هواوي” المتخصصة عالميًا في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات و”زين” الشركة المتخصصة في عالم الاتصالات المتنقلة في بالكويت، عن خططهما لإقامة “حامل شبكة يعتمد كليًا على بروتوكول الإنترنت النقال” في دولة الكويت.

وتعتمد الشبكة المزمع إنشاؤها على تقنية التآزر بين بروتوكول الإنترنت (IP) وشبكة ألياف النقل البصرية (OTN) وبسرعة 100 جيجابت في الثانية، مما يجعل شركة “زين” أول مُشغّل اتصالات يقوم باعتماد هذه التقنية في منطقة الشرق الأوسط.

وقالت الشركة إنها أول مُشغّل اتصالات يطلق خدمات الجيل الرابع من شبكات “التطور طويل الأمد” (LTE)  في دولة الكويت أواخر العام الفائت، حيث تقدم الشركة خدمات الجيل الثاني(GSM) والجيل الثالث (VMTS) جنبًا إلى جنب مع خدمات الجيل الرابع، مضيفة أنها وفي ظل التطور السريع لخدمات النطاق العريض المتنقلة تسعى لإقامة “حامل شبكة موحد يعتمد كليًا على بروتوكول الإنترنت” ويشمل مجموعة متكاملة من الخدمات، ويوفر نطاقًا تردديًا فائق العرض وذلك لتوفير خدمات شبكات النطاق العريض الثابتة في المستقبل.

وزودت “هواوي” “زين” الكويت بتقنية “حامل الشبكة المعتمد كليًا على بروتوكول الإنترنت”، بما في ذلك سلسلة شاملة من أجهزة التوجيه (راوتر). ويمكن لهذه الحلول من “هواوي” أن يقدم دعمًا كبيرًا لتطور أعمال الشركة في المستقبل، ولخدمة الجيل القادم من تقنية “التطور طويل الأمد المتقدمة”، وأن يوفر حاملًا لخدمات الشبكة الثابتة وخدمات تأجير النطاق العريض كما توفر هذه الحلول أساسًا صلبًا ترتكز عليه شركة “زين” في تقديم مجموعة متكاملة من الخدمات الحالية والمستقبلية.

يُذكر أن “هواوي” اكتسبت خبرات واسعة في الاستخدام التجاري في مجال ألياف النقل البصرية وبروتوكول الإنترنت، كما أنها تزود العملاء بحلول “حامل الشبكة” الرائدة على مستوى العالم. ووفقًا لمؤسسة “إنفوميتكس” العالمية المتخصصة في أبحاث السوق، تحتل “هواوي” المركز الثاني في سوق أجهزة التوجيه “راوتر”، والمركز الأول في سوق التقسيم الموجي، مما يجعل “هواوي” الجهة الرائدة الوحيدة التي تنفرد بتوفير هذه الحلول في كلا المجالين في آن معًا.

وتعتمد الشبكة الأساسية على تقنية الشبكة الممتازة E2E بسرعة 100 جيجابت في الثانية وبميزة التآزر بين بروتوكول الإنترنت وشبكة ألياف النقل البصرية وهي من أكثر التقنيات تطورًا في هذا المجال. ومن خلال استخدام أجهزة توجيه (راوتر) متطورة، ومعدات بطول موجة 100 جيجا، وحركة تآزر فعالة بين بروتوكول الإنترنت وألياف النقل البصرية (التقسيم الموجي)، يمكن لهذا الحل من “هواوي” أن يوفر نطاقًا تردديًا فائق العرض ويزيد من كفاءة حامل الشبكة الرئيسية بشكل ملحوظ. وعلاوة على ذلك، تلعب ميزات حماية الشبكة، وتحديد موقع العطل، واستخدام التآزر السريع، وعمليات التشغيل والصيانة السهلة من خلال حل التآزر من “هواوي”، دورًا كبيرًا في تخفيض تكاليف تشغيل الشبكة وإصلاحها.

  • 117260
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE