×
×

لينوفو: سوق الحواسب الشخصية لازال به فرص للربح

أكدت شركة لينوفو أن سوق الحواسب الشخصية سواء المكتبية أو اللوحية مازال يمثل فرصة للربح وذلك على الرغم من تراجع مبيعات تلك الفئة من الحواسب أمام فئة الحواسب اللوحية.

وانخفضت الشحنات العالمية للحواسب الشخصية بشكل عام والمحمولة بشكل خاص مع ازدياد الطلب على الحواسب اللوحية، حيث انخفضت شحنات الحواسب المحمولة بنسبة 6.9 بالمئة خلال الربع الثاني من العام 2013، مقارنةً بالربع الأول من العام، وذلك وفقًا لتقرير نشرته سابقاً مؤسسة IHS للأبحاث.

وقال “يانج يوانكينج” المدير التنفيذي لشركة لينوفو “على الرغم من التغير الحاصل في سوق الحاسب الشخصي إلا أنه مع ذلك يمثل فرصة حجمها 200 مليار دولار، ونحن نسعى لقطف حصة أكبر من هذه الفرصة مقارنة بالمنافسين الآخرين ونستطيع فعل ذلك بفضل التوازن الرائع الذي أسسته الشركة خلال السنوات الأربع الماضية”.

وأصبحت لينوفو المورد الأول في العالم للحواسب خلال الربع الثاني من عام 2013 متفوقة على شركة “إتش بي” الأمريكية، وذلك وفق تقريرين صدرا عن مؤسستي IDC وجارتنر.

وعلق “يوانكينج” على المكانة التي وصلت لها شركته قائلاً ” إن الريادة في الكومبيوترات الشخصية هي خطوة بارزة ومهمة ضمن مشوار طويل لنصبح شركة رائدة حقيقة في أسواق أخرى مثل أسواق الحواسب اللوحية والهواتف الذكية وأجهزة التلفاز الذكية والأجهزة الذكية المتصلة”

وأوضح المدير التنفيذي لشركة لينوفو أن شركته تحتل المركز الثالث عالمياً في صناعة “الأجهزة الذكية المتصلة” بالإضافة إلى مركزها الأول في صناعة “الحواسب الشخصية”، وهو الأمر الذي يجعلها تهدف إلى السيطرة على الأسواق الأخرى بإطلاق منتجات مبتكرة.

وعن المنافسة التي يشهدها السوق خاصة سوق الحواسب الشخصية، أكد “يوانكينج” إن معركة ريادة الكومبيوترات ستبقى حامية بين كرّ وفرّ، إلا أن هذا لن يمنع شركته من الاستمرار في ربح المزيد من الحصة السوقية في أماكن قوتها التقليدية مثل الصين والارتقاء وتحسين الربحية في الأسواق الناشئة حول العالم.

  • 115482
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE