×
×

دراسة: تراجع سوق الحواسب المحمولة لصالح اللوحية

شهد سوق الحاسب المحمول أول هبوط متعاقب منذ العام 2002

انخفضت الشحنات العالمية للحواسب المحمولة بنسبة 6.9 بالمئة خلال الربع الثاني من العام 2013، مقارنةً بالربع الأول من العام، وذلك وفقًا لتقرير نشرته اليوم مؤسسة IHS للأبحاث.

ويتضمن سوق الحاسب المحمول كلًا من أجهزة النوت بوك، والحواسب الخفيفة (ألترابوك). وعادةً ما يكون الطلب خفيفًا على هذه الأجهزة في بداية العام ثم يعود ليرتفع خلال الربع الثاني، لكن هذه هي المرة الأولى التي يشهد فيها هذا السوق هبوطًا متعاقبًا منذ العام 2002.

ووفقًا للتقرير فقد امتد تباطؤ المبيعات كي يغطي النصف الأول من العام، حيث هبطت شحنات الحواسب المحمولة خلال النصف الأول من 2013 بنسبة 11.2 بالمئة مقارنةً بالنصف الأول من العام 2012، مما يجعل النصف الأول من العام الحالي الأسوأ أداءً بالنسبة لهذا السوق منذ العام 2003.

وتعزو الدراسة هذا التراجع إلى ازدياد شعبية الحواسب اللوحية بفضل ما تمنحه للمستخدم من سهولة في الاستخدام والطابع المميز. وقال “كريغ ستايس” المحلل في IHS أنه في الوقت الذي تباطأ فيه الإبداع في سوق الحاسب الشخصي، ومع تصاعد الحواسب اللوحية منخفضة التكلفة، ساهم هذا بالتهام الحواسب اللوحية جزءًا من سوق الحاسب المحمول.

وقال “ستايس” أنه ورغم الطلب على الحواسب اللوحية، إلا أن هذا النوع من الأجهزة ليس قادرًا على استبدال الحاسب الشخصي بشكل كامل، وسيظل المستهلك بحاجة إلى القوة الحوسبية المتوفرة في أجهزة الحاسب الشخصي، وخاصةً إذا ما توفرت في السوق أجهزة الحاسب الشخصي ذات التكلفة المنخفضة والأداء القوي، في هذه الحالة يمكن أن يحقق الحاسب الشخصي مزيدًا من النمو.

  • 114829
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE