×
×

مؤسس “عرب نت” يشرح أهمية انعقاد “قمة عرب نت الرقمية 2013”

سلط  عمر كريستيديس، المؤسس والرئيس التنفيذي لعرب نت على أبرز الأسباب لجمع قادة وخبراء الصناعة الرقمية في “قمة عرب نت الرقمية 2013” والتي ستعقد في 24-26 يونيو في فندق اتلانتس النخلة، دبي.

وقال كريستيديس: “إن الإعلان على الانترنت في منطقة الشرق الأوسط  بمعدل غير مسبوق يقارب 37٪ سنوياً، حيث من المتوقع أن يصل إلى 2.8 مليار دولار في عام 2016. وإذ تحاول المنطقة اللحاق بركب الأسواق العالمية، فإنه من الجلي بأن هناك أمكانات خارقة للنمو في هذا القطاع. نعيش في عالم تفقد فيه الأعمال التي لا تواكب وتيرة هذا النمو. انه قانون البقاء للأسرع”.

وأشارت مود معوض، الرئيسة التنفيذية لـ “ماديكت” إلى أن تصميم الحملات الإعلانية الرقمية المتكاملة هي واحدة من أهم الموضوعات التي تتداولها هذه الصناعة. إذ أن 48٪ من مشاهدي التلفزيون يقومون أيضاً باستخدام هواتفهم النقالة أو أجهزتهم اللوحية في الوقت ذاته يومياً. وترتفع هذه النسبة إلى 85٪ إذا أخذنا بعين الاعتبار عدد المستخدمين الذين يقومون بذلك شهرياً. فإعتماد واستخدام التكنولوجيات والخدمات عبر الإنترنت، وخاصة في مجال الخدمات النقالة، يظهر نمواً ممتازاً.

وقالت معوض: “إن العرض الإعلاني للوسائل النقالة، من الهواتف الذكية إلى الأجهزة اللوحية، سيزداد بمعدل 40-50٪ سنوياً؛ فالنمو التي شهدته الأشهر التسعة الماضية بلغ أكثر من 60٪ “. ومع إزدياد عدد البرامج المتاحة فإن العلامات التجارية تبحث الآن عن فرص جديدة على الساحة الرقمية. ولهذا ستناقش قمة عرب نت السبل المتبعة من قبل هذه الشركات لإشراك المستخدمين عبر المنصات المتعددة والشاشات والوسائل ضمن حملاتها الإعلانية”.

وأضاف كريستيديس إن القمة ستتناول أيضا موضوعاً آخر من مواضيع الساعة ألا وهو مستقبل صناعة الفيديو الرقمي. ويقدر الخبراء بأنه سيكون لدينا 6 ملايين سنة من عروض الفيديو على الانترنت بحلول عام 2016. فالفيديوهات على الانترنت تحتل موقعاً بارزاً  بشكل خاص في منطقة الشرق الأوسط، حيث يشاهد 37٪ من مستهلكين الفيديو على الهواتف النقالة مرة واحدة على الأقل في اليوم، حيث قال: “إن استهلاك الفيديو في منطقتنا يتجاوز المعدلات العالمية بعد توافر عروض الفيديو على الانترنت وبعد أن أصبح الفيديو – عند الطلب –  أكثر يسراً الآن. ما الذي يفعله أصحاب وموزعي المحتوى للبقاء في الطليعة؟ هذه هي بعض الأسئلة التي يسعى المؤتمر للإجابة عليها “.

ووفقا لكريستيديس فإن أكثر من 57٪ من الشركات في الشرق الأوسط آخذة في توسيع الإنفاق على التسويق الرقمي هذا العام، وتُنفَق 27٪ من هذه الزيادة على التسويق بواسطة وسائل الاعلام الاجتماعية. سوف تقدم منصات وسائل الإعلام الاجتماعية، بما في ذلك الفيسبوك ولينكد إن، جنباً إلى جنب مع الوكالات الإعلامية الرائدة مثل “او ام دي” و”ستاركوم”، فرصاً لتبادل أفضل الممارسات ودراسات الحالة خلال قمة عرب نت، بما في ذلك سلسلة من العروض المتتالية حول أحدث البحوث في مجال وسائل الاعلام الاجتماعية. كما سيبحث المؤتمر أيضاً في المنصات الجديدة التي تسهل تحليل الإستماع والمشاعر من خلال تتبع الاتصالات وردود الفعل والتحليلات الآنية بدقة وكفاءة.

وأضاف قائلاً: “تقوم التقنيات الرقمية بإعادة تعريف دور وكالات الإعلان والعلاقة بين العلامات التجارية وعملائها. وعلى وسائل الإعلام والشركات الإعلانية إثراء الكفاءات الرقمية والعروض، وفهم وسائل الإعلام الناشئة للحفاظ على حيز لها على الساحة الإعلانية”.

  وأشار أيضا إلى إن قمة عرب نت الرقمية، و التي ستُعقد بين 24 و26 يونيو في فندق أتلانتس النخلة،  دبي، ستمكن رجال الأعمال النافذين وأصحاب المشاريع الناشئة والمسوقين والمستثمرين من الاستفادة من أحدث الاتجاهات والفرص المتاحة في مجال الأعمال التجارية الرقمية بما فيها من الوسائط الاجتماعية والموبايل والتجارة الإلكترونية ووسائل الإعلام والإعلان على المستويين الإقليمي والعالمي. ومن المتوقع لهذا الحدث أن يجمع أكثر من ألف من رجال الأعمال والمسؤولين التنفيذيين والخبراء والمستثمرين وممثلي وسائل الإعلام للتلاقي وتبادل وجهات النظر حول مواضيع المؤتمر الذي يستمرلمدة ثلاثة أيام.

  • 111328
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE