×
×

نظرة على تطبيق ءمشق

يعلم الكثيرون منا أن شركة وينسوفت إنترناشيونال قامت منذ فترة ليست ببعيدة بإطلاق تطبيقها الجديد، ءمشق.

يقوم هذا التطبيق بمساعدة المصممين (وربما حتى غير المصممين) في الكتابة بالخطوط العربية الكلاسيكية وتعديلها وتشكيلها مع الحفاظ على قواعد الكتابة بهذه الخطوط إلى نحو كبير (سنصل لذلك لاحقاً).

تحمست كثيراً للفكرة منذ أن علمت بها، وانتظرت بصبر إطلاق التطبيق للعموم، وبعد أن قمت بالتجربة الأولى وجدت أنه من المناسب أن أدوّن بعض الأفكار عنه أملاً في مساعدة المستخدمين والقائمين على البرنامج على حد سواء.

قبل أن تبدأ: يجب أن تعرف أني لست خبيراً بالخط العربي لا من قريب ولا من بعيد، قد أكون مثقفاً فيه بعض الشيء، وأدرك تماماً جمالياته وأهمية الحفاظ على قواعده دون خرق، لكن لا أدّعي لنفسي أكثر من ذلك.

الدخول إلى التطبيق

يوجد حالياً نوعان للحسابات على ءمشق، يمكنك التسجيل على حساب مجاني يبقى فعالاً دائماً، يعطيك قابلية استخدام خط الرقعة فقط مع بعض الإمكانيات الأخرى كالتصدير لصورة (وليس Vector).

مشاريع المستخدم

عند الحاجة للمزايا المتقدمة التي يقدمها التطبيق يمكنك شراء نقاط تبقى في رصيدك وتحولها لوقت عمل بحسب ما يناسبك، يعطيك الوقت المدفوع قابلية استخدام باقي مجموعة الخطوط، وتضم حالياً خطوط النسخ والنستعليق والديواني والديواني الجلي والشكسته والإجازة والثلث، هذا بالإضافة لإمكانية التصدير إلى Vector.

بعد انتهاء الوقت المدفوع يعود المستخدم للحساب المجاني، ويتم قفل التصاميم التي تحوي ميزات الحسابات المدفوعة عن التعديل والتصدير إلى فكتور إلى أن يتم تفعيل وقت مدفوع مرة أخرى.

يعطي التطبيق مساحة 10 ميغابايت للتخزين.

طريقة العمل

لسنا هنا لأخذ درس في طريقة عمل التطبيق، لكن لا ضير من تلخيصها بشكل سريع.

إنشاء مشروع جديد

بغض النظر عن نوع الحساب فطريقة العمل هي نفسها وتتم عادة كما يلي:

  1. إنشاء المشروع: اختيار أبعاد مساحة العمل وخلفية اختيارية.
  2. كتابة النص المطلوب واختيار نوع الخط وحجمه ولونه.
  3. التعديل على تشكيلات الحروف واستطالتها وامتدادها للوصول إلى التأثير المطلوب.
  4. إضافة الحركات والمزينات الخاصة بنوع الخط المطلوب.
  5. التصدير إلى صورة للحسابات المجانية، وإلى فكتور للحسابات المدفوعة لمتابعة العمل على برامج مثل Adobe Illustrator.

الإيجابيات

من تجربتي القصيرة مع التطبيق، وجدت أن النقاط التالية تستحق التقدير:

  1. الوصول أولاً من أهم النقاط التسويقية لمساعدة انتشار التطبيق بين المستخدمين كتطبيق للكتابة العربية على الإنترنت.
  2. قد يحتج البعض بوجود برامج مكتبية سبقت ءمشق مثل (تصميم) و (كلك)، لكن كما قلت كان هو الأول على الإنترنت، كما أني أعتقد أن تسويقه كان الأقوى.
  3. وجود الحسابات المجانية نقطة مهمة أيضاً، فهي تحث المستخدمين (حتى من غير المصممين والخطاطين) على تجربة التطبيق والتعلق به وزيادة الوعي بهذا الفن.
  4. أعجبني نظام النقاط وتحويلها لأيام عمل، وأعتقد أنه منطقي بما يكفي. لست أتحدث هنا عن الأسعار فتقييمها يختلف من شخص لآخر بحسب طبيعة عمله ومكان إقامته.
  5. العمل ضمن مساحة التصميم سهل، ويمكنك من الوصول لنتائج مبهرة بمجموعة الأدوات البسيطة التي يقدمها التطبيق.
  6. برغم خوفي من استخدام التطبيق لـ Adobe Flash، إلا أن الأداء كان مستقراً بشكل جيد ولم أخسر أي بيانات أو وقت عمل بسببه.
  7. مع أنها من البديهيات لكني بصراحة خشيت أن يتم تجاهلها: التصدير إلى فكتور، العمل بكامل مساحة الشاشة (Full Screen)، إظهار الشبكة (Grid).

العمل على ءمشقتغيير أشكال الحروفحركات ولمسات جمالية

السلبيات

لا عمل خالٍ من الأخطاء والنواقص، وهذه الأمور هي ما يدفع عجلة التطور. أعتقد أن النقاط التالية تحتاج إلى تحسين خلال الأشهر القليلة القادمة:

  1. الخطيئة الأكبر، الاعتماد على Adobe Flash: قد يكون العذر موجوداً لذلك نظراً لطول فترة التطوير، فوقتها لم يكن إخراج Flash من عالم الويب مطروحاً كما هو اليوم. قد تكون هذه النقطة الأصعب في هذه القائمة، لكنها الأهم برأيي.

    المخرج الأفضل الذي أراه هو استخدام جافاسكريبت ورسوميات SVG (وهي فكتور فعلياً) التي يرتفع نجمها ويزداد دعمها على المستعرضات يوماً بعد يوم (SVG Editor على سبيل المثال). كما أن ترك Flash قد يسمح للتطبيق بالعمل على مجال أوسع من الأجهزة المحمولة واللوحية.

  2. بالرغم من رضاي عن سهولة العمل، لكن الوضع ليس نفسه بالنسبة لسرعة الأداء. انتظار التنفيذ (Rendering) بعد كل حركة تقوم بها أمر ممل (ويشتت الانتباه)، يجب نقل محرك التصيير إلى طرف الزبون أو تسريع الأداء على المخدم بشكل يخفي التأخير.
  3. قد أكون قاسياً بعض الشيء في هذه، لكن مظهر الموقع ليس مبهراً لأحد، ويبدو كأنه مصمم من قبل طالب في الثانوية. ليست الصورة التي يجب أن تأخذها عن شركة تطور برامج التصميم. العذر هنا قد يكون ضغط الوقت لإطلاق التطبيق، لكن هذه العذر لن يدوم طويلاً.
  4. مساحة التخزين (10 ميغابايت) قد لا تكفي المصممين الذين لهم احتياج كبير للتطبيق، ولم أجد ذكراً عن زيادة مساحة التخزين في أي مكان على الموقع.
  5. وظائف يجب أن تتواجد لكنها غير موجودة، لست أحاول تحويله إلى Illustrator:

    1. تصدير واستيراد مشروع كامل، ليس كملف فكتور، بل كمشروع يمكن متابعة العمل عليه باستخدام ءمشق نفسه.
    2. الأدلة (Guides) التي يمكن إنشاؤها في كافة برامج التصميم ليست موجودة هنا.
    3. خاصية الجذب (Snapping) قد تكون مهمة لزيادة دقة العمل.

فلاش!!الانتظار!

كلمة للمستخدم

الخط العربي فنّ راقٍ يحتاج الكثير من الصبر والموهبة لتعمله وتنفيذه بشكل متقن. من حقك طبعاً أن تتوجه إلى ءمشق وتحاول وتجرب وتتعلم وتصقل مهاراتك، وهذه هي الطريقة الفضلى لاقتحام عالم التصميم بغض النظر عن المجال، لكن أرجوك ثم أرجوك، لا تقم بلصق كلمتين وإضافة بعض الحركات ثم تذهب لتدعي بأنك قمت بعمل فني (وهذا ما يفعله الكثيرون للأسف).

أجرؤ أن أقول أن ءمشق يأخذك إلى مدىً بعيد فيما يتعلق بالكتابة العربية الصحيحة، لكن الباقي هو ما يميز الخبير والفنان عن الهاوي والمبتدئ. إذا كنت تنوي الاحتراف فالمسار الصحيح لذلك يبدأ بالكتابة باليد أولاً وتحت إشراف خبير.

يمكنك إيجاد المزيد على:

نموذج من أعمال المصمم نهاد ندم على ءمشق

هذا الموضوع منقول من مدونتي.

  • 109549
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE