×
×

Seagate تكشف عن أقراص تخزينية جديدة بتقنية SSD

أعلنت شركة “سيجيت” Seagate الأمريكية المتخصصة في مجال إنتاج وسائط التخزين، عن أقراص تخزينية بتقنية الحالة الساكنة “SSD”، والتي تضم أول النماذج الاستهلاكية من هذه الأقراص المخصصة للحاسبات المحمولة، بالإضافة إلى للنماذج التي تدعم بطاقات التوسعة من نوع “PCIe”.

وتدعم سلسلة الأقراص الجديدة بقطر 2.5 بوصة، أربعة نماذج وهي، Seagate 600 SSD، و 600 Pro SSD، و 1200 SSD، بالإضافة إلى بطاقة الذاكرة الفلاشية X8 Accelerator التي تدعم بطاقات التوسعة من نوع PCIe، والتي جاءت كنتيجة للشراكة بين شركتي “سيجيت” و”Virident Technology”، مع الإشارة إلى أن بطاقة التوسعة PCIe الجديدة توفر جميع واجهات التخزين المهمة، بما في ذلك واجهتي SATA و SAS.

وبهذه المناسبة قال المدير العام لأعمال “سيجيت” فيما يخص تقنية SSD، جاري جينتري، إن الشركة تسعى لتكون المورد الأول لكل من منتجات التخزين التقليدية منها أو بتقنية SSD.

وبحسب “سيجيت”، فإن أقراص 600 SSD الجديدة المخصصة للعمل مع الحاسبات المحمولة توفر زمن إقلاع أسرع بأربع مرات من أقراص التخزين التقليدية، بالإضافة إلى زمن أقصر في تحميل التطبيقات مع استجابة محسنة للنظام، إذ يتمتع هذا النوع من الأقراص بواجهة نقل للبيانات بسرعة 6 جيجابت في الثانية من نوع SATA، كما أنه يتوفر بسماكتي 7 ملم و 5 ملم، مما يجعله مناسبًا لأنحف الحاسبات المحمولة التي تُعرف بـ “ألترابوك”، بالإضافة إلى الحاسبات المحمولة القياسية، وهو يأتي بثلاث سعات، 120، و240، و480 جيجابايت.

وتأتي أقراص 600 Pro SSD الجديدة مخصصة للعمل مع الأنظمة والخوادم التي توفر الخدمات السحابية، إذ يتميز هذا النوع من الأقراص بالاستهلاك القليل للطاقة، حيث لا تتجاوز الطاقة التشغيلية له الـ 2.8 واط، فبحسب “سيجيت”، تعمل أقراص 600 Pro SSD على خفض استهلاك الطاقة وذلك من خلال تعديل قيمة استهلاك الطاقة تلقائيًا، أما بالنسبة لسرعة نقل البيانات والسعات التي تتمتع بها هذه الأقراص، فهي نفسها التي توفرها أقراص 600 SSD.

وتستهدف شركة “سيجيت” بالنموذج الثالث من أقراص التخزين الجديدة، 1200 SSD، بيئة الحاسبات الضخمة وخوادم التطبيقات المخصصة للأعمال المعقدة والدقيقة، مثل الحوسبة عالية الأداء وتحليل البيانات.

وتستخدم هذه الأقراص خوارزميات من شأنها تحسين الأداء عند حالات الوصول المتكرر للبيانات وذلك من خلال إعطاء الأولوية لعملية التخزين – القراءة أو الكتابة – التي تحدث أولًا، ومن خلال اختيار أفضل مكان للتخزين، وبالنتيجة، تحسين الأداء والمساعدة في تقليص الفجوة بين المعالج والوصول إلى البيانات، وذلك على حد قول الشركة.

ولكن هذه الأقراص تتميز بواجهة SAS ثنائية المنفذ وبسرعة نقل للبيانات تصل إلى 12 جيجابت في الثانية، كما أنها تتوفر بسعات 200، و500، و800 جيجابايت، وتأتي بقطري 1.8، و2.5 بوصة.

وتستخدم بطاقات الذاكرة من نوع PCIe “X8 Accelerator” شريحة تحكم من شركة Virident، وهي مخصصة للعمل مع الخوادم، وتتميز، بحسب الشركة، بسرعة الأداء وتأتي بسعات تترواح بين 500 جيجابايت، و2.2 تيرابايت، وهي مصممة لتسريع الأداء في تطبيقات قواعد البيانات وتقنية المحاكات الافتراضية، مثل Microsoft SQL Server، وOracle Enterprise Server، MySQL، وVMware.

  • 105885
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE