×
×

“كابسات 2013” يُسدِل ستاره أمس في مدينة دبي

أُسدِل الستارُ أمس الخميس في مركز دبي التجاري العالمي على فعاليات الدورة التاسعة عشرة من معرض كابسات 2013، الحدث الأبرز في قطاع الإعلام والبث الرقمي واتصالات الأقمار الصناعية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والثالث عالمياً، والذي أقيم وسط اهتمام عالمي واسع من كبرى الشركات العاملة والمتخصصة في هذا القطاع.

وكانت الدورة المنقضية الأضخم في تاريخ المعرض، واستطاعت، وفق ما أفاد به كثير من العارضين أن تعكس ما يشهده قطاع الإعلام الرقمي من تطورات متسارعة بالمنطقة.

وقد شارك في نسخة كابسات هذا العام 850 عارضاً من 57 دولة، بينهم 190 عارضاً جديداً، فيما نمت مساحة المعرض 15 بالمائة عن دورة 2012. ومن بين الشركات الجديدة التي شاركت في الحدث اتصالات، وإي إم سي، وبيز 3، وبابا لخدمات البث، وسهيل سات، والفطيم للتكنولوجيا، وياماها للموسيقى، فيما عادت إلى الحدث أسماء عالمية بارزة منها الياه سات، وإس إي إس، وأوراكل، وبلوسنز، وسوني، وسيمنز، وعربسات، وكانون، ومشاريع الواحة، وهاريس وهيتاتشي.

وأفاد عارضون شاركوا في كابسات 2013 بالشروع في إنجاز صفقات واعدة والالتقاء بزوار مهتمّين وتلقي عروض شراء جادّة.

وفي التفاصيل، قال سيّد باشو، نائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى “هاريس”، إن المشاركة في كابسات مثمرة، إذ لطالما أنجزنا الكثير من الأعمال وحققنا من خلالها نجاحات لم تتوقّف عند إقامات علاقات عمل جديدة ودفع العلاقات القائمة وتوطيدها، ولكن أيضاً بتوقيع الصفقات وإنجازها على أرض الحدث، فقد أتممنا عدّة طلبيات واستخدمنا كابسات منصّة لإطلاق أربعة منتجات جديدة واحد منها يرى النور للمرة الأولى على الصعيد العالمي.

وشهد كابسات إطلاق مجموعة كبيرة من التقنيات والمنتجات، منها ما تشهده المنطقة للمرة الأولى. وفي هذا السياق، كشفت شركة “مشاريع الواحة”، الموزّع الحصري لمنتجات “جيه ڤي سي” في دول الخليج، خلال مشاركتها في كابسات 2013، عن كاميرا “جيه ڤي سي” محمولة على الكتف لتصوير الأحداث. وتعمل الكاميرا GY-HM70 بتقنية “فالكون بيرد” الحديثة من “جيه ڤي سي”.

من ناحية ثانية أكّدت “مشاريع الواحة” أن هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” تعتزم شراء 500 من كاميرات GY-HM650 القابلة للاتصال مباشرة بالإنترنت ليتمّ استخدامها في عمليات تجميع التقارير الإخبارية المصوّرة في بريطانيا وأنحاء العالم.

ومن التقنيات التي لاقت إقبالاً واسعاً وأحدثت ضجّة كبيرة خلال كابسات 2013، تقنية “4 كيه” 4K التصويرية، التي تقدّم وضوحاً أعلى بأربع مرات من وضوح كاميرات “إتش دي”، وقد عرضت مجموعة من الشركات المشاركة في المعرض أحدث المنتجات القائمة على هذه التنقية.

وقال بول أتكينسون، الخبير المختصّ بمنتجات الفيديو لدى شركة “كانون أوروبا المحدودة”، إن شركته تمكّنت للمرة الأولى من عرض التشكيلة الكاملة من الكاميرات السينمائية “إي أو إس” أمام أسواق الشرق الأوسط، والتي تضمّ الكاميرا البسيطة C100 وصولاً إلى C500 العاملة بتقنية “4 كيه”.

ورأى الخبير أن توجّهاً سيبرُز قريباً نحو استخدام تقنية “4 كيه” في البث التلفزيوني رغم أن الاهتمام بها ينصبّ حالياً على الاستخدامات السينمائية، مُذكّراً بأن تقنية “إتش دي” في بداياتها كانت نادرةً وباهظة الكُلفة والتركيز في استخدامها منصباً على السينما، لكنها سرعان ما انتشرت ولاقت رواجاً في المجالات الأخرى.

  • 97553
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE