×
×

ملخص لأبرز الأحداث في معرض الجوال العالمي 2013

أسدل الستار عن الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر ومعرض الجوال العالمي لعام 2013 والذي أقيم في مدينة برشلونة الإسبانية من 25 إلى 28 فبراير الماضي، وشهد خلال أيامه الأربعة الكشف عن عدد من الهواتف الذكية والحواسب اللوحية الجديدة بالإضافة إلى مجموعة من التقنيات والخدمات والمعالجات الجديدة المخصصة للقطاع.

وشارك في المؤتمر الذي ينظمه سنوياً اتحاد مشغلي وشركات الهاتف المحمول (جي إس إم إيه) شركات مثل نوكيا الفنلندية وسامسونج وإل جي الكوريتين الجنوبيتين، وآسوس التايوانية ولينوفو وزي تي إي وهواوي الصينيين، بالإضافة إلى ألكاتيل وكوالكوم وإنتل وإريكسون وغيرهم من شركات الاتصالات.

وكان للشركات العربية حضور في مؤتمر ومعرض الجوال العالمي، فعلى سبيل المثال شاركت شركة اتصالات الإمارات وشركة كيوتل القطرية بالإضافة إلى 17شركة مصرية عاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وظهرت الحواسب اللوحية بشكل مكثف في الدورة السادسة والعشرين للمعرض التقني، حيث حرصت الشركات المصنعة للهواتف على الكشف عن جديدها في مجال الحواسيب اللوحية والهواتف اللوحية، كما شهد المؤتمر الظهور الرسمي لنظام فايرفوكس لتشغيل الأجهزة الذكية، والكشف عن اقتراب خروج أولى الهواتف العاملة بنظام تايزن للنور.

سامسونج تكشف عن حاسب لوحي وخططها لنظام تايزن

واستغلت سامسونج المعرض للكشف عن الحاسب اللوحي الجديد جالاكسي نوت 8 والذي يملك شاشة بقياس 8 بوصة وبدرجة وضوح 800×1280 بكسل، وسيعمل بنسخة أندرويد 4.1.2 المعروفة باسم جيللي بين، وبمعالج رباعي النواة بسرعة 1.6 جيجا هرتز مدعوم بذاكرة عشوائية سعة 2 جيجابايت، بالإضافة إلى كاميرا خلفية بدقة 5 ميجابكسل، وأخرى أمامية بدقة 1.3 ميجابكسل.

 وسيدعم حاسب سامسونج اللوحي الجديد الاتصال بشبكات الإنترنت اللاسلكية، واي فاي، بالإضافة إلى دعم شبكات اتصالات الجيل الثالث، ومن المنتظر أن يجد الحاسب اللوحي طريقه إلى اسواق الشرق الأوسط في الربع الثاني من العام الحالي حيث سيتوفر بنسختين الاولى بسعة 32 جيجابايت والأخرى بسعة 64 جيجابايت مع إمكانية تزويده ببطاقة ذاكرة خارجية حتى سعة 64 جيجابايت، بالإضافة إلى امتلاكه لبطارية بقدرة 4600 ميلي أمبير.

 كما كشفت سامسونج عن إيقاف دعم نظام تشغيل الهواتف بادا وتخصيص كل موارده لصالح نظام تايزن مفتوح المصدر الذي تطوره بالتعاون مع إنتل وليونكس، حيث أشير إلى أن أول الهواتف العاملة بهذا النظام الجديد ستطرح في شهر يوليو أو أغسطس القادمين.

 وفي يوم المطورين بالمؤتمر، أعلنت الشركة الكورية الجنوبية عن خدمتين جديدتين هما خدمة نوكس الأمنية للمؤسسات والشركات التي توفر بيئة عمل منفصلة للتطبيقات على الأجهزة الذكية الخاصة بالعاملين وذلك لضمان امان بيئة العمل الكلية الخاصة بالشركة أو المؤسسة، أما الخدمة الثانية فهي خدمة والت –أي المحفظة- والتي تتيح لمستخدمي الهواتف الذكية إمكانية حفظ بطاقات التسوق وبطاقات الخصومات والتذاكر في مكان واحد على هاتفهم واستخدامها عبره.

آسوس

 ومن جانبها كشفت شركة آسوس عن حاسبين لوحيين جديدين، الأول يحمل ميزة المكالمات الهاتفية وهو الحاسب فون باد، والأخر هاتف ذكي يمكن دمجه في شاشة ليتحول إلى حاسب لوحي أو استعماله كهاتف ذكي بشكل منفصل وهو الجهاز بادفون انفينتي.

 وزود الحاسب اللوحي، فون باد، بنظام جوجل أندرويد وشاشة فائقة الوضوح مقاس 7 بوصة كما سيأتي بمعالج ثنائي النواة يعمل بسرعة 1.2 جيجاهرتز، وتضم باقة تجهيزاته كاميرا بدقة وضوح تبلغ 3 ميجابيكسل في الموديل المزود بذاكرة سعة 8 جيجابايت، في حين لا تتوافر في الموديل المزود بذاكرة سعة 16 جيجابايت، وسيتوافر باللون الذهبي أو الرمادي في الأسواق العالمية خلال شهر أبريل القادم مقابل تكلفة تبدأ من نحو 286 دولاراً أمريكياً.

 وفي المقابل، يأتي جهاز بادفون إنفينتي من قطعتين هما هاتف ذكي يمكن تركيبه في قاعدة الحاسب اللوحي المرفقة والتي تشتمل على شاشة وبطارية فقط؛ وزود الهاتف الذكي بشاشة مقاس 5 بوصة بالدقة الفائقة الكاملة ومدعوم بمعالج رباعي النواة من نوع سنابدراجون 600 من شركة كوالكوم يعمل بسرعة 1.7 جيجاهرتز.

 ويعد الجهاز بادفون إنفينتي هو أحد الأجهزة التي تندرج في الفئة العليا من أجهزة الشركة التايوانية حيث زودته بكاميرا 13 ميجابكسل تتمكن من التقاط ما يصل إلى 8 صور في الثانية، وتسجيل مقاطع الفيديو بدقة وضوح 1920×1080 بكسل، وفي وضع الفيديو تتمكن الكاميرا من التقاط 30 صورة في الثانية، كما يدعم الهاتف تقنية اتصالات المجال القريب المعروفة اختصاراً باسم إن إف سي؛ أما قاعدة الحاسب اللوحي فقامت آسوس بتزويدها بشاشة مقاس 10.1 بوصة تعمل بالدقة الفائقة الكاملة وبطارية بسعة 5000 مللي أمبير/الساعة؛ ومن المنتظر أن يتوافر الهاتف الذكي مع القاعدة بأسعار تبدأ من 1308 دولاراً أمريكياً.

لينوفو

 إلى هذا، وشهد جناح شركة لينوفو عرض ثلاثة حواسب لوحية جديدة تعمل بنظام أندرويد جيللي بين وهم أيه 1000 وأيه 3000 وإس 6000، وهم الحواسب التي ستدفع بهم الشركة في الأسواق بداية من الربع الثاني للعام الحالي.

 ويملك الحاسب اللوحي، أيه 1000، شاشة بقياس 7 بوصة ومدعوما بمعالج ثنائي النواة بسرعة 1.2 جيجاهرتز، ويستهدف بشكل خاص فئة الشباب حيث عزز بنظام صوت دولبي لتجربة موسيقية أفضل؛ أما الحاسب اللوحي الثاني، أيه 3000، فهو بشاشة قياس 7 بوصة وبدرجة وضوح 600 × 1024 بكسل مع معالج رباعي النواة بسرعة 1.2 جيجاهرتز، وسيطرح الحاسب، أيه 3000، بنسختين الأولى بسعة تخزين 4 جيجابايت والأخرى بسعة 16 جيجابايت، وتدعم النسختين إمكانية اضافة بطاقة ذاكرة خارجية من نوع ميكرو إس دي؛ كما سيدعم ميزة الاتصال بشبكات الجيل الثالث وميزة أخرى جديدة على الحواسب اللوحية وهي دعم تركيب شريحتي اتصالات.

 وفي المقابل سيطرح الحاسب اللوحي الثالث إيه 6000 بشاشة قياس 10.1 بوصة بدرجة وضوح 800×1280 بكسل، مدعوم بمعالج رباعي النواة بسرعة 1.2 جيجاهرتز.

إل جي

 وكشفت شركة إل جي عن هاتفها الذكي الجديد أوبتيموس جي برو الذي يندرج تحت فئة الهواتف اللوحية وسيعمل بنسخة أندرويد 4.1 المعروفة باسم جيلي بين، وبالإضافة إلى ذلك سيملك كاميرا خلفية بدقة 13 ميجابكسل وأمامية بدقة 2.1 ميجابكسل، بالإضاف إلى شاشة قياس 5.5 بوصة بالدقة الفائقة الكاملة، وبدرجة وضوح 1080 بكسل، ومدعوم بمعالج كوالكوم، سنابدراجون 600، رباعي النواة بسرعة 1.7 جيجاهرتز مع ذاكرة عشوائية سعة 2 جيجابايت، بالإضافة إلى احتواءه على ذاكرة تخزين سعة 32 جيجابايت مع إمكانية زيادتها عبر بطاقة ذاكرة خارجية من نوع ميكرو إس دي، وكل ذلك مدعوم ببطارية سعة 3140 ميلي أمبير.

 وعرضت الشركة الكورية الجنوبية كذلك في جناحها بالمؤتمر المقام في برشلونة هاتفين أخرين في سلسلة إف، وهما إف 7  وإف 5، ويملك القدرة على الاتصال بشبكات الجيل الرابع بمعيار إل تي إي.

 ويأتي الهاتف إف 7 بشاشة قياس 4.7 بوصة بدقة ترو إتش دي، مدعومة بمعالج 1.5 جيجاهرتز ثنائي النواة، وذاكرة عشوائية 2 جيجابايت، مع ذاكرة تخزين 8 جيجابايت مع إمكانية إضافة بطاقة ذاكرة خارجية؛ بالإضافة إلى ذلك يملك الهاتف كاميرا خلفية بدقة 8 ميجابكسل؛ وفي المقابل يملك الهاتف إف 5 شاشة قياس 4.3 بوصة بدقة كيو إتش دي، مع معالج ثنائي النواة بسرعة 1.2 جيجاهرتز وذاكرة عشوائية سعة 1 جيجابايت وذاكرة تخزين 8 جيجابايت مع إمكانية إضافة بطاقة ذاكرة خارجية، بالإضافة إلى كاميرا بدقة 5 ميجابكسل.

 وكشفت إل جي كذلك عن أصغر شاحن لاسلكي للهواتف الذكية وهو دابليو سي بي – 300 بقُطر 6.9 سم فقط، والذي يتوافق مع الشواحن مقاس فايف بن من نوع مايكرو يو إس بي كذلك جميع الهواتف الذكية التي تدعم معيار كيو أي؛ ويعمل الجهاز على حث المجال الكهرومغناطيسي على انتاج مجال مغناطيسي مولد للكهرباء في بطاريات الهواتف الذكية دون الحاجة لأسلاك؛ ولم توضح الشركة موعد إطلاقه بعد.

أسرع الهواتف الذكية

 ومن الهواتف المميزة التي شهدها المؤتمر، آسند بي 2 من شركة هواوي والتي تصفه بأنه أسرع هاتف ذكي فيما يتعلق بالاتصال بشبكات الجيل الرابع بمعيار إل تي إي، وذلك بفضل تقنية إل تي إي كات فور، والتي يمكن أن توفر سرعة اتصالات عبر شبكات الجيل الرابع بالإنترنت حتى 150 مليون بايت في الثانية.

 وزودت هواوي هاتفها الذكي الجديد بشاشة قياس 4.7 بوصة بدقة إتش دي مدعومة بطبقة من زجاج كورنينج جوريلا المقاوم للخدوش والصدمات ومزودة بتقنية ماجيك تاتش التي تزيد حساسية الشاشة للمسات حتى وإذا كان المستخدم يرتدي قفازاً، وسيعمل الهاتف بنسخة أندرويد جيلي بين ومعالج رباعي النواة بسرعة 1.5 جيجاهرتز، بالإضافة إلى بطارية بقدرة 2420 ميلي أمبير وكاميرا خلفية بدقة 13 ميجابكسل مدعومة بتقنية التصوير بدقة إتش دي أر مع كاميرا أمامية 1.3 ميجابكسل؛ ومن المنتظر أن يتوافر في الربع الثاني من العام الحالي.

نظام موزيلا فايرفوكس للهواتف الذكية

 وأعلنت شركة موزيلا في مؤتمر الجوال العالمي أنها اتفقت مع مجموعة من مصنعي الهواتف لإنتاج هواتف ذكية جديدة تعمل بنظام تشغيلها الذكي الجديد فايرفوكس، وهم إل جي وألكاتيل وزي تي إي وهواوي وأنضم اليهم مؤخراً شركة سوني اليابانية.

 وعرض خلال المؤتمر هاتفين يعملان بنظام تشغيل فايرفوكس حيث كشفت زي تي إي عن الهاتف زي تي إي أوبن، الذي يأتي بشاشة 3.2 ميجابكسل ومعالج من نوع كوالكوم بسرعة تتراوح ما بين 600 و800 ميجاهرتز، ومدعوم بذاكرة عشوائية قدرها 265 ميجابايت، وذاكرة تخزين 512 ميجابايت، وتلتها ألكاتيل بالكشف عن الهاتف وان تاتش فاير، الذي يأتي بمواصفات تقنية مشابهة لهاتف أوبن.

 وأشارت “موزيلا” إلى أن الهواتف الجديدة ستطلق أولاً في أسواق البرازيل والمكسيك وإسبانيا وبولندا وصربيا وفنزويلا والمجر وكولومبيا، كما من المزمع أن تصل إلى الأسواق العربية عبر مجموعة “اتصالات”؛ ومن المنتظر أن تطرح تلك الهواتف في منتصف العام الجاري.

جوائز اتحاد شركات الهواتف المحمولة

 يذكر أن اتحاد مشغلي وشركات الهواتف المحمولة المنظم للمؤتمر أعلن عن جوائز الأفضل في السوق في الفترة الماضية حيث حصدت شركة “سامسونج” الكورية الجنوبية على عدد جيد من الجوائز منها أفضل مصنع في العام، وأفضل هاتف ذكي عن سامسونج جالاكسي إس 3، وأفضل منتج الكتروني استهلاكي يدعم خدمات الهاتف المحمول عن جالاكسي كاميرا، وصاحبة أفضل تقنية في العام عن تقنية إل تي إي سمارت.

 وحصدت “آسوس” و”جوجل” جائزة أفضل حاسب لوحي عن نيكسوس 7، فيما ذهبت جائزة أفضل هاتف منخفض التكلفة إلى هاتف نوكيا آشا 305؛ أما على مستوى شركات الاتصالات فذهبت جائزة أفضل منتج داعم لتقنية اتصالات المدى القريب إن إف سي ويسهل على المستخدمين خدمات الدفع الإلكتروني لشركتي “اتصالات” و”ماستر كارد”، أما جائزة أفضل منتج إبداعي فذهب لشركة “إريكسون”، فيما حصدت شركة “فودافون” جائزة أفضل خدمة للإغاثة والأعمال الإنسانية.

  • 95501
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE