WhatsApp ينتهك قوانين الخصوصية في كندا وهولندا

112

كشف تقريراً لمفوضية الخصوصية الكندية وهيئة حماية البيانات الهولندية أن تطبيق “واتس آب” (WhatsApp) الشهير للتراسل الفوري ينتهك قوانين الخصوصية في البلدين.

وتعاونت الهيئتان من أجل التحقيق في ممارسات تطبيق “WhatsApp” -الذي تديره شركة .WhatsApp Inc ومقرها مدينة كاليفورنيا الأمريكية- تجاه المعلومات الشخصية لمستخدمي خدماته.

ويخرق التطبيق الشهير قوانين الخصوصية في كندا وهولندا لاشتراطه على المستخدم السماح له بالولوج إلى كامل سجل الأرقام الخاص به قبل البدء في استعمال خدمات التراسل.

ويطلب “WhatsApp” الولوج لكامل سجل الأرقام للبحث عن أشخاص يستخدمون التطبيق ومن ثم يربطهم تلقائياً بالمستخدم الجديد للخدمة.

وتحظر قوانين الخصوصية في كلا البلدين على الشركات جمع أو الاحتفاظ بأرقام هواتف لأشخاص لم يقدموها للشركة أو يستخدمو خدماتها، وفي هذا الشأن يوضح التقرير “بدلاً من أن يقوم تطبيق WhatsApp بحذف أرقام غير مستخدمي خدماته بعد فحص جميع الأرقام فإنه يبقيها في سجلات منفردة”.

وحذرت الهيئتان من استمرار التطبيق في نفس انتهاكات قوانين الخصوصية التي شملها مستقبلاً؛ وهددا بأخذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضد الشركة المطورة للتطبيق في حال استمر ذلك.

صفقة اليوم .. الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد