×
×

إتش تي سي تتوقع أن يكون 2013 عامًا أفضل

أرجعت الشركة أسباب خيبة الأمل خلال العام 2012 لضعف التسويق.

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” اليوم خبرًا نقلت فيه عن المدير التنفيذي والمؤسس الشريك لـ “إتش تي سي” التايوانية، بيتر تشو أنه يتوقع أن يكون 2013 عامًا أفضل بالنسبة للشركة، بعد أن تجاوزت الشركة “الأسوء”، على حد وصفه.

وأكد تشو على أن السبب وراء خيبة الأمل التي أصابت عملاء الشركة خلال العام المنصرم، هو ضعف التسويق، وأضاف بأنه يتوجب على الشركة أن تكون أكثر استجابة لمتطلبات المستهلكين وأن تتصرف بمرونة أكثر.

وبناء على ذلك، يتوقع أن تضاعف “إتش تي سي” من عروضها الترويجية خلال 2013، والذي قد يكون الترياق لما تعاني منه الشركة، على حد قول مراقبين.

يُذكر أن موقع DigiTimes التايواني كان قد نشر أواخر الشهر الماضي، تقريرًا أشار فيه إلى أن الشركة تعتزم إيقاف تطوير بعض هواتفها التي كانت تعتزم إطلاقها العام 2013، كما أشار التقرير إلى أن الشركة قامت بتخفيض توقعاتها بالنسبة للهواتف التي تتوقع شحنها خلال الربع الأول.

وتوقعت الشركة، بحسب الموقع، تحسن شحنات هواتفها خلال الربع الأول من 2013 بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15%، إلا أن هذا يمثل انخفاضًا بالنسبة لنفس الفترة من العام الماضي حيث نمت شحنات الشركة بنسبة 20 إلى 30%.

يُذكر أن “إتش تي سي” تمر بصعوبات مالية كبيرة في ظل السوق التنافسي الشديد الذي تشهده الهواتف الذكية هذه الفترة. ورغم ذلك ما زالت الشركة تعتبر رابحة حتى الآن، مقارنةً بغيرها من الشركات في السوق، لكنها تخشى من وضع مالي أكثر خطورة.

وكانت الشركة قد ذكرت في نتائجها المالية الخاصة بالربع الثالث من العام المنصرم أنها شهدت انخفاضًا كبيرًا في الأرباح بنسبة 79%، واضطرت في تموز (يوليو) الماضي إلى إغلاق مكاتبها في كوريا الجنوبية توفيرًا للمصاريف، وبسبب انخفاض مبيعاتها، وذلك بعد شهر من انسحابها من السوق البرازيلية أيضًا.

  • 87455
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE