×
×

تقرير: إعلانات جوجل وياهو تموّل مواقع القرصنة

تقرير يتهم شركتي جوجل وياهو بأن خدمة الإعلانات الخاصة بهم تستخدم من قِبل مواقع القرصنة

أشار تقرير جديد صادر عن مختبر Annenberg Innovation في جامعة جنوب كاليفورنيا بأن عمالقة التكنولوجيا جوجل وياهو هم من أسوأ الشبكات الإعلانية على الإنترنت، والتي تساعد على تمويل مواقع القرصنة وسرقة الحقوق الفكرية في جميع أنحاء العالم.

واستخدم التقرير إحصائيات جوجل للشفافية كدليلٍ خاص، وتمت الإشارة إلى أعلى 10 شبكات إعلانية تخدم مواقع القرصنة، وذلك استنادًا على معظم الطلبات المسجلة لدى قانون DMCA الخاص بانتهاك حقوق النشر والتأليف.

ومع ذلك فإن شركة جوجل لم تأخذ هذا الاتهام بعين الاعتبار، وأشار متحدث باسم قسم التسويق في جوجل بأن الشركة لم ترى حتى الآن نسخة كاملة من هذا التقرير ولا تعرف منهجيته، ولكن على مدى السنوات العديدة الماضية، جوجل تأخذ على عاتقها دورًا قياديًا في هذه المعركة، وتبرم تعاقدات مع منظمات صناعية لتقطع تدفق الأموال إلى مواقع القرصنة، فضلًا عن استثمار وقتها وأموالها بشكلٍ كبير للحفاظ على حقوق التأليف والمحتوى ضمن خدماتها. ولكن ربما التعقيدات الخاصة بشبكة الإعلانات على الإنترنت أدت إلى وجود برمجيات جوجل على مواقع مخالفة بشكلٍ مخالف وغير صحيح، ولكن هذا لا يعني بأن جوجل تقدم الدعم المالي لهم.

وأشار Jonathan Taplin المتحدث باسم الجامعة بأنهم دائمًا يشيرون إلى العلامات التجارية وحقيقة إعلاناتهم المتواجدة في جميع أنحاء مواقع القرصنة، إلا أنهم غالبًا ما ينكرون. وأضاف أنه كان من الأفضل لو تعرفوا على كافة المواقع القرصنة التي تستخدم إعلاناتهم حتى يتمكنوا من تفاديها في المستقبل.

  • 87177
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE