×
×

8 نقاط يجب أن تثقف عملائك بها كمصمم

عندما تبدأ حياتك العملية كمصمم محترف لا بد أن تواجهك مجموعة من المشاكل التي يتفق معظم المصممين أن أصعبها هو التواصل مع العملاء، والسبب في ذلك يعود غالباً لنقص معلومات العميل في العديد من نواحي التصميم مما يدفعه للاعتقاد بأن عملك يقتصر على بضع ضربات بالفرشاة على فوتوشوب ليكون التصميم جاهزاً، وفي حال التصميم للويب يتبع ذلك بكتابة بضعة أسطر برمجية ليكون موقعه جاهزاً.

جميعنا نعلم أن ذلك أبعد ما يكون عن الصحة، إلا أن العميل لن يقدر إبداعك ومجهودك إلا بعد اطلاعه على بعض تفاصيل عملك.

8teachclients 500x263 8 نقاط يجب أن تثقف عملائك بها كمصمم
المصدر: المقالة الأصلية

يمكن أن يتم تثقيف العملاء بطريقة مباشرة عبر إيضاح طريقة عملك معهم، أو بطريقة غير مباشرة عبر شرح بعض أساسيات المهنة، المهم هنا هو وضع النقاط على الحروف وتحديد صلاحيات كل طرف، لكن من المفضل أن يتم ذلك في المراحل الأولى من التعامل مع العميل لكي يكون قادراً على وضع تصوره لسير العمل ويعرف أنه يتعامل مع شخص محترف.

1. أنت فنان، ولست عاملاً لجر البكسلات

هذه نقطة جيدة للبدء. اشرح للعميل أن ما تقوم به عمل إبداعي، وأن التصميم بحاجة للموهبة والمهارة والخبرة شأنه شأن أي مهنة تخصصية، فالمصمم يعرف مداخل ومخارج مهنته تماماً كما يعرف الطبيب تشخيص المرض أكثر من المريض، وبالتالي يجب ألا يملي الزبون على المصمم كيفية القيام بعمله لمجرد أنه يعرف أن دمج الأصفر بالأحمر يعطي البرتقالي.

artist in venice 500x288 8 نقاط يجب أن تثقف عملائك بها كمصمم
المصدر: toomas

يكون المصممون الذين يعملون في شركات محميين نوعاً ما من هذه المشكلة بطبقة المبيعات وخدمات الزبائن، وتلاحظ أكثر عند العمل كمصمم حر حيث يظن العميل أنك غير محترف لكونك لا تملك ساعات دوام رسمي (علماً أن المصممين الناجحين لهم ساعات دوام محددة). عليك أن توضح ساعات دوامك لعميلك، وأنك لن تقبل أن يتصل بك في العاشرة ليلاً من أجل “تعديل بسيط قبل طباعة المنشورات”. رسم هذه الحدود يظهر احترافيتك ويوفر عليك اتصالات العملاء في وقتك الخاص.

2. أنت الاختصاصي، وليس العميل

هذه النقطة على درجة عالية من الأهمية، فجميعنا مررنا بمواقف حيث يتصل العميل ليملي عليك كيف تقوم بتنفيذ مشروعه. أنت تعرف التصميم والويب بشكل أكبر من العميل وعليه ألا يشك بذلك، يجب ألا يعطيك دروساً في التصميم أو قابلية الاستخدام.

الكثير من الناس يظن أنه يحسن التصميم لمجرد أنه صمم بطاقة معايدة على Microsoft Word، عليك أن تصحح هذا المعتقد وتثبت أنك الخبير وليسوا هم، لكن عليك الحذر كي لا تبدو قاسياً أو مغروراً، فالتعامل مع العملاء ينطوي على نقاط كثيرة يصعب حصرها، لكن إليك بعض الأفكار:

  • حاول شرح أسباب قراراتك في التصميم، فشرح أسباب القرارات الرئيسية للعميل يعطي الانطباع بأنك تعلم ما تفعل.
  • دعم قراراتك بأبحاث وبيانات يعطيك قوة كبيرة، سيثق العميل بك عندما يرى كمّ الأشخاص الذين يتبعون نفس الطريقة.
  • يمكنك أيضاً استخدام كتب وقوانين وأسس التصميم لتثبت للعميل أنك مدرك لقواعد المهنة وتعلم متى يمكن كسرها.
  • الأمثلة مفيدة جداً عندما تعلم كيف تستخدمها، عندما تري العميل أن “اللاعبين الكبار” يستخدمون ميزة ما سيطلبها هو أيضاً.

know the web better 500x305 8 نقاط يجب أن تثقف عملائك بها كمصمم
المصدر: sachyn

هناك أيضاً بعض الأفكار التي تفيد المحترفين في أي مجال، كالالتزام بالمواعيد واللباس اللائق والتنظيم والكتابة المحكمة للمراسلات مع خلوها من الأخطاء والالتزام بمواعيد التسليم (طبعاً). أهم نقطة أن يأخذك العميل على محمل الجد، وهذا لا يمكن أن يحصل إن لم تتبع هذه القواعد البسيطة.

3. تعليقات العميل تؤخذ بعين الاعتبار، لكن فرض رأيه ليس مقبولاً

يجب أخذ آراء الآخرين دوماً بعين الاعتبار، فقد يملكون أفكاراً أفضل، أو قد يعطون ملاحظات تفيد في تحسين النتيجة النهائية. وبالطبع لا يمكنك تجاهل ملاحظات العميل عندما يتجه عملك بمنحى يختلف عن هدف المشروع.

هناك فرق واضح بين تعليقات العميل وملاحظاته وبين إملائه لتفاصيل عملك. عندما يحاول توجيهك في كل خطوة تقوم بها عليك أن توقفه وتطمئنه بأن المنتج النهائي سيكون غالباً أفضل من توقعاته بما أنك الخبير هنا كما ذكرنا سابقاً.

هنا أيضاً عليك أن توجه ملاحظاتك بعناية، استمع لملاحظات العميل بإصغاء ثم حاول أن تجيب بدقة ووضوح، فذلك يساعد في تصحيح أخطائه والتقليل من تدخلاته. وضح له أنك ستتقبل ملاحظاته حتى آخر لحظة في المشروع، لكنك من يتخذ القرارات في النهاية.

4. التواصل أمر أساسي

من الضروري المحافظة على علاقات تواصل جيدة مع العميل لأنها الطريقة الوحيدة لتعرف أفكاره وآراءه. لا تتغيب ثلاثة أسابيع ثم تظهر فجأة وبحوزتك المنتج النهائي، حتى لو كنت التزمت بالميزانية ومواعيد التسليم، قد لا يكون العميل راضياً لعدم إشراكك له خلال تطور المشروع.

communication 500x290 8 نقاط يجب أن تثقف عملائك بها كمصمم
المصدر: YOdesigner

العديد من العملاء يحاولون التدخل في المشروع أكثر من اللازم، وفي المقابل يميل معظم المصممين للانعزال عن صاحب المشروع حتى نهايته ليقوموا بالتسليم النهائي والتحصيل المالي. هذا النموذج من العلاقات سينهي تعاملك مع العميل على نحو حيادي، فحتى لو قبل عملك فلن يعود إليك في مشاريع قادمة.

عندما تفسح بعض المجال للعميل تعطيه شعوراً بأنه طرف حقيقي في المشروع وبأنه صاحب القرارات (مع علمنا بأن ذلك ليس صحيحاً تماماً). يفضل أن توضح للعميل أنك ستحتاج لعدة لقاءات واجتماعات خلال مسيرة تطوير المشروع (والأفضل أن تذكر ذلك في العرض الذي تقدمه). ضم العميل للمشروع بهذه الطريقة يعطيه انطباعاً أفضل عن عملك ويقود لتجربة أفضل في استخدام منتجك.

5. الويب ليس كالطباعة

هناك اعتقاد شائع بأن التصميم للويب قريب من التصميم للطباعة، وجميعنا كخبراء نعلم أن ذلك ليس صحيحاً، كما نعلم أنه من السهل لغير المصممين أن يخلطوا بين الأمرين وهذا ليس أمراً معيباً. ولكن كيف توضح ذلك للعميل؟ بعض العملاء قد يطلب تصميم موقعه مشابهاً لتصميم مطبوعات شركته، أعلم أننا جميعاً لدينا أمثلة عن ذلك!

بما أننا اتفقنا أنك الخبير هنا، عليك أن تتصرف على هذا الأساس. يجب أن تشرح للعميل أنه رغم ارتباط التصميم للويب والتصميم للمطبوعات من الناحية التجريدية، إلا أن هناك فروقات تقنية كبيرة بينهما. ليس عليك أن تقراً لهم كتباً في التصميم، كل المطلوب أن تشرح بعض القواعد الأساسية التي تساعدهم على إدراك الفرق، وبالتأكيد سيقدر العميل تخصيصك بعض الوقت لإثراء معلوماته.

6. لا وجود لما يدعى بـ “تعديل صغير أخير”

في حال كان لديك أدنى قدر من الخبرة فلا بد أنك سمعت هذه العبارة. هذه النقطة من أكبر مسببات التأخر عن مواعيد تسليم المشاريع، فما يراه العميل تعديلاً بسيطاً كتغيير أحد الألوان مثلاً يجب أن يمر بمراحل مختلفة (ومعقدة أحياناً) لإتمامه، فتغيير اللون مثلاً يتطلب تعديل ملفات التصميم وإعادة تخريجها للويب وتعديل ملفات CSS بما يتوافق مع اللون الجديد.

أهم طريقة لتجنب هذه المشكلة أن تركز على فقرة طلب التعديلات عند كتابة العقد، وتوضح أنه بعد الوصول لمرحلة معينة من المشروع فإن أي تعديل يطلب سيكلف وقتاً ومالاً، يمكنك أن تسمح بتعديل أو اثنين حسب حجم المشروع، لكن ليس أكثر من ذلك. ذكر هذه النقطة سيجعل العميل يفكر جيداً قبل أن يطلب “تعديلاً صغيراً أخيراً”.

7. حدد أوقات التسليم بشكل معقول

جميع العملاء يريدون مشاريعهم جاهزة بأسرع وقت ممكن، وبعضهم قد لا يدرك ما ينطوي عليه عمل المصمم فيحدد أوقات تسليم غير معقولة. عليك أن توضح للعميل أنك لا تستطيع أن تصمم وتطور موقع ويب وتضعه قيد الاستخدام خلال يومين (بغض النظر عن بساطته). تجنب توقيع العقد إذا لم تكن أوقات التسليم معقولة بالنسبة لك، فعدم الارتباط بالمشروع أفضل من أن تعمل دون تحصل على أجرك أو تحصل على أقل مما تستحق لأنك لم تستطع الإيفاء بوقت تسليم غير منطقي.

يصعب شرح هذه الناحية للعملاء أحياناً، وقد يفيدك أن تري العميل مخططاً زمنياً يوضح طريقة استغلالك لكل ساعة أو يوم عمل. ومن الضروري ألا تقدم جدولاً زمنياً تعتقد أنه “يكفي بالكاد” لأنه في الحقيقة لن يكون كافياً أبداً، عليك أن تضاعف الوقت مرتين أو ثلاثة، وليس القصد أن تحتال على العميل ليدفع أكثر مقابل وقت ضائع، إنما أن يكون لديك هامش مناسب للتعديلات “الصغيرة” وبعض الحالات الطارئة التي قد تمر بها.

وضع الحدود الزمنية بهذه الطريقة سيجعل العميل سعيداً باستلام مشروعه أبكر من المتوقع، ولا بد أن يعود للتعامل معك في مشاريع قادمة. لتكن قاعدتك “لا تبالغ بالوعود، وقدم أكثر مما وعدت به”، فهذا سيعطي العميل انطباعاً أنك عملت أكثر من اللازم لإرضائه.

8. العقد ليس موجوداً للتسلية

نحن لسنا نعلب لعبة “المصمم والعميل”. إننا نقوم بعمل جاد يتطلب احترام العقود المبرمة. وضح للعميل منذ البداية أن احترام العقد من قبل الطرفين أمر ضروري، وراجع العقد عند الضرورة.

لإعطائك بعض الأفكار، إليك أهم ما يجب أن يتضمنه العقد:

  • محاضر الاجتماعات.
  • ساعات العمل.
  • أوقات قبول الاتصالات.
  • المراحل الأساسية للمشروع.
  • التراخيص (من يملك المشروع بعد انتهاء العمل عليه).
  • الميزانية.
  • سياسة الدفع.
  • سياسة التعديل.

ليس المقصود هنا أنك يجب أن تكتب عقداً، فهذه النقطة يجب أن تكون في اعتبارك أصلاً، لكن عليك أن تراجع وتدقق العقد مع الزبون، فمعظم الناس اليوم لا يقرؤون العقود التي يوقعونها لكثرتها. اجعل العقد قصيراً وواضحاً وألزم العميل بمراجعته وكن موجوداً عند التوقيع.

الخلاصة

من الصعب أن تكون مصمماً أو مطوراً في يومنا هذا، ليس فقط بسبب ما تتطلبه هذه الصناعة من مهارات، بل وبسبب الحاجة للتعامل مع الناس بشكل كبير، لا يوجد شخصان متشابهان تماماً كما لا يوجد مشروعان متشابهان تماماً. خلال مسيرتك المهنية ستظهر لك العديد من العقبات عند التعامل مع الناس، وليس من السهل أن تتخذ موقفاً في وجه من يدفع لك المال، لكنه أمر يستحق أن تفعله، وفي النهاية سيحترمك العميل وسيحترم قواعد التعامل معك، المهم أن توضحها بشكل محترم ولبق.

المصدر

مترجم بتصرف عن هذه المقالة من موقع 1stWebDesigner.com.

هذا الموضوع منقول من مدونتي.

  • 86835
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE