×
×

بابا الفاتيكان ينضم إلى تويتر

تجاوز عدد متابعي الحساب الـ 200 ألف متابع، وذلك دون وجود أي تغريدة في الحساب حتى الآن

إنضم اليوم بابا الفاتيكان “بندكتس السادس عشر” رسمياً إلى موقع التدوين المصغّر تويتر، وقد تجاوز عدد متابعيه حتى تحرير هذا الخبر الـ 200 ألف متابع، وذلك دون وجود أي تغريدة في الحساب حتى الآن.

وسيبدأ البابا في التغريد ضمن الحساب والرد على الأسئلة خلال حدثٍ خاص في 12 ديسمبر/كانون الأول الجاري. ويتوقع أن يبقى الحساب خالياً من التغريدات حتى التاريخ المذكور، حيث سيطل البابا من الشرفة أمام الحشود الضخمة كما جرت العادة، وسيبدأ مشاركة أفكاره مع العالم عبر هذا الحساب.

وقد جمع حساب البابا أكبر عدد من المتابعين في تاريخ الخدمة لحساب لا يحتوي على أي تغريدة. ولم يعلق تويتر حتى الآن عن هذا العدد الضخم من المتابعين وهذا الرقم القياسي الجديد في تاريخه.

وعلى الرغم من أن هذا الحساب سيقدم للمستخدمين إمكانية لمتابعة آخر أقوال ومستجدات البابا بسهولة، إلا أنه من المرجح ألّا يقوم البابا بتقديم الكثير من التغريدات بنفسه، وأشار البعض إلى احتمالية نشر تغريدات بانتظام من قِبل أتباعه بالنيابة عنه.

وعلى الرغم من أن العدد الأكبر من المتابعين موجودٌ ضمن الحساب الرسمي باللغة الإنكليزية، إلا أنه هناك العديد من الحسابات الأخرى والرسمية أيضاً بلغات مختلفة (عربي، إسباني، فرنسي، إيطالي، برتغالي، ألماني، وبولندي) إلا أنها أقل عدداً من حيث عدد المتابعين.

يذكر أن البابا بندكتس السادس عشر هو البابا الخامس والستون بعد المئتان في الكنيسة الكاثوليكية، وهو البابا الحالي ورأس الكنيسة الكاثوليكية وأسقف روما ورأس دولة الفاتيكان، وتسلم مقاليد السلطة في 7 مايو/أيار 2005 في كاتدرائية القديس يوحنا اللاتراني في روما، ويبلغ من العمر 85 عاماً من مواليد عام 1927.

  • 83147
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE