×
×

انطلاق اليوم الأول من فعاليات عرب نت الرياض 2012

يتناول المؤتمر على مدار يومين اتجاهات وفرص وتحديات السوق الرقمية في السعودية.

انطلقت اليوم الثلاثاء 20 نوفمبر/تشرين الثاني، في عاصمة المملكة العربية السعودية، الرياض، فعاليات مؤتمر “عرب نت الرياض 2012” باستضافة من برنامج “بادر” لحضانة التقنية وبدعم من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية.

ويجتمع خلال المؤتمر الذي تمتد فعالياته على مدار يومي 20 و21 نوفمبر/تشرين الثاني، 50 متحدثًا و20 شريكًا مع أكثر من 600 مشارك للتفاعل مع أكثر من 45 رائد أعمال من السعودية ومجلس التعاون الخليجي، بهدف استكشاف الاتجاهات والفرص والتحديات التي تواجه قطاع السوق الرقمية السعودية.

ويتناول برنامج المؤتمر أنشطة مكثفة مثل: التجارة الإلكترونية، وسائل الإعلام الاجتماعية وشبكات التواصل والتسويق عبر الإنترنت، محتوى الويب العربي وكيفية تطويره، وسائط الإعلام المتعددة، قطاع الألعاب الإلكترونية، وسائل الإعلام والإعلان الرقمية، وقطاع الموبايل، ضمن محاور أخرى متعددة. ستسلط الجلسات الضوء على الفرص في هذه المجالات في سوق المملكة العربية السعودية تحديدًا ومجلس التعاون الخليجي عامةً.

وتم افتتاح المؤتمر بكلمة ألقاها، الأمير تركي بن سعود، نائب رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية لمعاهد البحوث والتقنية، تحدث من خلالها عن دعم العلاقات بين رواد الأعمال والمستثمرين وعن اعتماد المملكة العربية السعودية لخطط تنفيذية للعشرين سنة المقبلة وقيام حاضنة بادر بالتعاون مع إحدى عشر جامعة لإقامة حاضنات أعمال ومن المؤمل وصولها إلى عشرين حاضنة قريباً واختتم الأمير تركي حديثه بالإعلان عن إنشاء شركة تقنية معنية بالاستثمار في ريادة الأعمال برأس مال يقدر بنحو 500 مليون دولار ورحب بتوجه عرب نت لإقامة الملتقى سنويًا في المملكة العربية السعودية.

وتحدث بعد ذلك، عمر كريستيدس، المؤسس والرئيس التنفيذي لعرب نت، عن توفير قاعدة بيانات لأكثر من 500 شركة عربية تهدف لإقامة تواصل دائم بين رواد الأعمال والمستثمرين تهدف في النهاية لخدمة الطرفين وتطرق لأهمية السوق السعودي لنجاح أي مشروع باعتباره السوق الأقوى في المنطقة من ناحية الشراء وحجم السكان وكذلك رواد الأعمال أصحاب الأفكار واختتم حديثه أن المحصلة للملتقى تهدف معرفة جديد شركات التقنية الناشئة في مجال الإنترنت والتعرف على طرق جذب الجمهور ومصادر الدخل إضافة إلى استقراء الخطط والمواقف والمستقبلية.

من جهة أخرى تحدث عبدالعزيز الحرقان، مدير برنامج بادر لحاضنات التقنية، بأنه حتى مع حضور الريادة في المملكة المتأخر إلا أنها بدأت تؤتي أكلها، وأشار الحرقان إلى أن هناك تبني لشبكة افتراضية للرياديين التقنيين في المملكة بحيث تمثل قاعدة بيانات تجمع كل الرياديين التقنيين في المملكة العربية السعودية وتمتد مستقبلاً لتشمل جميع الدول العربية بتوجيه من الأمير الدكتور تركي بن سعود، وأشار إلى انتهاء المرحلة الأولى من برامج رأس المال الجاري والآن يتم وضع القوانين لإيجاد أكثر من شركة معنية في هذا المجال.

وبدأ المؤتمر بجلسة حملت عنوان (بيئة ريادة الأعمال في المملكة) شارك فيها كل من سعد الخضيري وسليمان مرداد وعصام الزامل ورشيد البلاع وطوبى اوزلم حيث فتح مجال النقاش حول بيئة العمل والصعوبات التي تواجه رواد الأعمال، إضافة إلى التحديات التي واجهتهم قبل تسجيل النجاح.

عقب ذلك اطلع الحضور على عدد من المشاريع الناشئة في المملكة والتي تقدم مواقع خدمية للمستخدمين العرب والسعوديين على وجه التحديد.

  • 81875
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE