×
×

PayPal تطلق عملياتها في الشرق الأوسط

أعلنت شركة باي بال  PayPal  اليوم عن بدء عملياتها في الشرق الأوسط والتوقيع على اتفاقية شراكة مع شركة أرامكس للبريد السريع والخدمات اللوجستية العالمية، وذلك لدعم خدمة “تسوق وأرسل” (Shop & Ship) التي ستمكّن العملاء في منطقة في الشرق الأوسط من تحويل أموالهم عبر الانترنت بسهولة وأمان.

وسيتولى إلياس غانم، الذي يشغل حالياً منصب المدير الاداري لشركة باي بال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قيادة عمليات شركة باي بال في المنطقة. وتعليقاً على إعلان الشركة عن هذا الحدث، قال: “تخطط باي بال منذ سنوات لتحقيق طموحاتها الكبيرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي يتواجد فيها الملايين من مستخدمي شبكة الإنترنت، ومساعدهم للتسوق بطريقة ملائمة وآمنة عبرها، وأيضاً تشجيع التجار هنا في بدء تسويق منتجاتهم عبر الانترنت أو زيادة أعمالهم القائمة حاليا على الشبكة وذلك من خلال دعوة عملائنا الذين يفوقون الـ100 مليون مشترك في باي بال حول العالم إلى التعامل مع تجار هذه المنطقة.”

وأضاف إلياس غانم: “تقدم باي بال طريقة مضمونة وآمنة للتسوق عبر الانترنت، واتفاقية الشراكة هذه مع أرامكس ستتيح للعملاء القيام بتحويلاتهم المالية حيثما كانوا في منطقة الشرق الأوسط بسهولة ويسر.”

حيث تتيح خدمة Shop & Ship لعملاء باي بال فتح حسابات إلكترونية خارج الولايات المتحدة، وبريطانيا، والصين، وهي تخدم العملاء في منطقة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ومن جهته قال حسن مكايل، رئيس خدمات التجارة الإلكترونية في أرامكس: “لقد تطورت التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط بمعدل استثنائي خلال السنوات القليلة الماضية، والدخول الاستراتيجي لباي بال إلى المنطقة هو مؤشر واضح للإمكانات غير المحدودة لهذه الصناعة هنا في المستقبل القريب. ونحن سعداء جدا لدخول آرامكس في شراكة مع باي بال لنقدم لعملائنا الراحة والكفاءة عند استخدام نظام الدفع من باي بال، الموثوق به في كافة أنحاء العالم”.

وبناء على الاحصائيات التي أجراها موقع “ومضة”، والذي هو عبارة عن منصّة لتمكين روّاد الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فإن التجارة الإلكترونية هي واحدة من أكبر الفرص المتاحة للشركات الصغيرة الجديدة في المنطقة. فوفقا لشركة جوجل لدى 15٪ فقط من الشركات في الشرق الأوسط تواجد على الإنترنت، وينمو قطاع التجزئة حاليا بوتيرة أسرع من أي قطاع آخر في المنطقة، مع توقع ارتفاعه إلى 15 بليون دولار بحلول عام 2015، مع 66٪ من المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط يستخدمون الإنترنت لتقصي المعلومات حول المنتجات والخدمات، بينما يقوم 33٪ منهم بالشراء عبر الإنترنت، وتشير جميع هذه الإحصائيات إلى وجود فرص كبيرة حاليا للتحول من التجارة التقليدية للتجارة الرقمية.

وأضاف إلياس غانم: “التجارة الالكترونية والتجارة عبر الهاتف الجوال شائعة جداً في دول شمال أمريكا وأوروبا، لكنها لا تزال غير معروفة كثيراً في منطقة الشرق الأوسط. لكن من ناحية أخرى، فإن التكنولوجيا المحمولة منتشرة بشكل كبير هنا وتكتسب المعاملات عبر الإنترنت المزيد من الثقة يوما بعد يوم بسبب تعرض المستهلكين لمواقع العروضات ومنصات حجوزات تذاكر الطيران وقيامهم بالمعاملات المصرفية عبر الإنترنت، إلخ…وبدأت هذه التجارة تدخل إلى سوق الشرق الأوسط مع شركات مثل سوق. كوم، كوبون، سكر، ماركا في آي بي، نامشي والإماراتية للطيران التي تتعامل مع باي بال”.

والجدير بالذكر أن شركة باي بال وسّعت نطاق أعمالها مؤخراً ليشمل أربع دول أساسية في المنطقة هي السعودية، والأردن، والبحرين، وسلطنة عمان، وإذا أضفنا الدول التي تشملها خدمة باي بال في الأساس، أي الامارات العربية المتحدة، وقطر، والكويت، يصبح بذلك إجمالي عدد الدول التي تعمل فيها الشركة في المنطقة سبعاً.

وتزامناً مع إطلاق خدمة باي بال في الشرق الأوسط، أعلنت الشركة عن أنها ستعتمد أوقات عمل جديدة لخدمة عملائها بما يتناسب مع التوقيت المحلي في الامارات العربية المتحدة. كما أعلنت الشركة أنه سيكون باستطاعة العملاء استخدام خط الهاتف الساخن من الساعة 09:00 صباحاً وحتى :0007 مساءً على مدى سبعة أيام في الأسبوع.

  • 81062
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE