×
×

توقعات بنمو الاقتصاد المعلوماتي في أفريقيا

يتفق خبراء المؤسسات الاستشارية العالمية على أن أفريقيا توشك أن تنضمّ إلى أهمِّ الوجهات الاستثمارية في العالم خلال العقد الحالي من القرن الحادي والعشرين. حيث سلّط معرض جيتكس للتقنية المقام في دبي الضوء على آفاق الاستثمار في قطاع تقنيات المعلومات والاتصالات في أفريقيا، والذي استمر حتى يوم الثامن عشر من تشرين الأول/أكتوبر الحالي.

وقد شهد المعرض حضوراً كبيراً من عارضين من بلدان عربية أفريقية مثل تونس والجزائر والمغرب ومصر وليبيا، بالإضافة إلى ووفود تجارية من زامبيا وكينيا ونيجيريا ورواند وأوغندا وتنزانيا وجنوب أفريقيا وليسوتو.

وبهذه المناسبة قالت تريكسي لوه، النائب الأول للرئيس في الجهة المنظِّمة لأسبوع جيتكس للتقنية أنه في الوقت الذي تحرص فيه بلدان أفريقيا على تحقيق الاستفادة القصوى من التقنية على امتداد القطاعات المختلفة، فإن قطاع حلول التقنيات والاتصالات يشهد نمواً كبيراً بدافع من الاقتصاد المعلوماتي كأحد القطاعات الرئيسية المحركة للنمو.

وقال مدير تطوير الأعمال والعلاقات الخارجية لدى معرض صفاقس الدولي في تونس شهاب برقاوي أن الوفد التونسي ينظر إلى أسبوع جيتكس للتقنية كفرصة سنوية مهمة لدعم قطاع تقنيات المعلومات والاتصالات في أفريقيا، باعتبار أن معرض جيتكس يشكل همزة وصل بين الشركات الشرق أوسطية والأفريقية.

وقد ازدهر قطاع تقنيات المعلومات والاتصالات في أفريقيا خلال الأعوام القليلة الماضية، ويتوقع خبراء المؤسسة الاستشارية العالمية (آي دي سي) أن يحقق نمواً بنحو 13 بالمئة خلال هذا العام مقارنة بالسنة الماضية. ويأتي محور (أفريقيا تحت الضوء) خلال الدورة الثانية والثلاثين من أسبوع جيتكس للتقنية في الوقت الذي تؤكد فيه المؤسسات الاستشارية العالمية المستقلة أن كبار المستثمرين الذين يركزون استثماراتهم في البرازيل وروسيا والهند والصين باتوا ينظرون بجدّية إلى أفريقيا، لاسيَّما نيجيريا باعتبارها أكبر بلدان القارة من حيث عدد السكان، ومن أهم بلدانها من حيث الموارد الطبيعية.

ووفقاً لأرقام (دي إتش إل) فإن جنوب أفريقيا تأتي في المرتبة الثالثة عشرة بين أهم أسواق الصادرات الإماراتية غير النفطية، في حين تشير أرقام مؤسسة دبي لتنمية الصادرات إلى أن قيمة حركة التصدير وإعادة التصدير من دبي إلى جنوب أفريقيا بلغت نحو 408 مليون دولار أمريكي في عام 2011 الماضي.
وشهدت العلاقات التجارية بين دبي وأفريقيا نمواً مطرداً خلال الأعوام الماضية إثر تبني عدد كبير من البلدان الأفريقية لسياسات التجارة الحرة واعتمادها على دبي كمركز تجاري دولي.

ويبدو أن معدلات انتشار الهواتف النقالة في أفريقيا جنوب الصحراء تنمو بشكل ملحوظ، حيث من المتوقع أن يصل معدل النمو السنوي المركَّب إلى نحو 14 بالمئة مع نهاية عام 2016 على امتداد جمهورية الكونغو الديموقراطية وأثيوبيا وغانا وساحل العاج ومدغشقر وموزمبيق والسنغال وتنزانيا وزامبيا وزيمبابوي، وذلك بحسب التقرير الصادر عن (مجموعة المرشدين العرب).

وتعادل الزيادة الإجمالية المشتركة نحو 121 مليون مشترك جديد ببلدان القارة، كما يتوقع أيضاً أن يبلغ معدل النمو السنوي المركَّب للإيرادات الإجمالية للخدمة النقالة 10 بالمئة بعد أن وصلت تلك الإيرادات إلى 9 مليار دولار أمريكي في عام 2011 الماضي.

وفي السياق ذاته، يتوقع خبراء صندوق النقد الدولي أن ينمو اقتصاد أفريقيا جنوب الصحراء بنسبة 5.5 بالمئة خلال عام 2012 المقبل، وذلك استناداً لعدة أسباب أهمها تسارع نمو الطبقة الوسطى، حيث تشير الأرقام إلى أنه قبل أربعة أعوام بلغت ثروة نحو 100,000 شخص في أفريقيا ما يعادل 60 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للقارة. ويؤكد خبراء المؤسسة الاستثمارية العالمية (فيدلتي وورلد وايد) أن ثمة فرق شاسع بين ما يدور في أذهان المستثمرين الغربيين عن القارة وما هو على أرض الواقع.

وقال المدير العام لمجموعة الاتصال المباشر وخدمة العملاء لدى باناسونيك الشرق الأوسط وأفريقيا أنطوني بيتر أن أفريقيا تعد أحد أهم مناطق النمو بالنسبة شركة باناسونيك، وبفضل الجهود التي تقدمها المعارض المتخصصة مثل جيتكس في سبيل تقديم أحدث التطورات والفرص الاستثمارية في القارة الأفريقية، فإن باناسونيك كشركة متخصصة في صناعة المنتجات الإلكترونية تحرص على الاستفادة من تلك الفرص الاستثمارية.

يُذكر أن أسبوع جيتكس للتقنية في دورته الثانية والثلاثين تضمَّن العديد من الفعاليات والملتقيات التي تهم رجال الأعمال في أفريقيا. وقد قُدّر عدد زوار معرض جيتكس للتقنية لهذا العام بأكثر من 138000 من المختصين بقطاعات التقنية المختلفة، فيما شارك بدورة هذا العام أكثر من 3500 شركة ومؤسسة عارضة من 144 دولة من حول العالم.

  • 79576
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE