×
×

دعم LTE في آيفون 5، ماذا يعني للمستخدم؟

أسئلة متعددة حول فائدة شبكة الجيل الرابع (4G LTE) ضمن آيفون 5 بالنسبة للمستخدم.

تعتبر شبكة الجيل الرابع LTE من أحدث وأسرع الطرق لنقل البيانات من الأبراج الخلوية إلى الهواتف والأجهزة الأخرى التي تدعم هذه الميزة. وتصل سرعة شبكات LTE في الولايات المتحدة إلى 20 ميجابيات في الثانية، وهو ما يعتبر أسرع من خدمة ADSL لدى العديد من المستخدمين داخل المنازل.

ويعتبر هاتف شركة آبل الجديد “آيفون 5” أول هاتف ذكي لهذه الشركة يدعم شبكات LTE، وسنعرض بعض الأسئلة والأجوبة التي قد تفيد المستخدم في تحديد اختياره، وهل دعم هاتفه لشبكات LTE أمرٌ مفيد بالنسبة له آم لا؟.

  • كم تبلغ سرعة شبكات الجيل الرابع LTE؟ وهل ستحدث فرقاً بالنسبة للمستخدم؟

تختلف سرعات نقل البيانات من شبكة لأخرى، ولكن أياً كان فهي أسرع من الشبكات السابقة، وفي شبكات الولايات المتحدة تصل سرعتها إلى 20 ميجابايت وهذا يختلف أيضاً مع اختلاف المشغّلات داخل الولايات المتحدة، فعملاء شركتي “سبرينت” و”فيرايزون” سيلاحظون قفزة نوعية مقارنةً بالسرعات السابقة، بينما عملاء شركة “أي تي آند تي” سيحصلون على سرعة بمقدار ضعفين أو ثلاثة فقط.

  • آيفون 4 إس يدعم شبكة الجيل الرابع (4G)، ألا يعني هذا أنه يدعم شبكات LTE؟

لا، فقد تسرعت شركة “أي تي آنت تي” قليلاً، وقامت ببرمجة أجهزتها على أساس دعمها لشبكة 4G، إلا أن آيفون 4 إس لم يدعم شبكة الجيل الرابع بالأساس، وإن ما يظهر للمستخدم في الشريط العلوي هو مجرد اسم، وجهازه يعمل على شبكة الجيل الثالث (3G) كما أصدرته آبل.

  • هل آيفون 5 هو آول هاتف يدعم شبكات LTE؟

لا، لم تكن آبل هي الشركة الرائدة في هذه الميزة، فهناك العديد من الشركات التي أصدرت أجهزة تدعم شبكات LTE قبل حوالي العام ونصف، ومن هذه الشركات سامسونج وإتش تي سي –الّلتان تحاربان آبل هذه الأيام ببراءات اختراع تتعلق بشبكة LTE-. وقد أصبح دعم هذه الميزة صفة معيارية في الهواتف الحديثة والراقية التي صدرت هذا العام.

  • هل يمكن تبديل الشرائح بين شركتي “فيرايزون” و”أي تي آند تي” اللتين تدعمان شبكات LTE؟

لسوء الحظ، فإن الشركتين تستخدمان ترددات LTE مختلفة، وسيكون هناك 3 إصدارات من آيفون 5، واحد يدعم ترددات شركة فيرايزون، وآخر يدعم ترددات أي تي آند تي، والثالث سيكون شامل لترددات متعددة أكثر.

  • هل هناك جانب سلبي في استخدام شبكة الجيل الرابع LTE؟

ليس هناك أمر سلبي بشكلٍ مباشر، وإنما بمجرد الانتقال من شبكة الجيل الثالث إلى شبكة الجيل الرابع، سيلاحظ المستخدم استهلاكاً سريعاً للبيانات. وأظهرت استطلاعات الرأي بأن الكثير من المستخدمين قد لاحظوا ارتفاع معدلات الاستهلاك بشكلٍ كبير، ويعود السبب إلى سرعة التحميل التي تسمح للمستخدم بتحميل العديد من البيانات بوقتٍ قصير، وكذلك السرعة في تشغيل الفيديو أو عقد المؤتمرات عبر الفيديو بشكلٍ مباشر ودون وجود تقطيع. كما أن هناك العديد من الهواتف السابقة التي تدعم الجيل الرابع كانت قد واجهت مشاكل في سرعة استهلاك البطارية، إلا أن آبل ودعت مستخدميها بأنهم سيحصلون على نفس عُمْر البطارية سواءً تم استخدامها على شبكات الجيل الرابع أو الشبكات الأخرى.

  • هل تسمح شبكة الجيل الرابع LTE بإجراء مكالمات هاتفية؟

في الوقت الراهن، فإن استخدام شبكات LTE مقتصر على نقل البيانات، وبالتالي فإن آيفون 5 سيستخدم الشبكات الأقدم عند إجراء مكالمات هاتفية. ولكن من المحتمل أن تُستخدم LTE مستقبلاً في إجراء المكالمات العادية، ومن الممكن أن تفيد في تحسين جودة الصوت في حال تم استخدامها.

يُذكر أن آبل كشفت رسمياً عن آيفون 5 قبل أيام خلال الحدث الذي أقامته في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، وكشفت كذلك عن الجيل الخامس من آيبود تتش، وعن نسخة مطورة من آيبود نانو.

  • 77242
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE