×
×

إنتل تعمل على معالجها الجديد Haswell

Haswell يعمل على مختلف المنصات، بدءاً من الهواتف الجوالة وصولاً إلى الحواسيب الشخصية والمخدمات.

قالت شركة إنتل لتصنيع المعالجات بأنها تعمل على تطوير معالج Haswell وهو الجيل الرابع من معالجات Core i3,5,7، والذي يعمل على مختلف المنصات، بدءاً من الهواتف الجوالة وصولاً إلى الحواسيب الشخصية والمخدمات.

وتهدف إنتل، من خلال هذا المعالج، إلى الحصول على معالجات ذات استهلاك أقل للطاقة، تعمل على الهواتف الجوالة، مع الحصول على أفضل أداء للعمل على الحواسيب الشخصية والمخدمات أيضاً، معتمدة على التحسينات الجوهرية في بنية الشرائح وتقنية 22 نانومتر الجديدة والتي ستسهم في زيادة الأداء بشكل كبير، حيث قال كيرك سكاوجين Kirk Skaugen المدير العام لمجموعة معالجات إنتل للحواسيب الشخصية، أن الجيل الرابع من معالجات إنتل Haswell سوف يضاعف من عمر البطارية.

وقال أيضاً أن الشركة تعتزم تزويد مطوري أجهزة الألترابوك بشرائح تستهلك 15 واط  فقط من الطاقة. وتخطط لطرحها في النصف الأول من العام القادم 2013، بالإضافة إلى إصدار شريحة استهلاكها من الطاقة هو 10 واط فقط.

وعن ميزات الجيل الجديد من معالجات إنتل، قال كيرك أنه يدعم تعدد شاشات العرض، ويدعم تقنية الواقع المُزاد (Augmented Reality)، وخاصية التتبع بواسطة الكاميرات المدمجة، وتقنية تحويل النصوص إلى كلام.

وأضاف كيرك أن معالج Haswell هو البداية فقط، وأن صناعة المعالجات سوف تشهد المزيد من الإبتكار خلال السنة القادمة والتي تليها، مالم تشهده في العقد الماضي. وأن إنتل تطمح من خلال الجيل الرابع من معالجاتها إلى تقديم ميزات منافسة لمعالجات ARM، وخاصة من ناحية التحسينات في استهلاك الطاقة.

  • 77016
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE