×
×

مبيعات الألترابوك تشكل 5% من سوق الحواسيب المحمولة

يعود السبب في انخفاض مبيعات أجهزة الألترابوك إلى أسعارها المرتفعة.

أشار بحث أجري مؤخراً أن مبيعات أجهزة الألترابوك (الحواسب المحمولة الخفيفة) لم تكن كما توقعت إنتل، فهي أبطأ من مبيعات الحواسيب المحمولة العادية بشكل ملحوظ.

ووفقاً للبحث تبلغ نسبة مبيعات الألترابوك حوالي 5% من مجمل مبيعات الحواسيب المحمولة في الربع الثاني من هذا العام. وهو نصف النسبة التي توقعها صناع الحواسيب الشخصية، مما استدعى إجراء تحليل للسوق لتحديد الأسباب وراء ذلك. ويظن أن نجاح الحواسيب اللوحية والتحسب من أجل ويندوز 8 لعب دوراً مهماً في ذلك، بالإضافة إلى الأسعار العالية والتي يعتقد أنها السبب الرئيس وراء ذلك. فقد بيع مايقارب 75% من أجهزة الألترابوك بسعر 950 دولار أو أكثر.

وعلى الرغم من الضجة الإعلامية التي أحطت بالأجهزة الهجينة (حواسيب لوحية\ألترابوك) والعاملة بنظام ويندوز 8، في معرض IFA 2012، إلا أنه لم يُذكر أي شيء عن أسعارها، والتي يتوقع أن تصل إلى حاجز 1000 دولار أو يزيد.

يُشار إلى أن إنتل تسعى حثيثاً في مساعدة صناع الأجهزة في تخفيض أسعار مكوناتها، كاستبدال الهياكل المعدنية بأخرى بلاستيكية، أو استعمال أجهزة تخزين هجينة تجمع بين SSD و HDD. ومع ذلك فإن أحد أهم أسباب غلاء أجهزة الألترابوك هو أسعار المعالجات والتي لا تبدي إنتل اهتماماً بتخفيض أسعارها.

وذكر البحث أن ازدياد عدد أجهزة الألترابوك التي تضخ في السوق، سيكون السبب في انخفاض أسعارها، وزيادة المبيعات.

  • 76157
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE