×
×

دراسة: أفضل الأوقات للتغريد والتفاعل بين الشركان والأفراد في رمضان

يزداد التواصل الاجتماعي بين الأشخاص حتى على الشبكات الاجتماعية خلال هذا الشهر

قامت شركة The Online Project المتخصصة في استراتيجيات الإعلام الاجتماعي للشركات في الشرق الأوسط بعمل دراسة رصدت فيها نشاط المستخدمين العرب على تويتر في رمضان بهدف معرفة أفضل الأوقات للتغريد والتفاعل بين الشركات والأفراد خلال الشهر المبارك.

وبحسب التقرير، فإنه وبالرغم من تزايد أعداد مشتركي تويتر من البلدان العربية فإنه أصبح من الصعب على الشركات معرفة أفضل الأوقات للتواصل مع متابعيها، وخاصة في شهر رمضان نظراً للتغير الجذري في العادات اليومية للأشخاص.

وتستعرض الدراسة التغيّرات التي تم ملاحظتها في عدد من بلدان المنطقة بهدف أن تستفيد الشركات من ذلك للمحافظة على مستوى جيد في التواصل مع متابعيها على تويتر.

ووجدت الدراسة بأن أفضل أوقات التغريد في كل من مصر والكويت هي من التاسعة مساءً إلى الثانية عشرة صباحاً، وأفضل أوقات التغريد في الأردن من الرابعة مساءً إلى التاسعة صباحاً ومن العاشرة مساءً إلى الثانية عشرة صباحاً. أما في الإمارات فمن الرابعة مساءً إلى السادسة صباحاً ومن التاسعة مساءً إلى العاشرة صباحاً.

كما لاحظت الدراسة ازدياد عدد التغريدات بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان الماضي مما يدل على ازدياد التواصل بين الأشخاص حتى على الشبكات الاجتماعية خلال هذا الشهر، بالإضافة إلى ازدياد عدد التغريدات بشكل كبير بعد الإفطار في معظم البلدان المدروسة، ووجود انخفاض ملحوظ في عددها خلال ساعات السحور والفترة التي تليها مباشرةً.

وفي النهاية، رأى التقرير بأنه على الشركات أن تستغل الازدياد في عدد التغريدات في فترة ما بعد الإفطار لإطلاق حملاتهم الرمضانية بعد هذه الفترة

يمكن الاطلاع على التقرير كاملاً من هذا الرابط.

  • 74526
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE