×
×

أنونيموس تعلن مسؤوليتها عن تسريب 2.4 مليون بريد الكتروني سوري

بدأ موقع ويكيليكس بتسريب الرسائل على دفعات منذ الخميس الماضي

أعلنت مجموعة “أنونيموس” المؤلفة من مجموعة غير مركزية من قراصنة الانترنت حول العالم عن مساهتمها في الحصول على أكثر من 2.4 مليون رسالة بريد الكتروني تعود لمسؤولين في الحكومة السورية كان قد بدأ موقع ويكيليكس نشرها قبل أيام.

وكان موقع ويكيليكس قد أعلن عن الرسائل يوم الخميس الماضي، وقال بأنها تتضمن مراسلات من 680 جهة سورية، منها وزارة الشؤون الرئاسية والخارجية والاقتصاد والإعلام والنقل والثقافة. وقال القائمون على موقع ويكيليكس بأن الرسائل المسربة تتضمن 2.4 مليون رسالة بريد الكتروني تم إرسالها من 678,752 عنوان مختلف لأكثر من مليون مستلم.

وقال جوليان آسانج مؤسس ويكيليكس في تصريح له الخميس، بأن المواد المسربة محرجة لسوريا، لكنها أيضاً محرجة للمعارضة على حد تعبيره. وقال بأنها لا تساعد فقط على انتقاد جماعة بعينها أو أخرى، بل على فهم اهتماماتها، وأفعالها وأفكارها، وعلى فهم الصراع بمجمله.

ووفقاً لما ذكره أفراد مرتبطون بجماعة آنونيموس، فقد تمت عملية اختراق كبرى لعدد من أسماء النطاق ومجموعة من المخدمات داخل سوريا، وقد تمت عملية الاختراق في الخامس من فبراير/شباط وتضمنت فرقاً عملت وفق نوبات على مدار الساعة لأسابيع من أجل سحب هذه المعلومات. وقد تطلب تحميل هذه البيانات عدة أسابيع إضافية.

ويأتي تسريب ويكيليكس الأخير بعد حوالي خمسة شهور من تسريب مئات رسائل البريد الالكتروني من مخدم البريد الخاص بوزارة الشؤون الرئاسية. من جهته، ذكر موقع ويكيليكس بأنهم لم يقوموا بعد بالتحقق من مصداقية كل بريد الكتروني تم الحصول عليه، لكنهم على ثقة بأن الغالبية العظمى من البيانات هي ذو وثوقية مضمونة على حد تعبير القائمين على الموقع.

  • 73494
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE