×
×

ناشطون يطلقون “إعلان حرية الإنترنت”

يهدف إلى وضع أسس عالمية لضمان حرية الحركة على الانترنت للجميع

يجتمع مستخدمو الانترنت، وأصحاب الشركات الناشئة، ونشطاء حرية التعبير مع بعضهم البعض لمناقشة وتدارس وتوقيع ما أطلقوا عليه إسم “إعلان حرية الإنترنت”، وهو عبارة عن عريضة تدعو إلى إنترنت حرة ومفتوحة للجميع.

وتهدف هذه العريضة إلى نقل مجتمع مستخدمي الانترنت من جهة الدفاع، إلى جهة الهجوم فيما يتعلق بتلاعب الحكومات بشبكة الانترنت.

وقال القائمون على العريضة في مقدمتها، بأنهم يطالبون بالمحافظة على الانترنت حرةً ومفتوحة، كما أنهم يدعون جميع المجتمعات، والصناعات والدول إلى الاعتراف بهذه المبادىء التي يعتقدون بأنها ستساعد في جلب المزيد من الإبداع والابتكار.

ويتضمن الإعلان خمسة مبادىء أساسية وهي:

  • التعبير: لا لفرض الرقابة على الانترنت.
  • الوصول: تعزيز الوصول العالمي إلى شبكات سريعة وبأسعار معقولة.
  • الانفتاح: المحافظة على الانترنت كشبكة مفتوحة حيث يستطيع الجميع الاتصال والتواصل، والكتابة والقراءة والمشاهدة والتحدث والاستماع والتعلم، والإبداع.
  • الابتكار: حماية حق الإبداع والابتكار دون الحصول على إذن. عدم حجب التقنيات الجديدة، وعدم معاقبة المبتكرين بسبب أفعال مستخدميهم.
  • الخصوصية: حماية الخصوصية والدفاع عن قدرة أيٍ كان في التحكم بكيفية استخدام بياناته وأجهزته.

وتتوفر النسخة الكاملة من الإعلان للاطلاع عليها على العنوان InternetDeclaration.org.

وقامت مؤسسة FreePress.net الأمريكية، وهي الجهة التي ترعى الحملة، بفتح مسودة الإعلان للجميع من أجل المناقشة والتعديل على منصات متعددة تسمح بالتعاون الجماعي في سبيل الوصول إلى الصيغة النهائية.

وستكون الخطوة القادمة للمؤسسة هي التخطيط لاجتماعات فعلية على الأرض، حيث يستطيع المهتمون بقضية فرض الرقابة على الانترنت الاجتماع لمناقشة القضايا المتعلقة بحريات الانترنت.

ويعتبر الإعلان نتيجة للشراكة والتعاون بين أكثر من مائة فرد ومؤسسة كانوا من الفاعلين في محاربة ما عُرف بقانون منع القرصنة على الانترنت SOPA في يناير/كانون الثاني الماضي. وتتضمن قائمة الموقعين على الإعلان حتى الآن قائمة من أبرز المؤسسات من بينها: مؤسسة موزيلا، مؤسسة الحدود الالكترونية، مؤسسة مراسلون بلا حدود، واتحاد الحريات المدنية الأمريكي.

  • 73090
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE